حنان الفتلاوي تنهار وتنقل للمستشفى.. ثم تنعشها الوعود




بغداد – قريش:
انهارت النائبة العراقية منتهية الولاية حنان الفتلاوي بعد سماعها نتائج ترشيحها في الانتخابات حيث حصلت على اقل من واحد وعشرين الف صوت لكن الرقم لا يؤهلها الصعود وكانت تأمل اجتياز عتبة مائة الف كما حصل سابقا ، وازدادت حالتها النفسية سوءاً حين سمعت ان عالية نصيف التي لم تنل سوى ثلاثة الاف صوت فقط صعدت وفازت بفضل القائمة .
وقال مصدر غير رسمي في مجلس النواب انه ترددت انباء عن نقل الفتلاوي الى المستشفى وتلقت العلاج عدة ساعات قبل ان تخرج اليوم ، حيث اجرت مكالمة هاتفية مليئة بالصراخ مع قياديين في حزب الدعوة حملتهم مسؤولية فشلها في الانتخابات ، وبحسب المصدر فقد قالت انها اخطأت ولم ترشح ضمن قائمة الشيخ خميس الخنجر .
فيما قالت مصادر اخرى ان الوعكة المفاجئة ألمّت بحنان الفتلاوي حين كانت في بيتها تتلقى النتائج وجرى اسعافها من قبل المقربين
وقالت المصادر ان الفتلاوي اقسمت بعد ان استعادت انفاسها ان تنتقم بطريقتها الخاصة .
ووفقاً للمصادر فقد شوهدت الفتلاوي بكامل صحتها قرب منزل في المنطقة الخضراء لكن علامات العصبية بادية عليها
وفي وقت لاحق اليوم ، قالت مصادر معنية ان الفتلاوي أجرت عدة اتصالات ناجحة اسفرت عن وعود ثمينة لها انعشت حالتها الصحية ووضعها النفسي السيء ،باضافة اصوات من التصويت الخاص وتصويت المغتربين لها ، من دون اية ايضاحات اخرى .