القبض على مايسمى بـ”المعاون الأمني لولاية الأنبار” خلال محاولته الدخول لكركوك




قناة الإبـاء /كركوك

افاد مصدر أمني في محافظة كركوك، السبت، بإلقاء القبض على مايسمى “بالمعاون الامني لولاية الانبار” في “داعش” خلال محاولته الدخول لكركوك.

وقال المصدر إن “قوة من الامن الوطني في كركوك تمكنت، صباح اليوم، من إلقاء القبض على مايسمى بالمعاون الامني في ولاية الانبار بداعش، والذي قام بالهروب الى سوريا وتمكن من بعدها الذهاب الى تركيا ليشرف على علاج العناصر الارهابية هناك”، موضحا أنه “عاد قبل ايّام ودخل الى مدينة الموصل، وعند دخوله الى كركوك اليوم، ومن خلال المعلومات الدقيقة والمتابعة تمكن جهاز الامن في كركوك، وباشراف من مديره، من إلقاء القبض عليه”.

وأضاف ، أن “الإرهابي كان يحمل مستمسكات مزورة ولكنه اعترف ابتدائيا بالانتماء لداعش الإرهابي وباسمه الصريح بعد مواجهته بالمعلومات المتوفرة عنه”، مشيرا الى أنه “لا يمكن الكشف عن هويته كونه يعد من الأهداف المهمة، ويمتلك معلومات عن الزمر الاجرامية وقياداته الهاربة”.

وكان القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي اعلن، السبت (9 كانون الاول 2017)، تحرير أرض العراق بالكامل، فيما اعتبر المحافظة على وحدة العراق وشعبه بأنه “أهم واعظم انجاز”.