فائق الشيخ علي ينسحب من الانتخابات ويدعو الى ثورة ضد ايران وميليشياتها

الشيخ علي ينسحب من الانتخابات ويدعو الى ثورة ضد ايران وميليشياتها

اعلن النائب فائق الشيخ علي، الاحد، انسحابه من الانتخابات النيابية المقبلة، داعيا الى ثورة ضد “ايران وميليشياتها”، على خلفية اغتيال الناشط ايهاب الوزني في كربلاء.

وقال الشيخ علي في تغريدات : “لا تخرجوا في تظاهرة احتجاج على اغتيال إيهاب الوزني، كي لا تنكشفوا.. بل نظموا صفوفكم واستعدوا وتهيأوا للثورة على إيران وميليشياتها القذرة في الشهور القادمة”.

واضاف: “لقد تمادوا في القتل.. وعليهم أن يذوقوا هذه المرة طعم الموت والهزيمة.. استعدوا.. إنني أعرف عماذا أتحدث”.

وتابع الشيخ علي: “بعد اغتيال الشهيد إيهاب الوزني أعلن انسحابي من الانتخابات النيابية، وأدعو القوى المدنية وثوار تشرين إلى الانسحاب أيضا والتهيؤ لإكمال الثورة في الشهور القادمة ضد إيران وميليشياتها القذرة”، مؤكدا أنه “لا خيار أمامنا غير الإطاحة بنظام القتلة المجرمين”.

واختتم الشيخ علي تغريدته بوسم: “#ستنتصر_ثورة_تشرين”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*