فرنسا: 3 آلاف شخص ينامون بالعراء في باريس



خلص إحصاء قام به 1700 متطوع، استعانت بهم الحكومة الفرنسية، إلى وجود نحو 2952 شخصاً يعيشون في العراء في باريس.

وكشف نائب عمدة باريس، برونو جوليارد، اليوم الأربعاء، نتائج الإحصاء، الذي أمنته فرق وُزعت في أنحاء المدينة بداية من العاشرة مساء بالتوقيت المحلي حتى الواحدة صباحاً من ليلة 15 فبراير (شباط) الجاري التى أطلق عليها " ليلة التضامن".

وسجل أعلى الأرقام في المناطق الفقيرة نسبياً في شمال شرق المدينة، حيث ينام 727 شخصاً في العراء بين المناطق الـ10 و الـ18 والـ19.

وقالت شركة "ار ايه تي بي" للنقل العام في باريس، إن 377 متشرداً يقيمون في محطات مترو الأنفاق.

وخلص الإحصاء إلى أن هناك 189 شخصاً يعيشون في غابتي بولوني، وفانسين على طرف مدينة باريس.

ويشار إلى أن هذه الارقام تتعلق بمدينة باريس فقط، التي يبلغ تعداد سكانها رسمياً 2.2 مليون نسمة، ولا تغطي ضواحي أكبر وأكثر ازدحاماً بالسكان.

وتقول السلطات في منطقة إيل دو فرانس، حول العاصمة، إن 5 متشردين ماتوا في باريس بين 1 يناير(كانون ثاني) و 13 فبراير (شباط) من العام الجاري.

وتقول جماعة ناشطة تسعى إلى إحصاء والحصول على أسماء المشردين الذين لقوا حتفهم إنها: "أحصت 12 شخصاً من المشردين الحاليين أو السابقين الذين ماتوا في تلك الفترة".