قرية مصرية للنساء فقط وممنوع على الرجال دخولها قرية السماحة - لن تصدق ماذا يحدث بداخلها

قرية السماحة من القرى المصرية التي تثبت أن السيدة المصرية هي راعية لأسرتها حتى في أحلك الحالات وفق مشروع التنمية المستدامة لتحويل الريف المصري إلى جذب غير طارد أسست العديد من القرى التي تستهدف تنمية زراعية متكاملة واليوم نتحدث عن القرية التي خصصت للنساء فقط دون الرجال إنها قرية السماحة.




قرية السماحة للنساء فقط

أنشئت في عام 1998 قرية خصصت للنساء المطلقات والأرامل تبعد قرية السماحة حوالي 120 كيلو متر عن مدينة أسوان ضمن مشروع وادي الصعايدة للتنمية، تعمل النساء بالقرية في الزراعة والمنتجات الزراعية ويقوم المشرفون على القرية بتصدير المنتجات للخارج حيث تعمل القرية على إنتاج الزراعة الأورجانيك والتصنيع الزراعي القائم على المنتجات الزراعية.
صرح المراقب العام لمشروع وادى الصعايدة المهندس حمدى الكاشف أن الوزارة تعمل حالياً على إنشاء قرية مماثلة لقرية السماحة وتقع القرية الثانية الجاري العمل عليها بالنوبارية بمحافظة البحيرة، وذلك دعماً من الوزارة للمرأة المعولة والتي فقدت عائلها بالموت أو الطلاق أو العجز الكلي وذلك بهدف الحفاظ على الأبناء ومساعدة المرأة على إيجاد عمل مناسب يوفر مصدر رزق دائم لأسرتها.
تعيش بقرية السماحة 303 أسر من السيدات وأطفالهن وقد منحت الوزارة كل سيدة بالقرية منزلاً وقطعة أرض زراعيه تبلغ مساحتها 6 أفدنه، بدأت القرية في تسكين السيدات والبدء في المشروعات الزراعية وكانت تتحصل الأسر في بادي الأمر على معونات غذائية ومعونات عبارة عن أدوات زراعية مثال الجرارات والماكينات بالإضافة للقروض قصيرة الأمد وقروض حيوانية عبارة عن خمسة أغنام وكبش على أن تسدد قيمة القروض في مدة ثلاث سنوات.