كانيا سبي بيان بشأن سوتشي

Feremez Geribo‏

رقم توجيه الدعوة للحضورفي اجتماع سوتشي الروسية(20-1-2018م) ,قررنا رفض الحضور ,بسبب ما يحدث في عفرين بعلم وتسهيل من روسيا ,التي كانت لها قوات عسكرية بعفرين ,وقامت بسحبها تمهيدا للهجوم التركي الغااشم ,بعد اتفاق بين روسيا وتركيا ,ونرى بأن هذا الأمر قرار بارتكاب الفرمان رقم 75 بحق الإيزيديين ,هذا القرار تم اقراره من قبل رئيس تركيا رجب طيب اردوغان وبموافقة من روسيا ورئيسها فلاديمير بوتين ,وبالطبع هذا الأمر ليس بغريب ,لأن أجداد اردوغان ارتكبوا الكثير من المجازر عبر التاريخ بحق الإيزيديين ,كما ارتكبت روسيا خيانات بحق الكورد مثل مهاباد كمثال وباتفاق مع ايران الشاه مقابل عدة آبار بترول ,وإن قرار الفرمان رقم 75 لايقتصر على ارتكاب المجازر في عفرين فقط ,بل قرر اردوغان الهجوم على شنكال وكان قد هاجم سابقا ومنذ زمن قريب دون فائدة ,وها هو الآن يعلن أمام المجتمع الدولي الأعمى والأخرس البدء بارتكاب المجازر ضد المدنيين وسيكون الضرر ملحقا بالإيزيديين قبل كل الناس,لأن المشاركين مع القوات التركية هم انفسهم الذين هاجموا الإيزيديين في شنكال تحت اسم آخر ولكن بنفس الهدف ,وما يثبت ذلك هو قراءة سورة الفتح في مساجد تركيا واعتبار أهل عفرين كفارا .
من جانب آخر نعتبر كل كوردي أو ايزيدي شارك في اجتماع سوتشي شريكا لتركيا وروسيا و شريكا للمجازر في عفرين وخائنا