السويد تسعى الى تعيين المزيد من رجال الشرطة في الجنوب لوقف اعمال العنف




تبذل سلطات الشرطة السويدية حالياً مجهودا كبيرا لمواجهة اعمال العنف التي إرتفعت وتيرتها في جنوب البلاد، وتسعى الى تعيين المزيد من رجال الشرطة في مقاطعة "سكونه"، وفقاً لميزانية عام 2018 حيث تم رصد (3.1) مليار كرون لتطوير موارد الشرطة.

إجمالا هناك 80 وظيفة سوف تضاف سواء خارجية او داخلية، ونصف هذه الوظائف شاغرة حاليا.
وقالت مديرة شرطة المقاطعة "كارينا بيرسون" ان من الأمور الإيجابية ان لدينا المقدّرة المالية التي تمكننا من تشغيل موظفين جدد خلال هذا العام ، رغم ان العدد المخصص ليس كافياً.
وأضافت "بيرسون" خلال مؤتمر صحفي، نحن نعلم بانه لدينا مهمة صعبة وتحدي وسوف يتم املاء الشواغر في عام 2019 وعام 2020".
وأشارت ان الشرطة سوف تنشىء مجموعة يعملون في تحقيقات اعمال العنف الخطيرة في مالمو، وسوف يتم تعيين (40) موظفاً، بالاضافة الى توظيف شرطة في مجالات اخرى.
ومن خلال تعزيز مجالات التحقيق في مالمو تأمل الشرطة في انخفاض عدد الأوامر من المراكز الاخرى، حيث سابقا يتم دعمهم بشريا من أماكن اخرى، لكن من خلال تعزيز ودعم قدراتنا على التحقيق في الجرائم الخطيرة في مالمو حيث ان المدينة في حالة حرجة من ناحية الجرائم. وهناك سعي الى خلق الأمن والاستقرار في جميع أنحاء المنطقة.
يورو تايمز