لأول مرة تسمع بهذه الحقيقة عن جرائم الدولة الإسلامية السنية ( داعش) بحق الأيزيديين