الى الكاتب صلاح بدر الدين هل تؤمن بثقافة الاعتذار

إلى الكاتب صلاح بدر الدين لقد رد عليك الكثير من الإخوان الكتاب من أبناء جلدتي حول ما كتب بحث لم يتركوا أي شيء لي ولاكن ما أريد أن أقول لك هل تعرف أن الاعتذار هو مدى قوة الكاتب والمثقف الكبير والرجل الشجاع على مواجهة الواقع في المجتمع ..في الحقيقة هذه الثقافة غائبة عن الكثير من الكتاب والمثقفون من اللذين تربوا وعاشوا في أكثر من دكان في أحضان الكثير من المنظمات وعند من ارتدى أكثر من زى ويتجاهلون حقائق الأشياء ولاكن هم على معرفة تامة بيها كما عليك أن تعرف أن الاعتذار هو قوة الشخصية في مواجهة العامة .. أن الاعتذار ينقسم إلى نوعين الأول هو اعتذار سريع هو مراجعة النفس عند حدوث اى خط غير مقصود وهذا الاعتذار لم يشملك لأنك لم تقوم بيه أم الاعتذار الثاني هو ما يعاني منه المثقفين الكبار أمثال حضرتكم وهذا المثقف يعرف مدرك تماما لحجم أخطاءه ولكن يكابر ولا يجرب ثقافة الاعتذار يتوقع أن الناس تقبله كما هو لانه كبيرقي نفسه متناسيا ل كبير في زمن العولمة بلاشك هذا النوع من المثقفين والكتاب يعاني من الضعف في الشخصية نتيجة لتكلس الكبرياء في أفكارهم مما جعلهم لا يرون من حولهم أبدا ..... ومن هنا عليك تفتيت هذا لكلس المتراكم في فكرك من أجل روية حقائق ألأشياء من حولك كما هي ..لذا عليك الاعتذار لأبناء الدين إذا كنت تملك الشجاعة والقدرة على تصحيح الأخطاء وأكرر وأقول لحضرتكم أللاعتذار هو سمة أخلاقية وقيمة تحمل في وداخلها مفردات الشجاعة والشهامة


جلال البعشيقي