الكروي : مدرسة كوجو.. شاخص بارز على مجزرة المدينة المنكوبة

ارتكب تنظيم داعش الاجرامي بتاريخ 15-8-2014 مجزرة مروعة بحق المدنيين الايزيديين في قرية كوجو غرب سنجار حيث قتل مئات الرجال في مقابر جماعية وسبي النساء بطريقة وحشية ودموية.

وقال مراسل الاعلام الحربي في نينوى قام اليوم قائد محور الشمال للحشد الحاج ابو علي الكروي بزيارة احد الاماكن المروعة التي ارتكب تنظيم داعش فيها مجزرة بحق الايزيديين في كوجو بعد سقوط مدينة الموصل في 10 حزيران 2014 ", لافتا الى انه " قام الحاج ابو علي الكروي بزيارة مدرسة "كوجو" التي ارتكب فيها عناصر التنظيم مجازر مروعة بحق المدنيين الايزيديين من أهل القرية".
واضاف المراسل ان "اهالي كوجو أنشئوا متحفا في مدرسة كوجو وعلقوا صور جميع المغدورين من اهالي القرية"
واشار مسؤول البيت الايزيدي صالح حسين انه "يجب على الحكومة العراقية النظر بحقوق المكون الايزيدي وانزال القصاص العادل بحق كل من سبب بقتل وتشريد الايزيدين وتدمير منازلهم".
يذكر ان قوات الحشد الشعبي حررت قرية كوجو بالكامل غرب سنجار في 2017/5/25 مكبدة عناصر داعش خسائر كبيرة بالأرواح والمعدات.

الاعلام الحربي - نينوى