صدفه تكشف عن كارثه بشقه فى ألمانيا والشرطه تطلب اخلاء المنطقه



عثرت فرقة إسعاف على مخزن أسلحة، بعد استدعائها إلى شقة رجل متوفى، في مدينة كالاو، في ولاية براندنبورغ، شرقي ألمانيا.


وقالت صحيفة “دي فيلت“، الإثنين، بحسب ما ترجم عكس السير، إن فرقة الإسعاف حضرت إلى الشقة، ظهر الأحد، بعد تلقيها بلاغاً حول وفاة مالكها، البالغ من العمر 46 عاماً.
وأشارت الصحيفة إلى أن والد صاحب الشقة هو من قام بالاتصال بالإسعاف، وأثناء معاينة المكان، تم العثور على قنابل يدوية، لتبلغ فرقة الإسعاف الشرطة وإدارة المدينة والحماية المدنية، الذين أرسلوا قوة كبيرة، عثرت على مخزن أسلحة وقنابل يدوية في مرآب وقبو المبنى السكني، ما استدعى إخلاء 72 شخصاً من المنطقة المحيطة للمبنى.
بعد ذلك قام المختصون بنقل الأسلحة، التي تبين أن جزءًا كبيرًا منها معطل، في حين تم تفجير جزء من الذخيرة في نفس اليوم تحت سيطرة قوات خاصة، ولم يتمكن السكان من العودة إلى منازلهم، إلا في وقت متأخر من مساء الأحد.
وتولت الشرطة التحقيق في جريمة انتهاك قانون مكافحة أسلحة الحرب، وتتم دراسة كيفية امتلاك المتوفى لهذه الكمية الكبيرة من الأسلحة، ومعرفة سبب وفاته.
وختمت الصحيفة بالقول إن التحقيقات الأولية تشير إلى احتمال أن تكون وفاة الرجل طبيعيةً، نتيجةً لمعانته من مرض سابق.