+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: الإيزيدية والتزمت الأقلياتي / كاني رويار

  1. #1
    Administrator
    الحالة: bahzani غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 1
    تاريخ التسجيل: May 2010
    الاقامة: Germany
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 9,152
    التقييم: 10

    الإيزيدية والتزمت الأقلياتي / كاني رويار





    الإيزيدية والتزمت الأقلياتي
    كاني رويار
    14.09.2010
    من المعلوم و البديهي على الأغلب أن الأقليات الدينية والقومية والمذهبية وغيرها تتميز بعدة خصال وسمات عامة تجمع فيما بينها على أختلافها ومنها بشكل خاص تزمتها وتمسكها الشديد و"الشرس" بالحفاظ على وجودها وبقاءها وعدم اضمحلالها وانحلالها أو ذوبانها ضمن البوتقة الأكبر ولربما أن هذا الأمر ليس مستغربا أو مضرا بل عاديا بشرط ألا يتجاوز حدود المنطق والعقل وألا يتحول إلى شرنقة تخنق أصحابها – أيا كانوا- وألا تؤدي الى تقوقع مؤذ وفاقع وضيق أفق لا حدود له.
    تخاطرت إلى ذهني هذه الأفكار وأنا أتابع تفاصيل "الحرب" الانترنتية المستمرة التي شنها رهط من أخوتنا في القومية – الإيزديين- الذين بكل حال من الأحول لا يمثلون الإيزديين برمتهم لكن مهما كان فأنهم يشكلون رأيا ومنطلقا ووجهة نظر تؤخذ بالحسبان ولها الكثير من الدلالات والمعاني الإيجابية والسلبية، بحق السياسي الكردي السوري صلاح بدرالدين الذي كثيرا ما يتهم من قبل المفكرين و اليساريين العرب بالانحياز إلى أبناء جلدته من الكرد مهما كان دينهم ومذهبهم. كما يعرف عنه – سواء اتفقنا أواختلفنا معه- ميله الفكري والعملي إلى العلمانية والحداثة ضمن إطار قومي كردي منفتح على الآخر وقابل للتطور والتقدم ومستند على إرث مدارس الكوردايتي كالبدرخانية و البارزانية وكفاح الشعب الكردي الذي كما يقول عنه الشاعر العراقي الراحل عبد الوهاب البياتي، رغم تعدد الأمراء الكرد لكن يبقى "الشعب الكردي هو الأمير الوحيد" على مدى الدهر.
    لن أتطرق ها هنا إلى أصل وتاريخ الإيزديين وتسميتهم ذلك لأنني لست بمؤرخ ولا أدعي ذلك، لكن بالنسبة إلى الايزديين فمن الواضح للعيان ومما لا يستطيع أن ينكره أحد هو مسألة قوميتهم لأن الإيزيدية دين وليست قومية. فالموضوع يدور برمته عن قومية الإيزديين. ولم يفه أحد من الكرد أن قومية الإيزديين ليست الكردية لكن بعض الأصوات التي تنبعث من هنا وهناك ضمن الإيزيديين تثير البلبلة وتبحث لها عن إثنيات وقوميات أخرى غير الكردية. إن الدين الوحيد الذي يتضرع إلى الله تعالى ويتقرب من الحقيقة الأزلية و يصلي و يصوم باللغة الكردية من ألفه إلى يائه هو الدين الإيزيدي! وحتى الكتاب المقدس لدى أتباع الديانة الإيزدية ( الكتاب الأسود – مه صحفا ره ش) مكتوب باللغة الكردية بلهجتها الكرمانجية التي هي لهجة القسم الأكبر من الكرد في طول كردستان وعرضها.
    أعتقد أن بدرالدين وسواه من مفكري وكتاب الكرد لا يكفرون ولا يأثمون حين يهبون للذود والدفاع عن إقليمهم الكردستاني الفيدرالي العراقي الذي هو أكبر إنجاز تحقق للكرد –أينما كانوا- في العصر الحديث بعد جمهورية كردستان في مهاباد 1946 التي راحت ضحية للتوازنات وتقاطعات المصالح الدولية ولم تدم –كحلم كردي جميل- سوى 11 شهرا، من الكتابات الجارحة والمبطنة لبعض من كتاب ومثقفي الإيزيديين الذين يتناولون إقليم كردستان بالنقد اللاذع والمستهزء والعدمي الذي لا يرضى بأي شيء وينظر إلى التجربة الفتية للإقليم بعيون الريبة والشك و يبرع في شحذ الأقلام لتحويل كل إنتصار مهما كبر أو صغر إلى خسارة.
    هنا لابد لي من أن أذكر أن النقد من أهم عوامل تقدم وتطور المجتمعات والأحزاب والمنظمات والجمعيات والأفراد. ويحق لكل شخص و لكل كردي غيور محب لوطنه وشعبه أن يقوم بنقد تجربة إقليم كردستان الفتية وحكومة الإقليم التي لا بد وهي تؤدي مهامها وتقوم بعملها أن ترتكب بعض الأخطاء الصغيرة وغير المقصودة هنا وهناك. لكن أن يأتي كاتب كردي إيزيدي في مستوى السيد هوشنك بروكا ويقوم بنسف كل شيء تقوم به هذه الحكومة والحزبين الرئيسين في الإقليم بضراوة ودونما هوادة وكأني به يتقصد أن تخطأ هذه الحكومة وهذين الحزبين حتى يقوم بالتشهير بهما فهو لها بالمرصاد فهذا مما أعتبره تهويلا للأمور ومبالغة في تصوير الواقع. أليس مستغربا إلى حد ما أن يستشهد بعض الكتاب العرب المعروفين بأفكارهم العنصرية والشوفينية وبمعاداة الكرد وقضيتهم القومية بآراء وأفكار السيد بروكا في كتاباتهم ومقالاتهم؟!
    يتهم بروكا بدرالدين بالتخفي وراء قناع العلمانية لتمرير أجندته الإسلامية وخاصة المعادية للإيزديين لكنه يخطأ في هذا الأمر. ولا أقول هذا لأن الأخير أبعد ما يكون عن المواقف و الأجندات إسلامية، بل لأن بروكا ذاته يبدأ كل كتابة وفكرة من أفكاره سواء المكتوبة باللغة الكردية –التي يتقنها بروكا- أو العربية التي يقلد فيها أسلوبه الكردي من منطلق إيزيدي مخبأ وراء الكثير من الحيل اللفظية والتلاعب بالمفردات التي يجيدها شاعر بحجمه. وحتى في شعره فأنه ينهل من معين "عقدة " الاضطهاد التاريخي – 72 مجرزة بحق الإيزديين وواحدة تنتظر الولادة برأيهم وأغلبها كما يدعون هم أنفسهم من قبل أبناء جلدة الأمير الأعور أي الكرد المسلمين لاغيرهم وهذا التفسير تجلي في مثل شائع بين اليزيديين يقول "لاشيء أسوأ من الفقر سوى الإسلام!".
    الفرد الإيزيدي الذي يعتبر الشاعر هوشنك بروكا الوجه الفكري الساطع لهم، يعتبر ذاته مضطهدا ولانصير أو مؤيد له فهو مظلوم من قبل أبناء قوميته الكرد وهذه السيكولوجيا المريضة – التي كانت لها أسباب خارجة عن إرادة الإيزيديين في الكثير من الأحيان- تضخمت بفعل مرور الزمن وتقوقع الإيزيديين حول نفسهم للحفاظ على وجودهم وصيانه تميزهم وإختلافهم عن غيرهم ووصلت إلى درجة التطلع بعيون مليئة بالشك إلى كل من حولهم ولاسيما أبناء جلدة الأمير الأعور! بل وصلت هذه الحالة الغير صحية إلى درجة ظهور تقييد شديد بين أبناء الدين الإيزيدي أنفسهم ومنع التزاوج بينهم حيث يوجد طبقات عديدة لايسمح لها بالتزاوج من طبقات أدنى منها ناهيك عن الزواج من مسلم أو مسلمة ولابد أنكم تذكرتم مثلي الآن الفتاة دعاء وما حصل لها ولابد أنه قد أقشعرت أبدانكم الآن وأنتم تتذكرون تلك القصة المؤلمة.
    لكن هل تعبر حادثة قتل – دعاء- عن فكر وتوجه عامة الإيزديين أو عن الدين الإيزيدي؟
    بالتأكيد لا. فرغم أثر الحادثة الحاد الذي سيبقى وصمة عار على جبين البشرية بأكملها إلى الأبد، لكن من منا يستطيع أن يتناسى أوينسى كرد أرمينيا الإيزديين الذين أطلقوا ثورات ثقافية وفكرية وغيرها ساهمت في تعزيز وتخليد الثقافة والأدب الكرديين في ذاك "الجزء الخامس" من كردستان. هؤلاء الكرد الإيزديين البسطاء و الغيورون على قوميتهم الذين زارهم البارزاني مصطفى أثناء تواجده في منفاه بالإتحاد السوفيتي و سمى الكثير منهم أبناءهم بإسمه، لسنا نقصد هؤلاء ولانقصد الإساءة إلى الإيزيديين لكن نرغب أن تمتلك أية أقلية الجرأة لمواجهة الحقيقة ومراجعة حساباتها وبالأخص الكاتب والشاعر هوشنك بروكا الذي عليه رؤية النصف المليء من الكأس التي هي كأسنا وإن إنكسرت وصلت شظاياها إلينا كلنا، إلا من أعتبر نفسه في الجانب الآخر مع حفنة المتربصين والحاقدين الذين لا يعجبهم العجب ولا يريدون الخير والنماء لهذا الإقليم الكردي – بمسلميه وإيزيدييه – وكافة أطيافه ومذاهبه وأديانه ذلك أن كردستان هي الأم الرؤوم التي تتسع صدرها لجميع أبناءها دون تمييز أوتفرقة.

    منقول عن موقع كورد عرب العائد للسيد صلاح بدرالدين
    http://www.kurdarab.org/index.htm

  2. #2
    Junior Member
    الحالة: Ardelan غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 638
    تاريخ التسجيل: Sep 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 7
    التقييم: 10




    اعطيني اذنك

    يا سيد كاني رويار هناك عدة اسماء لبعض المثقفين العرب وهنا على سبيل الذكر لا الحصر معن بشور ـ محمد المسفر ـ عبد الباري عطوان ـ مصطفى بكري


    يلعنهم ابناء الشعب العراقي بكافة اطيافه والوانه لدفاعهم عن المقبور صدام الجلاد ووقوفهم ضد الضحية الشعب العراقي علما ان الامثال تضرب ولا تقاس هذا اولا.


    ثانيا يبدو ان صاحبك او سيدك قد كلفك بكتابة هذه الاسطر لانها نفس مكتوبه الثاني مع تغير الاسم هذا ان لم يكن هو نفسه وهذا لا يهم... غاية القول ان شئتم ام ابيتم يا ضيوفنا الاعزاء سننقد السلبيات وسندافع عن وجودنا وحقوقنا اسوة بباقي شدة الورد العراقية وان كنتم حقاً علمانيون وتؤمنون بالديمقراطية

    فمن بديهياتها الدفاع عن الاقليات والاثنيات وليس محاولة تشخيص او تشويه قامة ادبية فكرية كالسيد هوشنك بروكا والذي سحب البساط منكم بكتاباته التنويرية.

  3. #3
    Member
    الحالة: ahmed shingaly غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 479
    تاريخ التسجيل: Aug 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 73
    التقييم: 10




    لماذا سوريا تتدخل في خصوصياتنا نحن العراقيين ..

    هل فقدنا لغة الحوار نحن العراقيين فيما بيننا لماذا نسمح لمجندي سوريا التدخل في فيما بيننا نحن الايزيدية اينما تحترم خصوصيتنا الدينية ويكون ديننا محترما سنكون هناك ..

    نحن الايزيدية كورد اصلاء ولكن الكورد السلمين بدئوا الان ينسلخون عن كورديتهم .. كوردستان بكوردستنياتها امام خيارين ..ام ان تختار كورديتها التي قتلت وسلبت ودمرت الافا من بيوتها من اجل حلم كبير اسمه كوردستان ..او ان ترحل الى بلاد النجد والحجاز ..وتنخرط بين الاوس والخزرج ..الكوردياتي ليس ملك لا البارزاني ولا الطالبناني ولا ملكي ولا ملك صلاح بدر الدين ولا غيرنا ..الكوردياتي ملك كل الاكراد وليس لاحد ان يجبرنا على ان نكون اكراد لاننا اصل الكورد ولولا الايزيدية لما ضل شيء اسمه كوردياتي ..
    نحن الايزيدية مهمشون في كوردستان ..نحن الايزيدية الدين الثاني في كوردستان ويجب ان تكون لنا استحقاقا ت اكبر ..
    صلاح بدرالدين وكاني رويار وغيرهم الكثيرين القادمين من سوريا ( كالسيارات المهربة ) التي نسميها نحن بلغتنا العامية ( توز وبا ) او عبر الساتر ..يبحثون عن اقامة مريحة اكثر لهم في هولير ..اي يريدون تبديل فندقهم او زيادة مستحقاتهم ..
    هوشنك بروكا قلعة ادبية كبيرة وسيبقى مخافة كبيرة لكل من اراد الاساءة الى الايزيدية ..

    احمد شنكالي - شنكال

  4. #4
    Junior Member
    الحالة: جردو ايزدين غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 521
    تاريخ التسجيل: Aug 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 27
    التقييم: 10

    الرجاء عدم حذف التعليقات





    الرجاء عدم حذف التعليقات وتذكروا ان كتابة الاسم الكامل قد يجلب المشاكل لصاحبة في ضل هذا المجتمع الديمقراطي سابقا وفي ضل حكم الأنظمة العربية عندما كان يتفوق إنسان ايزيدي كان زملائه يقولون له ( أخ لو أنت بس ما ايزيدي ) وكان يرجعون ويقولون لبش الله ما يهديك !!!! أي بمعنى إن الايزيدي في نضرهم لا شيء ولا يجوز أن يبرز إنسان ايزيدي في أي مجال واعتقد بان الأمر لم يتغير فهوشنك بروكا مثقف من الطراز الأول بل مدرسة أدبية كاملة ولأنهم لم يتمكنوا من شراءه وإسكاته عن قول الحق لذلك شنو عليه هذا الهجوم لعلهم يتمكنون من إقناع أهل الفتوى بإصدار فتوى تبيح دمه لان الله قد أمرهم وعلى لسان النبي العربي (( من رأى منكم منكرا فعليه بيده فان لم يستطيع فبلسانه فان لم يستطيع فبقلبه وهو اضعف الإيمان ) جردوا ايزدين بسي

+ الرد على الموضوع

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 01-14-2014, 01:28
  2. بعض الكلام عن حال الإيزيدية .. (7).
    بواسطة قيدار نمر جندي في المنتدى آراء في الشأن الازيدي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-20-2013, 16:56
  3. بعض الكلام عن حال الإيزيدية .. (6).
    بواسطة قيدار نمر جندي في المنتدى آراء في الشأن الازيدي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-19-2012, 14:48
  4. بعض الكلام عن حال الإيزيدية ..(5).
    بواسطة قيدار نمر جندي في المنتدى آراء في الشأن الازيدي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-02-2012, 07:03
  5. ناظم ختاري:أنصاريات ...طيران في "كاني كولان"1
    بواسطة bahzani4 في المنتدى آراء في الشأن الازيدي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-29-2012, 23:14

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك