الثلاثاء, يناير 31, 2023
Homeاراءمن عرب إلى سومريين ثم إلى آشورييين, ومنهم إلى أين ؟ :...

من عرب إلى سومريين ثم إلى آشورييين, ومنهم إلى أين ؟ : حاجي علو

بالصدفة وأنا لست من أصحاب الفيس بوك, لكن حدث, أن وقع بصري على إحتجاج للأخ البروفيسور خليل كوجك الياس مراد يلوم فيه الأخ الكاتب سكفان طوري على الإستزادة على عنوان مقالٍ له بإضافة إسم الكورد على الئيزديين( الكورد الئيزديين) وهذه تسمية طالما أثارت إحتجاجاً لدى الكثيرين ومن ضمنهم أنا ولو أنها لا تستحق الإلتفاتة, فالئيزدي هو كوردي ولا يحتاج إلى تشخيصٍ إضافي لا يُفيد في المعنى شيئاً, حتى المستعربين من سكان بعشيقة وبحزاني هم من الأكراد الداسنية سكان الموصل إستعربوا إثر حملات التعريب الدامية التي فرضها هارون الرشيد في 179 هجري وقد أُخرجوا من الموصل بفرمان لؤلؤ في 652 هجري قبل أن يُباغته هولاكو المشكور فيسحق دولة لؤلؤ وينجو الداسنيون/ الئيزديون حالياً ولا أظن أن الأخ البروفيسور يجهل ذلك …….. المهم أن الأخوين قد أصرّا على تنسيب الئيزديين إلى السومريين المغول بإعتبارهم أصحاب أول حضارة وأقدم الأديان, وهذا ليس فيه شك لكنهم ليسوا مغولاً أتراك ولا آراميين آشور, هم سكان القسم الشرقي الشمالي من ميسوبوتاميا كلها من شمال العراق وسوريا وحتى جنوب سلسلة جبال زاكروس , يقابلهم في الغرب والجنوب العنصر السامي الآرامي, وقد تداخلا وإختلاطا فيوادي الرافدين, مجموعة من المغول تسللت إلى جنوب العراق وتطورت كثيراً وبسبب قلة عددهم فقد ذابوا وإنصهروا في الأكديين الساميين حتى سيطرت الهوية الأكدية على الكتابة و الثقافة الميسوبوتامية كلها إلى أن إشتقت منها الرموز الكتابية البدائية التي تطورت عبر عدة أجيال من المعالجات الصوتية والترشيق الشكلي حتى وصلتنا بالشكل الحالي .
الحضارة البشرية بدأت أولاً على يد أسلاف الكورد حدث في شكل ثورتين كبيرتين الأولى إكتشاف النار وإضرامه قبل 40000 سنة في كهف شانيدر في شمال العراق تلتها ثورة زراعية حضارية عظيمة بدأت قبل 12000 سنة ق م زراعة بدائية في اسهول الجبلية الضيقة ويسكنون الكهوف, قبل الميلاد ب 8000 سنة أصبحت زراعة حقيقية متطورة وبدأت أولى القرى الزراعية تظهر بمحاذاة السلاسل الجبلية , هذه كلها على يد سكان شمال العراق الأصليين الذين لم يقدموا إليها من أي مكان من العالم, وخلال الثلاثة آلاف سنة التالية بدأت الحضارة تزحف بخطى حثيثة نحو الجنوب حيث الأرض الخصبة ولم تكن في الجنوب أي أثر لأية مدنية أو قرية سكنية أو تجمع بشري من أي نوع قبل الألف الخامس قبل الميلاد وفي خلال كل هذه السنين كانت الحضارة تتطور بتعجيل مطرد حتى إخترعت الصناعات والكتابة في الألفين اللذين سبقا ظهور السومريين فتخلدوا بسبب التدوين , وهذا ما لا يجب أن يغفله كل مدّعٍ للتاريخ, حتى الأديان فدين الشمس الكوردي قد سبق الجميع ومن شمال العراق قارص البرودة ثم النار التي إكتشفها أسلاف الكورد قبل أربعين ألف ثم الثورة الزراعية التي بدأت عندهم جعلتهم يقدسون الثور أيضاً فكان النشوء الديني على أوجه أثناء الثورة الزراعية قبل أكثر من عشرة آلاف سنة ولم يكن أي شيء قد بدأ في الجنوب وربما كان السومريون لا يزالون في آسيا الوسطى .
يبدو أن أستاذي العزيز البروفيسور خليل, بعد أن سقطت في يده النظرية البعثية في تعريب الئيزديين يبحث بكل وسيلة لإلحاق الئيزديين بأي جنس أو قوم لمجرّد إبعادهم عن الكورد والفرس, بينما هو لم يقرأ في التاريخ الذي سبق الإسلام عن غير القومية الفارسية وهم كلهم كورد خاصة غرب جبال زاروس وحتى سورية , وهذ هو مقالي الثالث أو الرابع أؤكد فيه فارسية الكورد جميعاً (والعكس صحيح), بمن فيهم الئيزديين, وقد طرحنا تحدياً ونجدده الآن وسيكون قائماً حتى نحصل على الجواب من الإخوة القرّاء جدميعهم أن يأتو بثلاث كلمات سومرية أو آرامية كلدانية أو آشورية في لغة الئيزديين الكوردية , بينما أي بسيط من الئيزديين ممن سمع باللغة الفارسية يتمكن من إيراد عشرات الكلمات الأصيلة المشتركة , الأعداد العشرة الأولى السومرية ثلاثة منه شبه تركية (أش /أج ثلاثة, يا خمسة سومري/ يادي سبعة تركي, أو سومري أون تركي) إضافة إلى أسماء بعض الآلهة وأداة التفضيل التركية (أن) أنكيدو أنليل آنو, أنوناكي أم البقرة, والعحب العحاب هي عند اللغة الآشورية فبالرغم من التعايش المختلط للئيزديين والآشوريين معاً فإنك لن تتمكن من العثور على ولو ثلاث كلمات مشتركة في لغتهم الكوردية وهذا شيءٌ لا يُصدق

ملاحظة تستثنى من ذلك اللغة العربية التي بالسيف ملأت لغتنا وديننا بالكلمات والمصطلحات العربية
حاجي علو / 9 تموز 2022

RELATED ARTICLES

8 COMMENTS

  1. ياحاج علو !!! انت كنت في بعشيقة وبحزاني وللاسف لم التقي بك عند وفاة اختك رحمها الله ..كيف اهل بعشيقة وبحزاني في الفاتحة يدقون دف وشباب وبالقول الكوردي تماما فمن اين استعربوا يارجل سوى باللسان وتمشية الحال لكل زمان . ليش ماذا تقول عن اخواننا الكورد 90% دينهم عربي ويتكلمون كوردي مثلنا نتكلم نحن عربي ؟ اما قدم الازيدية فلاشك بذلك مرت عليهم مراحل صعبة واسمائهم سومرية وبابلية نجد منها مثل شمو – سمو – كنجو وغيرها كثير لان الاسماء تبقى دون الاماكن والاحوال ..تحياتي

  2. ياحاج علو !!! انت كنت في بعشيقة وبحزاني وللاسف لم التقي بك عند وفاة اختك رحمها الله ..كيف اهل بعشيقة وبحزاني في الفاتحة يدقون دف وشباب وبالقول الكوردي تماما فمن اين استعربوا يارجل سوى باللسان وتمشية الحال لكل زمان . ليش ماذا تقول عن اخواننا الكورد 90% دينهم عربي ويتكلمون كوردي مثلنا نتكلم نحن عربي ؟ اما قدم الازيدية فلاشك بذلك مرت عليهم مراحل صعبة واسمائهم سومرية وبابلية نجد منها مثل شمو – سمو – كنجو وغيرها كثير لان الاسماء تبقى دون الاماكن والاحوال ..تحياتي

  3. عزيزي خالد لقد أسأت الفهم, أنا الذي أؤكد على كوردية الئيزديين قوماً ودينا , وأن الأخ البروفسور كان في الماضي يُحاول تعريب الئيزديين وكان هو وكثيرون غيرهم يدعون أن سكان بعشيقة وبحزاني هم عرب قدموا مع الشيخ عدي من الشام , بينما هم سكان الموصل الداسنيين الكورد إستعربوا تحت ضغط الحكم العربي الخلافي , ومستعربو الشام العلويون هم الذين فروا إلى الجبال تحت نفس الحكم حتى بعد إسلامهم العلوي وفئة كبيرة منهم من الحمدانيين الموصليين الذين نقلوا حكمهم إلى حلب للإبتعاد من الخليفة العباسي ولما إنهار حكمهم لجأوا إلى الجبال …….
    ولما يئس الأستاذ خليل أخذ يبحث عن أصول أخرى للئيزديين كما يفعل الكثيرون ومنهم أنت بإدعاء الأصل السومري والكلداني وغيرهما , وأنا طلبت نموذج من اللغة المشتركة وقد عجز الجميع لأن الباطل هو الباطل , لكنك أدرجت ثلاثة أسماء علم هي كوردية أصلاً : فمثلاً شمو وشمدين هي مشتقة من شمبوو يوم السبت وكنجي هو محصول السمسم لا داعي للإطالة أما سمو فهو إسم آرامي للمللك شمنائيل الذي فرضه علينا الإسلام ومنه إسم إسماعيل بن براهيم الخليل وهو يعني بالآرامية ( إسم الله)عزيزي أوضحنا لك أن اللغة السومرية هي مغولية ـ تركية …… أعد قراءة المقال رجاءً وشكراً

  4. استاذ حاجي .هناك مقال قديم بقلم المرحوم الكاتب أحمد ملا خليل في عدد من اعداد مجلة لالش،يقارن فيها الأسماء الايزيدية مع أسماء الحضارات القديمة وخاصة السومرية وهو مقال قيم جدا ويحتوي على عشرات الاسماء.اتمنى ان تبحث عنه .او من لديه من الاخوة والاصدقاء او منتخبي لالش،إعادة نشره على موقع بحزاني للافادة . وانا احاول البحث عنه ونشره مع التقدير
    ملاحظة \ربما المقال باسم .ب.ش . دلكوفان

  5. مهما كبرت الازيدية وانت ترجعها للخلف يارجل مرة تدق رقصة الميثرا ومرة زرادشت ومرة علويين ومرة امويين ومرة هنود اخي مسجل عندنا في الهوية ازيديي اعبد هذا الاسم وخلص .. وسمو اسم اول ملك للسلالة البابلية الاولى وكنجو وليس (كنجي ) ياعالم هو اله سومرية جبلت دمه في خلق اول انسان اقرأ {د. خزعل الماجدي وكريمر عالم السومريات } حتى تتاكد .. ثم د خليل ليس دفاعا عنه لاهو ولاغيره ولا 100 فرمان يقدر يعربنا نحن ازيدية واخر ماتبقى من الكورد الاصلاء .. يعني لازم تفهم اهل بعشيقة وبحزاني لوما لغتهم الدارجه عربية كان مابقى ايزيدي فيها وعفية عليهم يفهمون اللعبة ثم تعال لما لاتجاوب لماذا 90% من الكورد دينهم عربي بالاسلام تخاف تخاف تجاوب !؟!؟ الازيدية في محنه في بعشيقة وبحزاني مثلا شوف التقلبات راح صدام وجاء بعده الاحتلال ثم البيشمركة ثم داعش ثم البيشمركة ثم الحشد كيف يستطيعوا العيش مع كل هؤلاء لو لم يكونوا عقال وفاهمين وبقوا ازيدية فعلا وبقيت اللغة وسيلة اتصال وتواصل وليس وسيلة حياة اوموت او ماشابه من تلوينات وترقيعات ….

  6. أستاذي العزيز غازي , كثيرٌ من الناس يعتبرون دين الئيزديين من المعتقدات القديمة جداً , نعم هذا صحيح وطالما كانت شعوب ميسوبوتاميا كانت تدين بالأديان القديمة متعددة الآلهة فقد إعتبرووا الئيزديين ورثتهم ومن ثم كثير منهم إعتبروهم من قوميتهم وهذا هو الباطل بعينه فالآلهة كانت بالعشرات لكل قوم وبعضها كانت تقتبس من بعض وزتتخلى عنها بكل سهولة والتعصب الديني لم يكن وارداً أبداً , لكن هوية الئيزديين لا تمت بصلة لهوية السومريين ولا الساميين العلاقة معهم كانت علاقة التجاور والإقتباس كان وارداً , أيّّ دين جنوبي لم يجعل عبادة الشمس هي الأولى عدا حمورابي البابلي الكيشي المتأثر بشعبه ذي الاغلبية الكوردية (اظن أنهم الآن سنجاريون) ولا أثر لعبادة النار ولا الثور الممجد جداً عندنا…… أنا لم أعثر على إسم سومري ولا سامي يحمل صبغة كوردية أبداً فمثلاً ( لو كال ) وهو كلمتان : الرجل العظيم, جعله الئيزديون قوال , فأين هو الشبه وأين المعنى المشوه , هكذا يتلاعب الناس بخلقة الئيزديين المغفلين وشكراً

  7. بحسب الدراسات الأخيرة استاذ حجي تبين ان السومريين هم ليسوا ساميون بل انحدروا من زاكروس نحو جنوب ميزوبوتاميا حيث الخصوبة والزراعة .وهم ارايين من سلالة الكوتيين والهوريين..راجع كتاب ( آريا القديمة .كردستان الأبدية. الكرد من أقدم العصور ) للكاتب الروسي الشهير صلوات كولياموف.سوف ابعث لك نسخة pdf على الواتس آب سيدا

  8. أستاذي العزيز غازي , أنا لم أقل أن السومريين ساميون, هم مغول إنحدروا عبر بوابة زاكروس طوروؤس أو ربما عبر أفغانستان إلى ساحل البحر ثم إلى رأس الخليج لكن الأرجح هي بوابة زاكروس طوروس, وهم ليسوا آريين كوتيين هم مختلفون عنهم هوية وجنساً وهذا واضح من تسمية حضارات الألف الثالث قبل الميلاد : سومريون ثم أكديون ساميون ثم كوتيون آريون ثم تبعتهم سلالة أور السومرية الثالثة وبها إنتهى الألف الثالث قبل الميلاد وإنتهى ذكر السومريين حتى اليوم لأنهم إنصهروا بالساميين الأكديين وبعدها بدأت حضارة بابل الأولى القديمة …………, لماذا لم يسمى الكوتيون بسلالة السومرية الثانية أو غيرها بل سموا أورنمو السومري يإسمهم لأنهم أقوام مختلفة عنهم , ولا أظن أنك وزلا أنا سنحصل على أيّ دليل عى كوردية أو فارسية السومريين , لكن الأدلة على زرادشتية الكورد وفارسيتهم قد ملأت التاريخ لكن الئيزديين ينكرون ذلك وفي حياتهم لم يقولو شيئاً صحيحاً ولن يصلو إلى نتيجة مهما دقوا في الماء فهو ماء ولا يثقون إلاّ في الأجانب الذين شوّهوا ولا يزالون يشوهون تاريخهم ودينهم , فبئس القوم الجاهلون وشكراً على تعليقك

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular