الثلاثاء, يناير 31, 2023
Homeالاخبار والاحداثدعوة لمعالجة معضلة زواج أبيار هسن ممان القائمة رقم 2

دعوة لمعالجة معضلة زواج أبيار هسن ممان القائمة رقم 2

دعوة ومناشدة عامة

(لجميع من يرغب من الايزيديين في إدراج اسمه ضمن هذه القائمة، وابداء تضامنه مع هذه الدعوة الانسانية ولوقف انقراض هذه السلالة العريقة الكريمة. وكل من يكتب “موافق” يذكر اسمه الكامل مع مهنته كي يتم ادراج اسمه مع القائمة، وطرحه بعد ذلك على المجلس الروحاني لمناقشة هذا المطلب واصدار قرار ، نتمى أن يكون ايجابياً… نعتذر إذا كان هنالك التباسات في مهن ووظائف بعض الموقعين.) فيمما يلي نص الدعوة:
دعوة لمعالجة معضلة زواج أبيار هسن ممان
نحن الموقعين أدناه، ندرك جيداً كثرة مشاكل المجتمع الايزيدي، خاصة بعد إبادة ايزيدية شنكال في 3/آب/2014، لكن هنالك أولويات يجب التوقف عندها من دون اغفال المشاكل الأخرى. وندرك جيدا ان كل دين ينوي البقاء، يحتاج إلى مجتمع سليم. لذا حرصاً منا على تماسك واستمرارية ديانتنا في عصر تسيطر عليه العولمة وجميع مغريات الحياة، ندعو كافة الايزيديين، كل من خلال موقعه، العمل والتفكير الجاد لإيجاد حلّ إنساني واجتماعي لمعضلة زواج أبيار هسن ممان، في الوقت الذي ينتظر حوالي (70) منهم في العراق وألمانيا الزواج ولم يجدوا شابات من طبقتهم للزواج بهم. وفي حال ترك هذه المشكلة على الغارب، ليس أمام هؤلاء الشباب غير ثلاث احتمالات، الأول: أن يظلوا عُزاباً طوال حياتهم، من دون زواج، ومن دون تكوين عائلة، وبلا نسل! الثاني: الانتحار، والنتيجة كالاحتمال الأول، لا عائلة ولا نسل!! الثالث: عدم التحمل والزواج من خارج ديانتهم!
أغلبية الأديان تعد رابطة الزواج وتكوين العائلة مقدستان، وان النسل هو أحد تجليات الصيرورة داخل الزمن والوجود. لذا فان الإنسان هو الذي يحمي الدين، ولا وجود دين بدون الإنسان! فالوقوف بوجه الزواج والعائلة المقدسة، هي خسارة للمجتمع، وإسادة للدين نفسه الذي يفترض به تلبية طموحات ورغبات المؤمن به روحياً وحفظ كرامته.
نعلم أيضاً ان لكل دين ثوابت وأركان وعبادات وطقوس خاصة به، إلا أنه في الوقت نفسه، وبمرور آلاف السنين على نشأة الدين، تراكمت عليه إضافات (قشور الدين) وهي لا تعد من الثوابت والأركان، ولا من صُلْب الدين، ولن تجد له سنداً في النصوص الدينية. وهذا ما ينطبق على زواج أبيار هسن ممان، فلا نص دين يمنع ويحرم زواجهم من سلالات الأبيار الأخرى (ماعدا تحريم الزواج بينهم وبين مريديهم من الأبيار). لذا هنالك أحدى عشرة سلالة من الأبيار ليسوا من مريدي بير هسن ممان، وهم:
1- پیرێت هاجيال. 2- = مهمدي ربن. 3- = اومر خالا. 4- = پیر آلوبكر.
5- = پیر بوك 6- = پیر سيني بحري. 7- = هسنالكا.
* هذا وفي عام 1968 أصدر المجلس الروحاني الايزيدي الأعلى قراراً بجواز زواج أبيار هسن ممان مع أبيار هسنالكا، إلا أنه مع الأسف رئيس عشيرة واحدة فقط من شنكال وقف ضد القرار وتم إفشاله بحجج غير مقبولة، ومن دون أن يشعر هو بآلام شباب بير هسن ممان والمشاكل الاجتماعية التي خلفها فيما بعد!
* بتاريخ 29/8/2017 قام أحد الكتاب بأجراء استفتاء في العراق حول جواز أبيار هسن ممان من بقية البيرانية الذين ليسوا من مريدي هسن ممان، شارك في الاستفتاء 500 خمسمائة شخص ايزيدي من مختلف الأعمار والمهن والمراتب، ومن فئة الدارسين والأميين الذين لم يدخلوا المدارس، وكان نتيجة الاستفتاء بالشكل التالي:
– نسبة 93% نعم.
– نسبة 3% لا.
– نسبة 4% امتناع عن التصويت.
إذن نسبة 7% (عدم الموافقة والامتناع) نسبة ضئيلة جداً لا تذكر أمام نسبة 93% لعام 2017، مقابل رفض رئيس عشيرة واحدة عام 1968.
نطرح مجدداً هذه المعضلة أمام المجلس الروحاني، ورجال الدين بإصدار قرار بجواز زواج أبيار هسن ممان من الأبيار الذين ليسوا مريدهم، وهذا القرار لن يكون أصعب من القرار الذي أصدره المجلس الروحاني بموافقة ومباركة أمير الايزيدية الراحل تحسين بك، وتوقيع الراحل بابا شيخ ختو حاجي اسماعيل، اللذان سجلا سابقة وموقف تاريخي عظيم في البيان ذي العدد 28 بتاريخ 6/2/2015 حول السبايا الناجيات من قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي، في كونهم “ايزيديين أنقياء ليس لأحد أن يمس عقيدتهم بشيء، ولا لأحد أن يقرر مصيرهم أو هويتهم…”. فهل نتطلع من المجلس الروحاني الايزيدي الحالي موقفاً شجاعاً ومشرفاً، وسابقة تدخل التاريخ ثانية، كما سجله المجلس الروحاني زمن الفقيدين الراحلين تحسين بك وبابا شيخ ختو؟! نتمنى ذلك من كل قلوبنا.
الموقعون:
الاسم                               المهنة
————————————————————–

وعد حسين جمعة الكوجك موظف متقاعد
يوسف بري كاتب وصحفي
شينو كجل لاسو مهندس متقاعد
الياس سليمان خدر مهندس متقاعد
جميل رشو علي مدير مدرسة
د. مؤيد بركات حسن معاون عميد كلية التربية-دهوك
ابراهيم جندي سليمان مهندس
فيصل خلف عبدي معلم
بتول درويش شيخ كالو محامية وطالبة ماجستير
فراس حجي عمر مدرس متقاعد
أحمد بدل قاسو معلم جامعي
نوري رمو مهندس
شريف حسين سلو مدرس
خليل خلف خديدا معاون مدير مستشفى سنوني
خلات جندي بوزاني معاون طبي
رشيد ختاري شخصية اجتماعية
زيد حسن جندي مدرس
سعيد قاسم مراد معاون صيدلي
خلف كجي القيراني شخصية اجتماعية
جلال الياس سليم الفاتي كاتب واعلامي
حسن دهار قاسم معاون طبي
عمشه الهسكاني
خلف عمر حسن موظف
بشار سليمان كمو مهندس
خديدا حضر رشو معلم
خليل خدر تمو مختبر صحة نينوى
نذير رشيد سيتو ناشط مدني
حسين ابراهيم حمو معاون طبي
أياد خلات حسين معلم
مردان عطو كتو موظف صحي
دخيل خلف حجي مدرس
د. خدر حمو عيسى طبيب
ريان خيري جاسم طالب جامعي
غربي ناصر شيخ كوبو معلم مدرسة التوعية الدينية
سالم قاسم مراد مدير مدرسة
حازم عبد العزيز رشو محامي
زبير كريت معلم متقاعد
الياس بابا شيخ كادر سياسي
سوزان ملكو كلي عضو منظمة يوفا
عيسى سعدو كاتب واعلامي
خديدا ميرزا الياس رجل أعمال
مروان داود طالب جامعي
جاسم قاسم بوزاني كاتب وناشط مدني
شمو فارس مهندس
يوسف نصرو باحث في الشأن الايزيدي
عمر جليك مسرحي
ياسر الياس حسن طالب
بدل علي مراد موظف
منير فائق معالج فيزيائي
حازم حسن الختاري كاتب وناشط مدني
عجاج سليمان خدر مبرمج
أيوب شيخ فرمان عبو مهندس استشاري، ومدير بلدية باعذره
د. سعيد سيدو طبيب وناشط مدني- ألمانيا
بركات كريت حاجو كادر سياسي
سيروان سالم بركات موظف
جنكيز رشو مهندس
حسين جمعة خدر معلم متقاعد
أبو خالد السموقي
درويش الهسكاني مدير منظمة
أبو خليل الكشتاوي شخصية اجتماعية
بكر جعفر عضو مجلس ايزيديي سوريا
سردار داود سعدو موظف
سعيد حسن فندي مدير شركة مقاولات، وشخصية اجتماعية
سليمان خديدا علي متقاعد
يوسف علي سيسكا ناشط مدني
أبراهيم سمو محامي وكاتب
ألياس خضر علي كاتب وناشط مدني
ثامر ألياس خضر ماجستير،مدير منظمة هيومانيتي
عبيد خلف خدر
سعود خلف احمد محامي
سعيد صالح خلف محامي
مجيد سلو الختاري محامي
بهاء ماجد الياس استاذ جامعي
روزا سعيد كجان استاذة جامعية
أميرة شيخ مرمان عبو ناشطة في مجال حقوق الانسان
جنار كما علي صيدلانية
سعيد حسن فندي شخصية اجتماعية
خدر قوال اسماعيل فنان تشكيلي
حسين عبدالله خلف مهندس
عادل شيخ فرمان عبو ناشط مدني وسياسي
كارس رشو خاف مدرس
جلال علي شيخ بركات معلم وناشط مدني
فرحان الياس متو معلم
ساهرة موسى معلمة
غانم ألياس سليم مدير منظمة غصن الزيتون
رشيد مراد
ألياس ولي مراد معلم
كندال رمو ماجستير الاقتصاد الزراعي
بير خلف شنكالي
أبو سلام ناشط سياسي
كريم شيخ شرو أعمال حرة
جميل حسو عبدي
د. راكان كافان خميس طبيب بيطري
سعد بابير موظف
عدنان حسن خبير بيولوجي، عضو مجلس ايزيدي سوريا
جيفارا عجم
سركوت بديل موظف
أمين باعدري معيد جامعي، صيدلاني وفنان
بير زياد معلم
صالح الفائز
بارو أوسو موظف
ياسر ألياس البحزاني
كريت رشو البيتناري
سالار فائز محامي
خدر بكو موظف
صالح عودي الياس موظف متقاعد- أعمال حرة
خالد خيرو حيدر موظف متقاعد
قاسم سعيد جونو موظف
غانم صبري جبور
صادق رشو سعدو
سليمان رشيد حسن موظف صحي
خلف ابراهيم مراد موظف متقاعد
عادل جاسم جندي مدرس
صالح جاسم عثمان كاتب
عزت جيجو بير مراد رجل دين
روزفان سعيد مراد مدرس
الياس نعمو الختاري كاتب
صالح ناسو قرى اعمال حرة
حسين حجي ميرزا محلل تربوي نفسي
فخري شيخ يوسف شخصية اجتماعية
نسرين تحسين بك من بيت الإمارة
ديار شيخ فخري طالب جامعي
ديندار شيخ فخري طالب جامعي
هيبة شيخ فخري طالبة جامعية
مراد شمدين
عبدو حسن عضو مجلس ايزيديي- المانيا
عامر دخيل
سلو عبدال معلم متقاعد، وناشط سياسي
جندي باعدري مدرس
شيخ جلال ناشط مدني
داود دربو
خلف شيخ مقبول ميرزا/رجل دين
ألياس خيرو/ميكانيكي
سركوت بديل/أعمال حرة
شمدين حسو/ بير هسن ممان
خليل سلو عبدال
مال الله علو
سيروان سيتو/مهندس معماري
خديدا شيخ حجي.
مصطو الياس دنايي/كاتب واعلامي
بركات بير حجي برهيم./ “بير هسن ممان”
ابراهيم كلش/ حقوقي
RELATED ARTICLES

6 COMMENTS

  1. دعوة إلى أهلنا طبقة الابيار من مختلف الطبقات لابداء آراءهم حول الموضوع لكونهم اصحاب الشأن ودورهم وآرائهم تكون لها أهمية كبيرة في هذا المشروع الهام جدا

  2. و ثامناً أبيار بير بوال

    وأ×يراً إستوقفني البير بركات بير حجي البيت ناري من أبيار هسل ممان طالباً أن نعالج هذا الموضوع في المحافل الإعلامية وأن نفاتح المير في هذا الصدد وهو الآخر يرحب بهذه الخطوة ومن أهلها
    ثم أن الحد والسد قد جاءت لأسر الشيوخ الثلاثة المتزعمة الجديدة بالتحديد , خاصة بعد إكتساب أولاد ئيزدينةمير الأربعة صفة الشيخ بعد أن كانوا أمياراً زعماء لجميع الأبيار وأصبحو شيوخاً وبقي إأقاربهم بزعامة هسل ممان يضطلع بمهام البير العام لجميع الأبيار كان بعضهم خارج نطاقه لأسباب عدة بعضها البعد بقيت بيرهم الأقدم وهو بيرافات وربما أسباب أخرى لا نعلمها
    علماً أ، الحد والسد وضعت بعد وفاة الشيعدي الأول والثاني من قبل شيشمس والشيخ حسن

  3. وانا براى الوقت مبكر جدا والوقت بحاجه انتظار ما لا يقل عن ١١٠ أعوام .. والمثل العراقي )بعد وقت) ..لان الامر كان من مولاكم ومولانا الاعظم الشيخ المبجل الشيخ عدي (قدس صرته) .. وسؤالي هل بقى ولو واثنان من هؤلاء الابيار في المجتمع الايزدي… وسؤالي الاخر اين كنتم واين كنا واين السابقين والسابقين قبلنا ورجالدين والأمراء ..لماذا لم يفتحوا بهذا الامر .. أنتم تصادقون وتتوقعون على امر وناس انقرضوا تماما .. كفى كفى يا محبي الظهور

  4. شكرا لجهودكم في هذه البادرة الانسانية والمجتمعية الكبيرة بغايتها النبيلة… نعم انه ظلم وحيف على هذه الفئة الخاصة بالمجتمع الأيزدي ويجب انصافهم.

    أتمنى اضافة اسمي للقائمة هذه و أي قائمة أخرى تتعلق بهذا الموضوع الخاق بأپيار هسن ممان.

    مصطو الياس الدنايي/ كاتب واعلامي

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular