اتحاد علماء الدين يطلب من نيجيرفان بارزاني اعتماد الدين الإسلامي مصدرا تشريعيا بالدستور

.

 استقبل رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني يوم الثلاثاء وفدا من اتحاد علماء الدين الإسلامي في كوردستان.

وذكر بيان صادر عن رئاسة الإقليم ورد وكالة شفق نيوز، إنه وفي الاجتماع الذي حضره وزير الأوقاف والشؤون الدينية، تم تثمين دور اتحاد علماء الدين الإسلامي الكوردستاني في تعميق ثقافة التعايش والمصالحة وقبول الآخر، وتعزيز الروح الوطنية بين مكونات كوردستان.

من جهته أكد اتحاد علماء الدين الإسلامي في كوردستان دعمه لجهود الرئيس نيجيرفان بارزاني ورئاسة إقليم كوردستان من أجل الوحدة والمصالحة بين الأحزاب ومكونات كوردستان.

وأكد الاتحاد دعم جهود رئيس إقليم كوردستان في كتابة الدستور وتمنى له النجاح في مهمته هذه، داعيا إلى كتابة الدستور على أساس المواطنة مع مراعاة الدين الإسلامي كأحد مصادر التشريع مع احترام خصوصية الأديان الأخرى والحريات العامة.

بدوره أكد الرئيس بارزاني على أن المجتمع في كوردستان مجتمع متدين لذا فإن لرجال الدين دورا كبيرا ومؤثرا على المجتمع ويمكنهم أن يؤدوا دورا إيجابيا في تعزيز المبادئ الاجتماعية والمصالحة المجتمعية واللاعنف ورفض التطرف.

وكان للتعاون بين وزارة الأوقاف والشؤون الدينية واتحاد علماء المسلمين في كردستان، وعمل مجلس الخطاب الديني، والوضع المعيشي رجال الدين والتعليم الديني في كوردستان إضافة إلى مواضيع أخرى محور آخر من الإجتماع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*