شفبرات المقدسة في الديانة الايزيدية


ملحم فقير خدر
بمناسبة حلول عيدا شفبرات المقدسة في الديانة الايزيدية الذي يوافق ليلة الاحد على الاثنين٢٩-٤-٣٠-٤-٢٠١٨كما صرح سماحة بابا شيخ على وسائل الاعلام قبل ايام .نتقدم باحر التهاني والتبريكات الى كافة الايزيديين في جميع انحاء العالم.
شفبرات تعتبر احدى المناسبات الدينية والجتماعية المهمة في الديانة الايزيدية انها ليلة مقدسة لدى أبناء الأيزيدية لأنها ليلة ظهور الشيخ الجليل حسن بن شيخ عدي شيخ بركات وبعد خلوته في التزهد والعبادة والتأمل لمدة ستة سنوات في قدرة الخالق وحسب مبدأ والتناسخ الارواح في الديانة الايزيدية تجلت في جسده بعض صفات الالهه ليكون مرشداً وصالحاً بين أبناء قومه .
وفي هذا العيد يتوجه الايزيدية الى لالش النوراني لاداء وسماع الاقوال والفعاليات الدينية
وفي هذه الليلة تجرى مراسيم الصما من قبل الرجال الدين المختصين لي ثلاث مرات في الليل اضافة الى الاقوال والادعية الدينية وعندا مطلع الفجر يقومون بزيارة العتبات وبعدا ذالك يتوجهون الى بيوتهم
اما في القرى والمجمعات سكناهم فالامر يختلف يجتمعون الاهل والاقارب فرحتا بقدوم العيد ويمارسون الشباب والشابات بالفعاليات والاغاني الشعبية حتى مطلع الفجر اما بالنسبة لي كبار السن فهم يتوجهون الى بيت المجيور لسماع الاقوال والادعية الدينية حتى الفجر علما ان من واجب بيوت المجورين و الشيوخ ملك شيخ سين ان يحضرو الاكل ويسموها ب تيشتا عيدي
ندعو كافة الايزيدية في كل مكان الاهتمام بهذه المناسبات واحيائهم بشكل اكثر جديا لكي نحافظ على عادتينا وتقاليدينا من الضياع وليتمكن الاجيال القادمة من التعرف على عاداتينا وتقاليدينا اكثر فاكثر.