+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: وصول اكثر من مئتي من الرجال والنساء الايزيدية الذين اختطفتهم داعش بعد غزوة سنجار

  1. #1
    اداري
    الحالة: bahzani4 متواجد حالياً
    رقم العضوية: 3
    تاريخ التسجيل: May 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 24,260
    التقييم: 10

    وصول اكثر من مئتي من الرجال والنساء الايزيدية الذين اختطفتهم داعش بعد غزوة سنجار





    وصول اكثر من مئتي من الرجال والنساء الايزيدية الذين اختطفتهم داعش بعد غزوة سنجار
    خضر دوملي



    كانت وجوههم تعبر عن المعاناة بكل معانيها، ملابسهم الرثة واثار التعب و الالام التي عانوه خلال الاشهر الستة الماضية كانت قد ارتسمت على محياهم، تصورهم انهم الان احرار وليسوا تحت سيطرة داعش كان شيئا لايصدق بالنسة لهم ،،، اكثر من مئتا أمرأة ورجل غالبيتهم من كبار السن او المرضى الذين اطلقت داعش سراحهم كانوا عنوان الالام التي مرت عليهم.
    في قاعة كبيرة اكتضت بالممرضين والاطباء و رجال الاسايش والشرطة الذين كانوا يقدون اقصى ما يمكن من مساعدات طبية وغذائية، تجمع اكثر من مئتى رجل وأمرأة من الذين اوصلتهم داعش الى مشارف كركوك عصر اليوم وبعدها قامت قوات البيشمركة بنقلهم الى المركز الصحي في ( بردى - التون كوبري ) في طريقهم الى باعدرى بمحافظة دهوك ،، حال دخولك القاعة كنت تشم رائحة غريبة، وترى وجوه غريبة، وتتلمس من احاديثهم و طريقة جلوسهم وكأنهم قادمون من عالم اخر ،، ملابس رثة تبين حجم المعاناة، قال شرو حجي صالح ( 68 ) عاما من ( كرعوزير ) انه لايستطيع ان يصف حجم المعاناة التي مروا بها خلال الفترة الماضية مكتفيا: انا لا اعرف ماجرى لكل الذين كانوا معنا، وعندما قالوا لنا صباح هذا اليوم انهم سينقلوننا الى كوردستان كنا نتصور انهم سيقومون بقتلنا .
    عملية ايصال اكثر من مئتي رجل وامرأة الى مشارف اقليم كوردستان عصر السبت 17 – 1 – 2015 قال شرو " كنا في ظروف سيئة لايمكن ان توصف، لا اعرف حقا هل صحيح اننا نجونا الان ام ان هذا حلم، ففي الصباح عندما قالوا انهم سينقلوننا الى اهالينا كنا نتصور انهم سيقتلوننا"
    وتابع شرو : لا اعرف ماذا حل باهلي وابنائي وبناتي اتمنى ان يكونوا احياء والتقي بهم فقد شهدت الكثير من المأساة .
    صور ووجوه الناجين والناجيات اوضاع النظر من قبلهم الى المهتمين بهم كانت تعبر بصدق عن حجم الكارثة التي شاهدوها وكانت تنقل استمرارهم في انهم لايزالوا في هول الصدمة، سيدة في الخمسين من العمر قالت لا اعرف هل بقي لي احد ألتجأ اليه ام لا؟، انا فقدت كل شيء و اخذوا مني ابنتي الشابة منذ اكثر من شهر وهي لم تكتمل الثانية عشرة من العمر .
    انهار الياس خدر في الثامنة عشرة من العمر كانت تجلس القرفصاء على عربة للمعاقين كانت قد اصيبت بشلل الاطفال نظرت اليي بشغف وقالت انا من كوجو قتلوا الكثير من اهلي انا هنا الان وقد اخذوا الكثير من بناتنا الى سوريا يجب ان لاتنسوهم ايضا.
    انهار قالت انها تعاني من الكثير من الالام وقد كانت ممسكة بجعبة من الملابس قد وضعتها في حضنها قالت "عندما اخبروني انهم سياتون بي الى هنا شعرت بفرح كبير ولا اعرف هل بقي لي احد ام لا ؟"
    عملية نقل الناجيات والناجين من الموصل الى كركوك قال رجل الاعمال الايزيدي دلشاد علي درويش انها كانت مفاجئة حقا حيث لم نكن نصدق ان داعش قد جلبت هذا العدد الى مشارف كركوك .
    وقال دلشاد الذي يعمل في كركوك وساهم في توفير الباصات و التنسيق مع قوات البيشمركة والاسايش حتى تم نقلهم الى كركوك انه يشعر بفرح كبير لان الجميع وصل الى هنا بسلام مشيدا بدور قوات البيشمركة والاجهزة الامنية والشرطة والفرق الطبية في مساعدتهم الى نقل الجميع بسلام .
    وصول هذا العدد الكبير دفعة واحدة من الايزيديين الذين تم اختطافهم من قبل داعش في الثالث من شهر آب 2014 بعد غزوتهم لسنجار تعد الوجبة الاكبر من مجموع اكثر من اربعة الاف شخص اختطفتهم ، قال شرو " انهم لم يستيطعوا ان يوفروا للجميع الطعام والدواء للمرضى ولذلك قرروا التخلي عنا "


    التعديل الأخير تم بواسطة bahzani4 ; 01-19-2015 الساعة 10:48

+ الرد على الموضوع

المواضيع المتشابهه

  1. غزوة داعش على مناطق الايزيدية جريمة كبرى ..
    بواسطة قادر موسى كندالي في المنتدى آراء في الشأن الازيدي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-05-2015, 21:35
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-25-2015, 00:53
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-13-2014, 21:25

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك