+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: تبددت الأحلام وفقدنا المستقبل .الباحث/ داود مراد ختاري

  1. #1
    أداري
    الحالة: bahzani-3 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 6456
    تاريخ التسجيل: Aug 2016
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 4,837
    التقييم: 10

    تبددت الأحلام وفقدنا المستقبل .الباحث/ داود مراد ختاري





    تبددت الأحلام وفقدنا المستقبل .
    الباحث/ داود مراد ختاري


    عاشت عائلة حسن سيدو حسين مطو مواليد ١٩٦٤ سنجار.. المتكونة من (12) شخصاً في مجمع تل قصب/ شنكال، حياة سعيدة في ظل المحبة المتبادلة بين أفرادها، ولكل منهم طموح وهدف وحلم بمستقبل زاهر، لكن فجأة حلت عليهم ليلة سوداء .. غزا الدواعش قضاء شنكال وتبددت كل الاماني والأحلام، هرب قسم من العائلة ولجأت الى الصديق الوفي جبل شنكال محتمية بين صخوره، ومن طبع وشيمة هذا الجبل احتضان ابناءه وصد العدو عنهم .
    يقول ابنهم البكر فلاح : ونحن في منتصف الطريق الى الجبل، رن هاتفي النقال في تمام الساعة صباحاً 11:30وقال صديقي :
    • لقد رأيت والديك وأثنان من أشقاءك، ولكن هجم علينا الدواعش واستشهد والدك مع بعض رجال المنطقة.

    هذا الخبر المؤلم هز كياني وألمني كثيراً ، لكن لم يكن باستطاعتي أن أترك بقية افراد العائلة والذهاب اليهم ، واصلنا السير نحو الجبل .. بقينا تسعة أيام في حالة مأساوية، خلالها حاولت الاتصال بالوالدة ليلى رشو سليمان / ١٩٧٠ ومعها أشقائي عادل حسن سيدو / ٢٠٠٤ عامر حسن سيدو / ٢٠١٠، لكن بلا جدوى .
    وعندما فتح الطريق بين الجبل وسوريا، التجأنا الى الاقليم عبر سوريا، وبعدها تلقيت مكالمة من الوالدة .
    • كيف حالكم يا بني .
    • نحن بخير ....
    • ارجو ان تطمئني عن والدك لان الدواعش هجموا علينا وأخذوه مع مجموعة من الشبان.
    • عذراً .... لقد استشهد في حينها يا امي اعذريني لا استطيع ان اخفي الخبر عنك.
    • (بكت بحرقة) وقالت : والله من يومها قلبي ينخزني .
    • لقد فقدناه .... لكن يجب أن تهتمين بنفسك و أشقائي .
    • الحياة صعبة مع دواعش الدولة الاسلامية لا يمكن ان نصور لكم المعاناة بالكلمات .
    • سنحاول انقاذك.
    • نحن في مأساة لا يمكننا تحمل الكثير من الآلام .
    • كيف تم القاء القبض عليكم ؟.
    • كنا في البيت .. أخبر عنا شخص ما، فطرق الدواعش دارنا .

    وأضاف فلاح : منذ شهر نيسان عام 2015 لم نكن نعلم أي شيء عن مكان تواجد والدتي وشقيقي، ولحد الآن لم نعثر على جثة والدي، لكننا رأينا صورة له وهو مقتول مع ثلاثة شبان آخرين وهم مقيدين.
    الرحمة له ولكل الشهداء .
    ملاحظة : صورة الشهداء/ حسن سيدو حسين 1964– علاء عادل 1999، تم قتلهم في سوق الغنم بالقرب من سايلو شنكال مع شخصين أجهل اسميهما فمن يتعرف عليهما ارجو اعلامنا مع التقدير .........................................

    التعديل الأخير تم بواسطة bahzani-3 ; 12-31-2017 الساعة 10:12

+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك