مقتل رجل بعد تعرضه لإطلاق نار وسط رينكبي




الشرطة طوقت مسرح الجريمة في ساحة رينكبي



لقى رجل مصرعه إثر تعرضه لإطلاق عيار ناري في منطقة رينكبى شمالي غرب ستوكهولم مساء يوم أمس الاثنين. وفقاً لما أورده التلفزيون السويدي، يتراوح عمر الرجل بين 25 -30عاماً، ووقع إطلاق النار عند مطعم للبيتزا في مركز رينكبي.
الشرطة تلقت البلاغ عند الساعة السادسة والنصف مساء بعد سماع الشهود لصوت إطلاق النار، وعند وصولها عثرت الشرطة في الساحة المؤدية الى مدخل محطة قطار الانفاق على رجل مصاب نُقل بعدها الى المستشفى. وأفادت الشرطة أن الرجل توفي عند الساعة التاسعة مساءً.
وقد بدأت الشرطة جمع أقوال الشهود وتحاول الحصول على فكرة عما حدث. إيفا نيلسون من مركز إدارة الشرطة تقول:
-هناك العديد من الدوريات في المكان، وقد تم تطويق مسرح الجريمة.
وقد بدأت الشرطة تحقيقاً أولياً في جريمة القتل. ولكن لم يٌقبض على أحد حتى الآن.
بلدية ستوكهولم نصباً مركزاً للأزمة في موقع قريب من ساحة رينكبي، يمكن للأشخاص الذين يشعرون بالقلق اللجوء اليها. بير غرانهالن، المنسق الأمنيةفي رينكبي -شيستا تواجد في المكان وقال:
الأجواء كئيبة، والناس حزانى، يقول بير غرانهالن.
ووفقا لما ذكره المركز الاعلامي لمستشفى كارولينسكا في سولنا، حيث نُقل الرجل المصاب، تجمع بعض اليافعين خارج المدخل، ولكن الوضع هادئ هناك. كل من أفراد الحراسة الأمنية والشرطة في مكانهم.
توويه هاج من شرطة ستوكهولم تحدثت عن ذلك بالقول أن تواجد الشرطة في المستشفى يتعلق بمعرفة المزيد عن المصاب وطرح الأسئلة لطاقم الرعاية الطبية.