الخميس, ديسمبر 8, 2022
Homeاراءالعلوم الايزيدية وتأثيرها في التاريخ البشري : فواز فرحان

العلوم الايزيدية وتأثيرها في التاريخ البشري : فواز فرحان

موضوع الندوة الفكرية في مدينة اولدنبورغ

نزولاً عند رغبة الكثير من الأصدقاء والأساتذة والأعزاء الذين لم يتمكنوا من الحضور للندوة الفكرية التي أقمتها في المركز الايزيدي في مدينة أولدنبورغ قررت تلخيص الأفكار التي طرحتها في الندوة الفكرية التي لخصتها عبر بروجيكت مقرون بالأدلة العلمية والتاريخية الموثقة في مصادر تدرسّ في جامعات غربية وموجودة أيضاً ي متاحف عالمية كترجمة لمخطوطات تمت ترجمتها بعد عام 2009 ..

في البداية استعرضت مجموعة من الصور والمصادر التي لها علاقة بالملابس التراثية والمشتركة بين الايزيديون والسومريون بعد آلاف السنين من نشوء الحضارة ، كانت الايزيدية ديانة حيّة للدولة السومرية واستعرضت مخطوطة تاريخية تشير الى خاتم الطاوس الذي كان ينتقل من حاكم لآخر من بدء سلالة سومر الأولى في أوروك الى نهاية سلالات اور والتي امتدت لخمسة آلاف عام ..

أي أن المخطوطات التاريخية التي استخرجت من تلال الجنوب وتلال الشمال السومري وبالأخص التي استخرجها مبعوث المخابرات البريطانية للمنطقة لايارد تشير الى وجود الطاوس في العصر السومري كعقيدة أساسية للدولة السومرية تثبت أن الطاوس وعبادته كانت موجودة في العراق القديم على أنه هيكلية كونية عظيمة إنطلقت من بلاد الرافدين وليس كما يحاول البعض تشويه الحقائق والقول أنه جاء لنا من حضارات أخرى ، فالمعلوم أن سومر كانت نقطة البداية للحضارة وليس العكس ، كما انه لم يكن اسطورة او خرافة كما يحاول البعض تحقير الفكرة الايزيدية وتشويهها على انها نتاج حضارات اخرى بل هي المصدر الذي انتشر الى بلاد فارس والهند والسند واليابان وحتى الى بلاد الاغريق عبر المدرسة الاورفية التي نشرت التعاليم الايزيدية في الاغريق ومنها الى باقي اجزاء اوربا ..

لهذا نوهت اكثر من مرة الى ان عملية البحث بالتاريخ الايزيدي يجب ان تكون مقرونه بالقدرة على فهم الجوانب الروحية للحضارة وليس النظر اليها من زاوية العلم الكمي المحدود الضيق الافق الذي لا يستطيع فهم اغلب المخطوطات في العهود السومرية والبابلية والاشورية لأنها كانت مقرونة في الأساس بطقوس روحانية ايزيدية تنتمي للعلمين الباطن والظاهر في الايزيدية ، وأسردت مثال حول إحدى اللوحات التي تشير لحمورابي وهو يضع يده على كتفه الأيمن وهو يؤدي طقس ديني نتبعه اليوم في مشية السماع المقدّسة في الأعياد الايزيدية ، شرح هذه اللوحة لا يمكن أن يعطي الحقيقة حجمها الصحيح دون التوضيح بالجانب الروحاني للطقس الذي كان يؤديه ملك مثل حمورابي كان يرتدي خاتم الطاوس ويجلس على عرش الطاوس ويخاطب كائنات تنتمي لعوالم عليا تفصل بين حمورابي وبينها جدار كما هو موضح في اللوح السومري ..

أي أن العملية كانت عبارة عن مخاطبة مع كائنات عليا فاللوح الدائري الذي كان أمام حمورابي كان عبارة عن أبواب المعرفة في الايزيدية ومن خلال هذه الأبواب كان حمورابي يصل الى العوالم العليا ( العوالم الموازية ــ أو العالم الذي نسميه بالعالم الأحسن ) ..

البداية في سومر ..

تشير الفكرة الايزيدية الموجودة في المخطوطات السومرية الى أن الايزيديون الأوائل بنوا أول مكان مقدّس مصحوب بالأضلاع الهندسية التي تستند الى هندسة مقدسة في لالش وأور والتي نسميها بالهندسة الايزيدية الخفيّة المقدسة وهناك انتشرت صيغة تقسيم الطبقات بين الكائنات العظمى التي بنت الحضارة والتي تنتمي الى العالم السببي الشمساني ، بدأ السومريون بتقسيم لغات طقوسهم ونصوصهم الى أربعة مستويات ..

ــ المستوى الأعلى للمخاطبات كان بيد الآلهة أو الخاسين وكانت عبارة عن لغة تخاطر لا تحريك للفم واللسان فيها ..

ــ المرحلة الصورية للتعبير والتي وجدت في أغلب االمخطوطات السومرية كات عبارة عن لغة تخاطب بين طبقة البير .. والرسومات الهندسية كانت التعبير الفعلي عن هذه اللغة بالشكل السليم ..

ــ المستوى الرمزي للتعبير وهذا النمط اللغوي كان مخصصاً لطبقة الشيوخ ..

ــ مستوى المقاطع للتعبير .. كان هذا المستوى مخصصاً لطبقة الفقير أو الكوجكين أو طبقة تتفتح قدراتها الروحية لأبعد المستويات قبل ان تصل عتبة الشيخ ( طبقة الفقير والكوجكين وفاحي دفتر العلوم لملك فخردين والملك شيخ سن ) ..

ــ مستوى الجُملْ الرقمية للمريدين .. وهذا المستوى كان أدنى المستويات والذي يتم تداوله الى اليوم في العلم الأكاديمي الكمي المحدود النسبي الضيق من خلال ترقيم الفصول والمقدمة وترتيب الجمل كي يفهمها القارئ الذي لا يستطيع استيعاب الحقائق العليا في المستويات الثلاث التي تسبق هذا المستوى ..

مثال ..

الآلهة كانت تسمي آدي بالمطلق وقد أوردتُ تعريف من القاموس الأكدي بهذا الخصوص كمصدر ..

البير كان يسمي الإله بالآوول أو الخالق

الشيخ كان يسمي الإله بالخلق للنشوء والتكوين ..

المريد كان يُسمي الخالق بيت آديا ..

أربعة مصطلحات مختلفة تعبّر عن مستوى التنور في التعبير اللغوي عند الطبقات .. لهذا لم يفهم علماء الآثار لغتنا ولم يتمكنوا من ترجمتها بالشكل السليم سابقاً لأنهم لم يستعينوا بسكانها الأصليين في التعريف ( الايزيديون )

وقمت بشرح تلك الجزئية التي قسّم فيها الايزيديون اللغة والمدارس ومستويات الوعي وكل شيء الى أربعة مستويات ..

ــ المستوى الآداني للعظماء والمتفتحي البصيرة والآيريين عن عالمي البشر والإنسان ..

المخطوطات السومرية تقول أن الايزيديون لهم فكرة التمييز بين الانسان والبشر ( الانسان من آدابا وحياة وأعمارهم طويلة وكانوا ينادون الانسان بـ يا طويل العمر حيث ان معدل أعمارهم كان عشرة أضعاف أعمار البشر وأغلبهم كانوا مهندسين ومعلمين للحضارة ) بينما البشر من آدم وحوّاء وأعمارهم قليلة قياساً للإنسان .. ورحلة ترقي البشر لا تكون نحو الإله في البداية بل نحو التحوّل للإنسان طويل العمر قبل أن يتحول الى الوعي الإلهي ..

ــ المستوى الشمساني السببي المنبثق من نور الهيكلية العظيمة التي نشير لها في الايزيدية بـ نور طاوسي ملك ..

ــ العالم القاتاني الذي يشير الى تسليم طاوسي ملك السعود للملك شيخ سن وشيشمس لنقل قوانين الطبيعة الى العوالم الأدنى ( البشر والانسان ) ..

ــ العالم المادي الموضوعي الذي انحدر اليه قسم من الانسانية الى هيئة بشر وسلّط طاوسي ملك كل من سلطان ايزيد والبير والربي ( الأخرس والأطرش ) على عالمنا للتحكم في العقول المحدودة الضيقة الأفق التي لا تستطيع استيعاب البرنامج الكوني الذي يحكم عوالمنا ..

مثال ..

قول الإحتضار في الإيزيدية ..

 

وضعوني في غرفة بلا أبواب

جاءني اثنان يقرئون فوق رأسي .. كأنهما زعماء ومرسلين

وكان فوق رأسي سبع أحجار رحى

جاءني اثنان يسألوني ويتحدثون معي

أحدهما أخرس والآخر أطرش

ويسألونني عن حالي وأحوالي

انني أخاف من الأطرش

لديه هراوة ذات سبعين رأس مدبب

ويأتون الي يومياً ثلاث مرّات

خوفي هو من ذلك الأخرس

هراوته تزن سبعين رطلاً

وهو الذي يسألني عن أخبار روحي

عندما يرفع الهراوة بوجهي

يتوّهج منا نار كالبرق والرعد

ومن هيبته قلبي وفؤادي يذبلان خوفاً ورهبة

وعندما يقف أمامي

وفي يديه هراوته ذات السبعين رطلاً

من هيبته ينشل لساني

جاءني اثنان يسألاني

مقادحهم كبيرة بحجم الكراسي

مسكين يا ابن آدم من أي انس أنت ؟ ومن أي جنس ؟

يا بني آدم أين أنتم وأين كنتم

في كل صباح تزداد ذنوبكم ومساوئكم

لم نرى منكم أي عمل خير

يا أبناء آدم نحن الخير بذاته

نحن رُسل الخالق الجبّار

لا نؤذي الناس الخيّرين

جاءني اثنان وعيونهم واسعة وكأنها صحون

أصابعهما طويلة كعصا الراعي

أظافرهما كبيرة كأنها مناجل

قلت هنيئاً مائة مرة للروح البريئة والطاهرة

جاءني اثنان عيونهما كأنها نجوم

أصابعهما تشبه السكاكين القاطعة

أظافرهما كأنها سكاكين

قلت مائة مرة هنيئاً للأرواح الخيّرة وبؤساً للأرواح المنكرة للخالق

جاءني ااثنان هما ضخما الجسد

طوال القامة

ومن هيبتهما ارتجف قلبي بعنف

جاءني اثنان بهيئة سوداء كأنما هما فقراء

خصلات شعرهم ناعمة كالحرير

ويحملان رمزاً للأمير الجليل

حينما جاءا واقتربا مني

كانا يتكلمان كلاماً

ويعظان بما يعلمان

ذلك هو العلم الصحيح

الزبانية أخذوني الى فوق جسر السراط

ذلك هو مكان من يريد لهم الله الشفاعة

نحن الخير بذاته

نحن رسل الخالق العظيم

ومبعوثي الجبار

لا نؤذي الأرواح الخيّرة

 

هذا القول يمثل نموذج للنصوص الايزيدية التي تنتمي للعالم المادي الذي يحكمه قانون الحياة والموت وهذا القانون يشمل البشرية ولكنه لا يشمل الانسانية التي يمثل فيها الموت تبديل الطوق ووقوف سبعة شخصيات دينية تشرف على الانتقال الى العالم الآخر بدل الموت الذي يشمل  الكائن البشري ..

لهذا بنى الايزيديون القدامى اغلب معابدهم بإسم ايزيدا الحاكم للعالم الأرضي وليس بإسم طاوسي ملك أو سلطان آديا أو الملك شيخسن أو شيشمس لأن لكل خودان أو خاسين من هؤلاء مهمته في العوالم الروحانية العليا ..

وردت ففي الكثير من النصوص الايزيدية العوالم السبع ومفاتيح المعرفة الأربعة والتي لا يفهمها الجيل الحالي بالشكل السليم الذي يعكس حقائقها الأصيلة فكما نعلم أن لكل نصّ ايزيدي علم نوعي يعكسه أو عالم أعلى يمثله مثل دعاءنجمة الصباح ..

 

دعاء نجمة الصباح …

 

السلام عليك يا نجمة الصباح

السلام عليك يا نجمة الصباح

السلام عليك يا نجمة الصباح

حقاً انتِ سرّ بوابة الأرض والسماء

وسند الأرض والسماء

بحق سبعة أبواب الغيب

ومفاتيح المعرفة الأربعة

احمينا من المجنون المتدهور

من الحيّة والظلام والعقرب

 

دعاء نجمة الصباح هنا يشير لنا الى سبعة أبواب الغيب التي خلقها طاوسي ملك أو العوالم السبعة ( المادي والعقلي والعاطفي والسببي والحسّي والحدسي والعقلاني ( آداي ) والذي تشير اليه المخطوططات السومرية بتعريف المطلق ..

ووضع الايزيديون ملاك لكل عالم أو خالق فعلي لكل عالم ..

ــ عزرائيل ــ وهو ناسردين في المعرفة الايزيدية ــ خاسين مسؤول عن التحكم في عودة الأرواح الى سببها النهائي ، أو التحكم في دورة الحياة والموت عند الإنسان والبشر على السواء ..ويعكس رمزية البير في العلم الباطن الايزيدي أو العلم الخفي المقدّس وما لا يفهمه الكثيرون من الذين يتطرقون الى الموضوع الايزيدي بجهل مدقع أن ناسردين رمز وليس بشر أو انسان لكن قدرة عقول الانسان الايزيدي المحدودة الريفية الضيقة الإفق جعلت أجدادنا تقوم بتشبيهه على هيئة يمكن ان يستوعبها العقل البشري لكن الحقيقة هو رمزية لم تتجسّد على هيئة بشرية أو إنسانية ..

ــ جبرائيل .. هو سجادين في المعرفة الايزيدية الخفيّة المقدسة .. سجادين يعكس رمزية المُرّبي في العلم الايزيدي وعندما نقول أنه أخ لناسردين فهذه رمزية معرفية في العلم الباطن لأن كل الملائكة تعكس قوة طاوسي ملك .. سجادين يعكس رمزية الشدّة والحزم ومسؤول عن نقل الأنفس الى العالم الآخر عبر آلية تشمل دورة الضرورة الكونية أي تشذيب الأنفس وتقويمها للحياة المقبلة التي تعكس أعمالها السابقة …

ــ ميكائيل .. وهو ملك فخردين في العلم الايزيدي الخفي المقدّس .. وله عيد مقدّس في الايزيدية تعكس عظمته في الوجود وهو ملكي زان ( ملك المعرفة الكونية ) وتطبيق قوانين العين البيضاء الكونية الـ 72 قانون وهو مرشد روحي للمتبصرين الايزيديين الذين يتجاوزن أبواب المعرفة المقدسة بعمق وصدق ونقاء ..

ــ دردائيل … وهو شيخو بكر في المعرفة الايزيدية الخفيّة المقدّسة .. وهو يعكس رمزية من سلطان آديا الشفاء أي التحرر من مثالب عالم المادة وترسيخ الجانب الروحي في الوجود على الجانبين النفسي والجسدي ..

ــ شمقائيل ــ وهو المسؤول عن البوابات الـ 81 في النافذة الذهبية التي ترشح الايزيدي للعالم الشمساني ولها رمزية تخت بري شباكي المسؤول عنها الشيخ الوزير ولها مهمة الحفاظ على رمزية الأختام السماوية لتطبيق القوانين على الأرواح الإلهية والإنسانية والبشرية على السواء ..وهو يعكس رمزية شيشمس في العلم الايزيدي المسؤول عن بوابات الأرض والسماء والترابط بينهم ..

ــ اسرافيل … ملاك الحل والربط في العلوم المقدّسة في الايزيدية وهو يشكل مع الملاك فخردين يسار المعرفة ويمينها ( الملكزان الأول والثاني في الايزيدية ) اي لا يمكننا ان نذكر ملك فخردين دون ذكر شيخسن لأنهما يشكلان ركنا المعرفة المقدسة في الايزيدية ..

ــ عزازيل ــ هو نور طاوسي ملك والمرشح النهائي لترسيخ القوانين في المعرفة المقدّسة وهو حاكم القوانين السبعة في الايزيدية والتي تشكل جذور المعرفة وتطبيقاتها ..

والشيء الذي يجب توضيحه ان هذه الملائكة السبعة تعكس نور طاوسي ملك وتعكس قوانينه وبالتالي يمكن لنا تسمية كل ملاك من الملائكة باسم طاوسي ملك ..

( من دعاء غروب الشمس )

 

ومن مساوئ الأقدار أن هناك من يكتبون عن هذه الرموز المقدسة على أنها كائنات أرضية وتزوجت وانجبت وغيرها من شرور عالمنا المتدّني المفتقر للمعرفة والإلمام السليمين للموضوع ..

 

مناطق المركَه …

مناطق المركَه كانت تمتد من جبال الأرز وجبال مورية في لبنان واسرائيل الى كشمير وبالتالي كانت الحضارة السومرية وعقيدتها الحية تفرز شعوبها الى مستويات وفقاً لقاعدة إلهية تشمل نفي المعربدين الذين يخالفون قوانين المملكة الآدانية الى عيلام ويزيد ( هي مدن بناها الايزيديون للمخالفين للشريعة الايزيدية من الذين كانوا يمارسون الفساد الأدبي والجنسي في المعابد الايزيدية وممن كانوا يتبولون واقفين ومن الذين كانوا يمشون مخالفين قواعد المشي حافيا في امسيات الاربعاء وممن كانوا يتجاوزون الحد والسد  ) وهي مدن سماها السومريون بمدن المعربدين وإجتمع الكهنة الايزيديون لتأسيس ديانات لهؤلاء المعربدين لتأهيلهم وأفرزت هذه الأفكار عن ظهور الديانات المثرائية والزارادشتية والمانوية..

ومن الجهة الأخرى كان السومريون يبعدون المتفوقين الى مدن يسمونها مدينة العلماء وكانت الشام وحلب وبيروت والقدس أولى الحضارات التي إحتضنت عالم التفوّق السومري ، بينما كانوا يبقون الوسطيون في سومر لإكتمال عملية تأهيلهم للتفوق أو إبعادهم للنفي المتدهور المتمثل في عيلام ويزد وفيما بعد حاخمين ( آخمين ) وكشمير وبشتون والهند والسند .. هكذا بدأت عملية ترتيب الحضارة الحضارة في بداياتها وليس عبر عملية الأكاذيب التي أشرف عليها البريطانيون على أنها ديانة خصوبة وعبادة شمس ونباتات وأدغال !!

 

كيف كان الايزيديون يطبقون عباداتهم للوصول الى بيت آديا ( الحقيقة ) ؟

كانت التقاليد الايزيدية تبدأ بزيارة مزار شيخو بكر ( شوربكاخ في السومرية ) وهو مزار مسؤول عن عالم الأسماء المقدّسة التي تعطي الشفاء للروح البشرية وتنقذها من مثالب عالم المادة الموضوعي .. عندما كان المجتمع الايزيدي يرى الجموع تذهب لشيخو بكر كان يعلم عدد البشر المحتاجين للشفاء من مثالب عالم المادة وتحدياته .. وقلة قليلة في كل سنة كانت صادقة مع نفسها للتخلص من تلك الشرور فكانت تنتقل لزيارة مزار ملكي ميران وهو المزار المسؤول عن تزويد الحكمة لزوّاره ومعرفة الحقيقة في جوهر الأشياء.

بعد ان يتجاوز المرء عالم ملكي ميران في رؤية الحقائق كان ينتقل لزيارة مزار سجادين المسؤول عن تزويد الايزيدي بالمعرفة النوعية الخفية المقدسة وكانت تستغرق هذه الزيارة سنوات طويلة في بعض الأحيان ..

بعدها كان الايزيدي يحصل على شيء من نور آديا وينتقل الى زيارة ناسردين أبو السيف والسكين أي صاحب الظفر والإنتصار والذين تخلصوا بالفعل من التأثر بعالم المادة وكانوا يتلقون محاضرات في كيفية عبور أبواب المعرفة المقدسة وتجاوزها ..

بعد الحصول على نور آديا كان على المرء فهم بوابة خاتونا فخرا وهي فخر العذراوات في المعرفة المقدسة وفهم الجانب الأنثوي في التركيبة الحيوية للكائنات في الوجود وهي أم الأطفال أي الذين يمتلكون البراءة والوداعة في عبور أبواب المعرفة وليست أم الأطفال كما نسميهم في عالم المادة كتسمية مبتذلة للشيء..

مستوى خاتونا فخرا كان يؤهل المرء للخدمة في لالش على الارض وفي السماء وهو علم يعكس اول مكان بناه السومريون في جوانب لالش لتأهيل العذراوات للخدمة في لالش الى جانب الذكور وسموا المكان بـ باعذري ( باب العذروات ) المكان الذي يرسل الإناث الى لالش للخدمة الأبدية ..

بعد ان يعبر المرء باب العذراوات كان يحصل على رخصة للدخول الى مدرسة ملك فخردين للعلوم النوعية وهي مدرسة تمكن المرء من الحصول على علوم نوعية متفوقة نسميها بالعلوم الآيرية ( المتميّزة عن العقل البشري أو الإنساني المحدود ) أي أن الكائن في هذه المرحلة يصبح آري أو أيري عن البشر يتمكن من وقف قانون الجاذبية أو الطيران أو الظهور والإختفاء وغيرها من المعجزات بالنسبة لعقلنا البشري المحدود الطابع ) ..

بعدها كان يحصل على العلوم النوعية بغزارة من مستوى الملك شيخسن ( ملكي زان ) ويعبر الى العالم الشمساني بعد جهد عمق من التأهل الروحي ..

أما تأهل الإنسان الى عالم السبب الشمساني فكان يعني قمة الوصول الى الايزيدية وكان يمكن أن يسمي نفسه ايزيدياً او شمسانياً لأنه عبر أبواب المعرفة المقدسة الى مستوى من الوعي السبببي الشمساني الذي يؤهله لفهم كوزمولوجيا الوجود وبالتالي يمكن أن يتخاطر عملياً مع الخاسين كما كان يفعل قادة الدولة السومرية ..

أما المستويين الأعليين مستوى طاوسي ملك وبيت آديا فكانت الشخصيات العظيمة في علومها ونقاءها قادرة على العبور الى تلك العوالم التي تحتاج الى رخصة وسعود للحديث عنها ..

لهذا تعتبر الايزيدية واحدة من الديانات التي تنظر للوجود نظرة نوعية وليست كمية نسبية محدودة وضيقة الأفق والطابع وبالتالي تعتبر طقوسها وإمتداتها السومرية والبابلية والآشورية بمثابة الأسس التي ترتكز عليها حضارتنا الحالية في البناء الروحي للحضارة في كل جوانبها دون مجاملة ..

فحضارتها كانت تمتد من جبال الأرز وجبال مورية وعفرين في الشرق الآرامي الى كشمير قبل ظهور الأقوام والأبجديات التي تناثرت على الحضارة بعد انتشار الفكرة النوعية الكوزمولوجية للديانة الايزيدية .. فلغات سومر كانت لغات عصيّة الفهم والأوغاريتية في عفرين وجبال الأرز وجبال مورية كانت امتداد لآرامية الإيزيدية وتركت تأثيرها في الإغريق واوربا كما تركت تأثيرها في عيلام ويزد والهند والسند وليس العكس كما يحاول البعض جعل الاسقاطات التاريخية وحقائقها النسبية عليّة على حساب الحقائق التاريخية الرئيسية ..

 

الحدّ والسد في العلم الايزيدي ..!

 

تطرّقت أيضاً في الندوة الفكرية الى موضوع الحد والسد والذي يستمد قوانينه استناداً لنصوصنا المقدّسة الى العلم الباطن الايزيدي والى العوالم العليا فيه ، وشرحت فيها كيف قسّم أجدادنا العلوم واللغة والأساس وكل شيء الى طبقات بما فيها المدارس والمستشفيات ومستوى التخاطب حتى بين الطبقات نفسها ، وضعت صورة في البروجيكت تصف بيت آديا وكيف تدرّجت الآلية الى طاوسي ملك وخلقه للعوالم السبعة وإسناده للملائكة آلية خلق العوالم وهو ما يُميّز الايزيديون عن بقية الأقوام في إعتقادهم وكيفية تدرّج الألية الى الخاسين وتلقيهم العلوم ومن ثم الى حدوث التقسيم الطبقي بين البير والشيخ وطبقة الكوجكين والفقراء والمريد والحقيقة ان الحد والسد من ثلاث طبقات لكن الملك شيخسن وشيشمس فسحا المجال لطبقة من المريدين والشيوخ من الذين يمتلكون وعي متفوق من الحصول على علم آديا ..

راجع قول الخليقة في الايزيدية .. من ترجمة الاستاذ بدل فقير حجي

أما تقسيم العوالم في الايزيدية الى أربعة فهو موجود في أكثر من نصّ ديني وفي مقدمته دعاء نجمة الصباح ..

السلام عليكِ يا نجمة الصباح ( 3 مرات )

حقاً أنتِ سرّ بوابة الأرض والسماء

بحق سبعة أبواب الغيب

بحق مفاتيح المعرفة الأربعة إحمينا من المجنون المتدهوّر

من الحيّة ، من الظلام ، من العقرب

يشير النص اعلاه الى العوالم السبعة في الايزيدية والطبقات الاربعة ( الآدانية والشمسانية والقاتانية والمادية ) ..

كما يشير الى قدسيّة الحيّة في الايزيدية التي تتجسّد في ثلاثة أفكار

ــ الحيّة التي تقف أمام بيت آديا ولا تسمح للأرواح المتقدمة من الدخول قبل تطبيقها القوانين الـ 72 في العين البيضاء الكونية ..

ــ الحية التي تقف أمام من يدخل أبواب المعرفة المقدّسة وتنتهي رحلته بالحرية من عالم المادة وتحرره من مثالبه ..

ــ الحيّة التي تكمن في أسفل العمود الفقري لكل كائن أثناء تنوّر بصيرته تنطلق لنقله الى عالم أعلى عبر صعودها الى الأعلى وتفتح عينه الثالثه وتجعله كائن نوراني ..

أما العقرب فهو كهف الجنود الذين يقفون عقبة أمام المتنوّرين من الدخول الى عوالم عليا ويضع جنود العقرب آلاف التحديات أمام الروح المتنوّرة قبل أن تعبر العالم السببي الشمساني موطن الروح الايزيدية الخالصة ..

واثبت بالدليل القاطع ومن خلال القاموس الاكدي والسومري والبابلي وجود أسماء سلطان آدي وطاوسي ملك وايزيد في العهود السومرية والبابلية والاشورية وقد زودتنا اكثر من جامعة غربية مشكورة بمصادر ترجمت قبل سنوات لهذه الحقائق الساطعة لتفند بدليل ملموس طروحات خاطئة تناولها البعض على ان هذه الاسماء جديدة على الايزيدية بما في ذلك محطوطات تشير للطاوس في العهد السومري عبر وجوده في الزقورات والمواقع الدينية وكذلك على شكل خاتم يتم تسليمه لكل حاكم سومري أثناء تسليم السلطة الدوري السلمي في دولة الكهنة السومرية ..

هذا الخاتم موجود في المتحف الملكي البريطاني بتعريف وافي لكل من يحاول ادخال اسقاطة تاريخية على الايزيدية بالقول ان الطاوس فكرة هندو ايرانية او هندو اوربية او هندو امريكية ..!!

جئت ببعض الأمثلة من كتب غربية وأبحاث تثبت عمق الحضارة الايزيدية التي كانت تمثل العقيدة الحيّة في سومر وبابل وأشور وشرحت بتفصيل مقتضب عن المركَه التي كانت تمثل موطن الملائكة والصالحين والأبرار وبالتالي لم يكن يحق للإنسان العادي من الدخول لها قبل عبوره بوابات لالش الستة والتي كانت تبدأ عند الجسر الحجري في نينوى ( استبدل البريطانيون الحجارة المقدسة للجسر بجسر حديدي في العصر الحديث قرب الفيصلية ) ..

فالمركَة كانت تمتد من عفرين وجبال الأرز في لبنان وجبال مورية في اسرائيل الى كشمير وكانت اللغة الارامية واللغات المتفرعة منها كلهجات لغة ايزيدية حقيقية للمنطقة .. رغم أن اللغة لم تكن عبر التاريخ تمثل مصدر مصداقية لطبيعة الأعراق التي تنحدر منها الشعوب ..فالتلمود البابلي كان بلغة أكدية وآرامية واليوم هو باللغة العبرية .. والمسيح كان آرامياً ولغة كل كنائس العالم اليوم هي لاتينية فهل كان المسيح لاتينياً رومياً أم آرامياً ؟؟

وإختتمت الندوة بكل رحابة صدر بمثل لبعض المتفزلكين بالعلم الأكاديمي من خلال مثل حصل على أرض الواقع في بحزاني موطن العلوم الايزيدية الى جانب بعشيقة من خلال شاب زار بيت كبير القوالين في بحزاني السيد سليمان سفو الله يرحمه وسؤاله .. هل هناك أدلة علمية تثبت النصوص الإيزيدية ؟

أجابه كبير القوالين ..

ــ والله يا بُني أنت جئت الى بيت كبير القوالين في بحزاني ولم تأتي الى جامعة أوكسفورد !!

ملاحظات ..

النقاش الذي دار في الندوة كان ودياً ومفعماً بالأسئلة النوعية الهادفة والبناءة من الحضور وأعجبتني درجة وعي الجميع في فهم الموضوع من كل جوانبه ومداخلات الجميع وأثني على مداخلة الكاتب والمفكر صباح كنجي الذي أغنى الندوة بأفكار رائعة وبناءة وأشعر بإمتنان عميق لهُ وللبيت الايزيدي في اولدنبورغ واللجنة الثقافية فيه والى المسؤلين عنه من خلال تعاطيعهم بشكل بناء مع التنظيم والطروحات والإقتراحات البناء وشكراً للجميع ..

الموضوع الذي طرحته في آخر الندوة بناءاً على رغبة مجموعة من الشباب الايزيدي المؤمن وحاملي المعرفة المقدسة في المانيا كان بخصوص تساؤل

 

هل يجوز لمريد قول الأقوال والإدعاء بالعلم دارية دون إمتلاكه الشروط ؟

أجبتهم على الشكل التالي ..

قولي بيشا أو قول بيش..

له شروط ..

ــ الإلتزام بالطوق المقدّس وطقوسه ..

ــ سمبيل ( الشوارب واللحية والإلتزام بعدم حلق شعرة منها ) ..

ــ كريفان ..

ــ إحترام الطقوس وتطبيقها حرفياً ..

ــ أن يكون قد تتلمذ على يد معلم في مدرسة علوم ملك فخردين ..

ــ يحترم التقسيم الطبقي ولا يكسر الحدّ والسد في الفعل وفي القول وفي اللسان وفي الطعام والشراب ..

ــ يحترم البير والشيخ والمرّبي والهوستا وأخ الآخرة ..

ــ أن يمتلك إلمام كامل بالدعايات ..

وهذه لها قواعد صارمة ..

ــ مستوى روحاني كبير ..

ــ الأقوال كاملة ومفاتيحها ..

مثال ..

قول شخسن سلطانا ..

هذا القول لهُ مفتاح مؤلف من 40 قول ودون حفظ الأربعين قول لا يحق للقائل قول هذا النصّ أو ترديده وبالتالي مخالفة هذا الأمر تشكل كفراً من النوع الأكبر في الايزيدية ..

ــ إذا كان مريد لا يحق له قول أي نص ديني خارج المركَة إلاّ بحضور معلمه سواء أكان اختياراً أو شيخ أو بير أو مرّبي ..

ــ هذا الدستور المتعلق بقول الأقول وقواعده وشروطه يمكن فقط للقوالين من ممارسته وليس المريدون !!

أخيراً لا يجوز ترديد قول الترقيني على الاطلاق على لسان مريد مهما كان علمه وحفظه للقول لأنه يُحمّل روح الميت مسؤولية ويحمّل ارواح الحاضرين من الذين يجهلون الامر خطيئة كبرى ..

لا يجوز ترديد النصوص الايزيدية في كنيسة او مسجد او مكان غريب

هذا التفسير من فقراء سنجار ومن كبير القوالين ومن بيشمام الايزيدية في ثمانينات القرن الماضي ..

 

RELATED ARTICLES

22 COMMENTS

  1. تحیة وتقدیر للجهود وألإمکانیة والرقي والفهم الامتناهي لبلاغة الفلسفة ونقاهة الروح والجهد العظیم وصفاء الوجدان ولقامتکم الود. ولعل إدراککم بعظمة المهمة تسامحني لکي أقول لقد أوجدتم مفاتیح لمداخل الحقیقة ،وستکتمل عند لقائکم بحامل العلوم التي أشرتم إلیها في ملخصکم المفید .ودمتم

  2. تحية طيبة
    لعلكم قد بذلتم جهداً كبيراً للبحث في التاريخ الئيزدي وهو جهد مشكور , لكن الذي جلب إنتباهثي هي العبارة التالية :
    (فالمعلوم أن سومر كانت نقطة البداية للحضارة وليس العكس ،…..)
    وهذا غير صحيح على الإطلاق فالحضارة لم نبدأ بعد الكتابة الحضارة هي التي خلقت الكتابة بعد تطور كبير وليس العكس, الإسم السومري ظهر في ميدان الحضارة أولاً لأن الحضارة كانت قد بلغت شأواً كبيراً من التطور بحيث أنتجت الرموز الكتابية الصورية ما جعل السومريين يدونون حضارتهم قبل غيرهم, بعد أن كانت الحضارة المتقدمة قد زرعت ودجنت الحيوان وبنت البيوت وصنعت الفخار والمعادن في شمال العراق وببطء شديد قد زحفت إلى الجنوب حتى وصلت إلى بلاد سومر في الجنوب بعد أكثر من خمسة آلاف سنة متطورة بتعير متزايد حتى أثمرت عن الكتابة هناك
    الطاوسات لم تعرف في العهد السومري أبداً ولم تكن للعبادة في البداية بل بعد تطور التحف والأسرجة المعدنية , تطورت السراجات لتصبح أيقونات تنير دواوين الملوك ثم تعظمت وتعبدت من خلال تعظيم وعبادة الملوك فدخلت ميدان الدين مترمزةً آلهة مختلفة
    أنت ترجمت قول سةرةمةركي , ولا شبه فيه بأي شكل من أشكال السومريين وهل هناك فقرة منه في الألواح السومرية ؟ ولا سلطان ئيزي ولا طاوسي ملك وآدي قد عثرت عليها في الألواح ونحن قد إطلعنا على معظم مانشره المؤرخون مثل طه باقر فؤاد سفر فوزي رشيد وغيرم كثيرون عن التاريخ السومري ولم نعثر على شيء ولو نصف مشابه بل عثرنا على عدة أسماء شبه تركية مثل أنوناكي وأنكيدو وآنو و غيرها

    وأخيراً أنت لم تعثر على إسم الدين الئيزدي كدين لشعب يُسمى بالئيزدي ولا الشعب اليزيدي قل الشيخ حسن الآداني أبداً أمامك كل كتب التاريخ وشكراً

  3. كلام الاستاذ حاجي معقول جدا ويعتمد على علم الاثار ،
    تحياتي بالتوفيق

  4. أخي العزيز حاجي علو

    النظام التعليمي والبحث الأكاديمي في أي بلد وأي فترة يعكس النظام السياسي لهُ وطه باقر وغيرهم ممن كتبو عن سومر لا يختلفون عن الحسيني والدملوجي وكراينبروك في البحث أي أنهم عسكوا توجهات أنظمة إسلامية لا يمكنها أن تتقبّل الحقائق
    في الفترة الأخيرة زودنا جامعة هايدلبيرغ والجامعات ألمانية أخرى مشكورة بالعديد من المصادر التي تثبت نقطتين
    ــ أولهما أن سومر واور واريدو كانت نقطة البداية قبل ظهور الأقوام الأخرى ..
    ــ ثانياً أن الايزيدية ودين طاوسي ملك وسلطان آدي وسلطان ايزيد كانت الديانة الأولى للأقوام في سومر دون لف ودوران ومحاولات من البعض من الذين يجاملون الأنظمة السياسية على تشويه وتحقير الحقيقة ..
    عرضت في الندوة ثلاثة مصادر من التي ترجمت حديثاً عن مخطوطات سومرية والتي تدض بقوة أكاذيب وأوهام تربيّنا عليها على أنها ابحاث أكاديمية واتضح لنا أنها كانت أبحاث مزورة ومدعومة سياسياً للتغطية على الحقائق
    قريباً ستصدر بمساعدة العديد من الجامعات الألمانية الموسوعة الايزيدية باللغتين الألمانية والإنكليزية ستنهي حقبة الاكاذيب التي تربينا عليها
    تحياتي القلبية

  5. أخي العزيز كريم

    لا أحد بالطبع يستطيع إدعء امتلاكه الحقيقة المطلقة
    وأغلب الأبحاث الأكاديمية إن لم يكن جميعها تناولت الايزيدية بطريقة مشوّهه لا تمت لحقيقتها بصلة لأسباب

    ــ أولها .. أن العلم الايزيدي يقوم على الظاهر والباطن وأغلبهم تناولوا العادات والتقاليد فقط دون معرفتهم بالجانب الآخر وهذا الأمر يعكس جهل من قام بهذه الأبحاث لأنه أهمل الجانب الجوهري في الايزيدية ..
    ــ ثانياً أغلب تلك الأبحاث من الذين يتفلزلكون بكلمة أكايمي ومعرفي جاملت الأنظمة القومية والإسلامية بكل أشكالها وبالتالي لم تتمكن من فهم حقيقة الايزيدية كعقيدة حية لسومر وبابل وآشور

    تحياتي القلبية وأشكرك لمرورك الكريم

  6. تحية طيبة وبعد
    والله لو كان التعقيب من ألمقال , لما عقبنا على أحد لكن للرأي العام نكتب ولقرائنا الكرام أن لا يُخدعو بالكلام المعسول والمصادر الفارغة ,
    أخي العزيز أنت بنفسك لم تقرأ الألواح السومرية إلاّ عبر هؤلاء الأجانب وكلهم تقريباً معاصرون أو في زمن ليس ببعيد , أرجو أن تحاول قراءة تلك الألواح أنت بنفسك وتطلعنا على أسماء سلطان ئيزي أو سلطان آدي ( وهو شيخادي) وطاوسيملك الواردة فيها بالخط السومري الصوري وتنهي المشاحنات التي لا تنتهي إلاّ أن تتعلم أنت لغتهم وتشرح لنا محتوياتها بالنسبة لنا قرأنا منها على قدر ماتوفر لنا من مؤلفات الذين لم ينخرطو في السياسة أبداً , فوجدنا فيها أنكيدو يعيش مع الغزلان فـتاتي عاهرة وتعاشره فلا يتمكن من مجاراة الغزلان والإله إنليل يتزوج إبنته إنكي وكلكامش يغتصب البكارى في زواج إلهي مقدس والباتيسي يقيم الشعائر والصلوات وأتونابشتم يحمل زوجته ويهرب بها إلى أرض الخلود ولا زالا خالدين والرجل البائس ذو الولد الواحد يأكل خبزه اليابس والذي له ولدان ينام تحت ظل الحائط وجميل ننورتا يسرق عنزة ويهرب ثم يختفي تحت القنطرة فيأتي صاحبها ويمر فوق القنطرة ولا يكتشفها فيخرج ننورتا ويهرب بالعنزة في الإتجاه المعاكس …….. وغيرها كثير لكن لم نجد فيها سلطان ولا طاوس ولا غيرهما
    وأخيراً وعلى لسان آخر معاصر حديث الدكتورة حنان نوري الياس أكدت لنا ما كنا ندعيه بإستمرار أن السومريين كانوا قلة مغولية إنصهرت في الأكديين وإنقرضت لغتهم لتحل محلها اللغة الأكدية الساميّة الآرامية , فتقول الدكتورة أن أول ظهور للآشوريين كان في 1800 ق م وعلى يد الملك شمشي أدد الذي ينحدر من سلالة أور الثالثة , أي أنه من أحفاد أورنمو السومري , وهكذا إنتهى السومريون إلى الأكديين الآراميين ولا أثر للغتهم ولا دينم بعد ذلك , وأرجو أن يكون تعليقي واضحا ومفهوماً وشكراً

  7. أخي العزيز حاجي علو

    أنا ترجمت قسم من الألواح لأنها مكتوبة بلغة لا يفهمها سوى جماعة بعشيقة وبحزاني مثال كلمة ( أشقبانو ) والتي تعني أذهب قرباناً لطاوسي ملك .. كما أن الألواح السومرية مكتوبة بلغة رمزية لا يفهمها أصحاب الوعي المتدّني لهذا كتبت بطريقة توحي بالجنس لكنها لا تعكس هذه الخاصية لا سيما وأن الجنس عند تلك الكائنات كان ينتمي لعالم حسّي حدسي لا يفهمه البشر أو من يفكر بطريقة أرضية متدنية ..
    لهذا السومريون عندما بنوا اور واريدو لم يكن مغول وتتر وزاكروسيين وغيرهم هذا نوع من الجهل القائم على الاسقاطات التاريخية التي سطرها لنا مجموعة من الكتاب الذين يزعجهم أصالة الايزيديون والمندائيون واليهود في التاريخ السومري ..
    عزيزي أنت لم تفهم أصلاً المصادر التي أوردتها في الندوة ولو فهمت فعلاً معناها لما كتبت تعليقك هذا .. عندما نثبت بطريقة علمية ومادية وموضوعية ما ندعيه يعتبر من الجهل أن تناقش أمراً دون أن تأتي بدليل أو مصادر تنفي هذا الشيء ..
    لهذا عزيزي حاجي علو ليس كل من يقرأ ويكتب يمكن أن يفهم أو يكون مثقفاً ولا تنخدع بأن المدونات أو المقالات التي يكتبها المرء يمكن أن تجعل منه كاتباً !!
    اغلب النصوص السومرية مكتوبة بطريقة مشفرة وتحتاج لوعي لفهمها وهذا الوعي فقط يمر عبر فهم العلم الايزيدي الخفي المقدس .. وبما أنك في حياتك لم تجلس مع رجل يحمل هذا العلم يكون من الصعب أن تفهم ما تقصده المخطوطات السومرية والبابلية والآشورية ولا يهمني إن كتب فلان وعلان شيء طالما أن كتابته لم تقترن بزيارة ميدانية للمتاحف ورؤية الحقائق .. اوردت خاتم الطاوس الذي كان الملوك الايزيديون في سومر يتبادلونه واورت المصدر وإن لم تكن تثق بهذا الأمر أعطني مصدر بديل كي لا أعتبر النقاش معك مجرد ثرثرة فارغة فالتقد البناء تعريفه أن تنتقد شخص وتفند آراءه وتأتي بمصدر علمي وتاريخي يدحض رأيه وإن لم تتمكن من ذلك فهذا يعني ثرثرة فارغة لا قيمة لها
    تحياتي القلبية

  8. تتمة ..
    أما بالنسبة للآشوريين فهم إمتداد ايزيدي لسومر وبابل وبالفعل أسسها آشور إبن أنليل وحتى تفهم الموضوع بشكل شامل يجب أن تعلم أن آشور كان يلقلب نفسهُ بـ ( شمس آديا ) وليس شمش آدد لأن الانكليز اعتمدوا على لايارد وغيرهم من المتسولين في الترجمة ومن المعلوم أن لايارد استناداً للمخطوطات البريطانية كان رجل مخابرات لم ينهي دراسته الابتدائية وكل ما كتبه كان من صنع سيدة بريطانية كنت ترافقه فقط هو كان يتحدث وهي كانت تكتب كل ما يقوله ونحن لا نعتمد على الجاهلين في ترجمة مخطوطاتنا ..
    الكثير من الذين كتبوا عن التاريخ الايزيدي لا يعلمون أن الحوريون ( الهويريين ) والميتانيين ( المتونيين ) والداسنيين كانوا عشائر ايزيدية وليس امبراطوريات تحتل العالم ..!!
    من الملاحظ أن سومر وبابل كانت لا تعترف بقانون القتل للدم الايزيدي لهذا كانت تنفيهم لمناطق بنوها في عيلام ويزد وكانت تسمي المنفيين ( معربدين ) كالمثرائيين والزاردشتيين والمانويين والأقوام الفارسية بشكل عام ( من الذين كانوا يتناوا الخمر في المعابد أو يمارسوا الفساد الأدبي والجنسي في المعابد ألأو من الذين كانوا يكسرون الحد والسد ) أما الآشوريون فلم يكونوا يعترفون بحقوق الانسان على الرغم من أنهم اتبعوا شريعة طاوسي ملك لهذا كان أول حادث لملك ايزيدي آشوري ( سرجون الأول ) هو أن يجاوب تهديد المعربدين من الفرس بقطع رأس مرسلوهم لملك آشور ووضعه في جرة للطرشي وهذا مدوّن في مخطوطة موثقة في المتحف البريطاني ..
    نعم آشور إمتداد لسومر وبابل لأن كل مؤسسيها كهنة ايزيديون لهذا آشور فضّل إقامة مملكته بالقرب من والده أنليل الذي بنى لالش وقلعة الشمس في أربيل ( الآلهة الأربعة ــ الماء والهواء والتراب والنار ) وبنى سرجون 21 مزاراً ايزيداً في نينوى بمساعدة نابو وهو موثق في المزارات الايزيدية في بورسيبا ونينوى وأوردت المصدر في الندوة تستطيع انت ومن كتب عن الموضوع بجهل مراجعة المصدر ..
    تحياتي
    راجع المصدر التالي للتأكد من كل كلمة ذكرتها في التعليق ..
    Die Tempel von Babylon
    Und Borsippa
    Deutsche Orient Gesellschaft
    Robert Kolde wey
    Leipzig 1911

  9. تحية طيبة أخي أنا لم أطلب منك معجزة طلبت إسم طاوسي ملك وسلطان ئيزي وسلطان الآدي بوضوح اللفظ والمعنى أو الإسم الئيزدي كدين ولا داعي أن تمشي قرباناً لأحد( أشقبانو = أنا أمشي قرباناً له) هذه لهجة بعشيقة العربية وبالفصحى تعني أ(نا أفديه) ولا علاقة لها بلغة سومر التي سمعناها الدكتور فوزي رشيد يقرأها على التلفزيون ولا حرف فيه يُشابه لغة بعشيقة وبحزاني الكوردية المستعربة فلا داعي للإطالة بلا معنى ولانتيجة , إذا كان سكان بعشيقة وبحزاني يفهمون السومرية فلماذا لا يدرسونها في الجامعات العالمية ؟ وشكراً

  10. تتمة
    أشوريون يتبعون شريعة طاوسي ملك !!!!!؟؟؟؟؟ ، والله لأن أتمكن من إستيعاب هكذا هذيان , يا أخي ملأت العالم بالئيزديين وهم لم يُعرفو بهذا الإسم قبل الشيخ حسن ولو بيوم

    أما عن مصدرك عن بورسيبا البابلي فهو معبد ئيزيد إله البابليين الكيشيين الكورد (أو فرس) في زمن جمشيد جم 15 قرن ق م وبالإسم الدين الزرواني , ئيزيد نفسه كلمة فارسية تعني الإله حية حتى اليوم وهي بنفس الوقت كوردية وأيضاً حية حتى اليوم

  11. أخي العزيو حاجي علو
    راجع المصادر اتي ذكرتها في الندوة وتستطيع طلبها من البيت الايزيدي في اولدنبورغ
    لغة بعشيقة وبحزاني ليست كوردية مستعربة بل لغة أكدية اشتقت منها اللغات العربية والفارسية والأرمنية والعبرية والتركية .. من هو فوزي رشيد حتى يفهم لغتنا ولهجتنا ؟
    الأكدية لغة لا تزال موجودة في بعشيقة وبحزاني ماردين ومارسين وآدنا وتكريت والكثير من مناطق الدولة الآرامية التي ولدت قبل أن تأتي الأقوام الأخرى أو تنبلج من جنبات الحضارة
    لو لم تكن لغتنا أصلية لما ترجمنا أغلب ما نشر من مخطوطات بعد عام 2009 ولما لجأ البيت الملكي البريطاني للايزيديين في ترجمة بعض المخطوطات .. الكورد ظهروا بعد بناء بعشيقةو وبحزاني بآلاف السنين وفلا تخلط الحقائق فهاتين المدينتين كانتا مركز العلوم الدينية لسومر وبابل واشور واسمهما كان بورشيبا وتستطيع مراجعة المخطوطات في المتحف البريطاني من خلال روابطهم على الانترنت لا تكتب بجهل عن شيء لا تعلم تاريخه ..

  12. أخي العزيز ليس هناك لوح لم يترجم إلى عدة لغات هذه نعرفها جيداً, أنت ترجمتها من اللغة العربية والإنكليزية المنشورة في مئات الصفحات وتشتق منها ما تتصور من أسماء ومعاني خيالية لا يوجد أي إسم من الأسماء التي تذكرها في اللغة السومرية ولا الأكدية ولا غيرها , فكفى إطالة بلا معنى ولا نتيجة
    فوزي رشيد قد يكون من بحزاني وإلاّ فكيف يقرأ اللغة السومرية ظ وشكراً

  13. أخي العزيز حاجي علو

    لأنك لم تتطلع على هذا الموضوع بالذات ولم تقم بأي زيارة ميدانية للمتاحف تتدعي بأنه لا يوجد أي لوح لم يُترجم .. في عام 2014 فقط تم ترجمة ما يقارب 2500 لوح في المتحف البريطاني وتستطيع البحث عن الموضوع في موقع دائرة الآثار الأوربية .. والأسماء التي ذكرتها موجودة مع نصوص وأقوال ايزيدية في هذه المخطوطات لهذا أقول دائماً ( الإنسان عدو الشيء الذي يجهلهُ * وما أن يطللع على ما يجهله يتخلص من من عداءه ..
    للمرة الأخيرة أقول لك أن الكتابة بصدد المواضيع الايزيدية والتاريخية لا تجري من خلف أزرار الانترنت بل من خلال الزيارات الميدانية وملاحقة كل ما نشر من مخطوطات عن الموضوع .. تنظيف التاريخ الايزيدي من الخرافات والاسقاطات التاريخية ليست مهمة سهلة .. تحياتي

  14. تحية طيبة
    أذكر لنا نص ئيزدي واحد يذكر فيه سومر أو أنكيدو أو أتونا بشتم أو أي شيء سومري أو آشوري أو غيرهما من الأقوام الآرامية المغولية , ولا تكرر لنا نصوصاً تترجمها على مزاجك وتقول هذا يعني هذا , نريد اللفظ الصريح , هل كان قول سةرةمةركي الذي ترجمته في الألواح السومرية؟ أذكر النص ولا حاجة إلى تكبد عناء السفر إلى متاحف العالم , المنشورات العراقية قد نشرت كل الألواح وإطلعنا عليها منذ زمن ولم نعثر على ماتذكره نهائياً أنت الذي لم تطلع عليها ولهذا لم تذكر أي من الأسماء السومرية الواردة فيها شكراً وكفى جدالاً

  15. اخي العزيز حاجي علو

    القراءة وحدها لا تكفي في بعض الأحيان يكون الإنسان بحاجة ماسّة الى فهم ما يقرأ وربما لا تفهم تعليقاتي بسبب لغتك العربية الركيكة التي لا تكفي لقراءة ما أكتب فكيف ستكفي للإطلاع على التاريخ السومري وغيره ..
    السفر والزيارات الميدانية لمتاحف العالم وتحقيق الإلمام بالجوانب التاريخية شرط لأي بحث ناجح ولا تتبجح بالقول أن جميعها ترجمت هذا جهل !
    اليك نص من عشرات النصوص الايزيدية التي ستنشر قريباً في لغات ثلاث عربية والمانية وانكليزية وهناك نصوص لطاوسي ملك وسلطان ادي ..

    ويذهب النص في طرح القول والسبقات على الشكل التالي ..
    كيف تبدو بورسيبا مثل الجنة!
    مثل صورة الاسراء عزته العالي ايزيد !
    في كل شيء يرضي آدي .
    إنها زينة المدينة وحدائقها … ؟ !
    يصل تاجها إلى الغيوم ،
    إن جذورها عميقة ، تخترق العالم السفلي!
    طوبها حجر الأملس ،
    ذروتها إلكترون ، ذهب خالص!
    غمده من المرمر.
    فستان إيزيد مكون من 10 مقابض من الحجر الأزرق!
    من ساكن فيها هو كاتب الآلهة.
    نابو بن اساجيلا.
    يحمل لوح أقدار كل الآلهة
    يعطي دائما التعليمات!
    يحمل قلم الحقيقة [هيت]
    اختبارا للناس يوما بعد يوم!
    اجلس على كرسيك يا ابن الرب ،
    لكي يمتلئ بيتك إيزيدا بالفرح!

  16. يبدو أنك ستحل محل ملك آخرين في تأليف أقوال منحولة نحن لسنا بحاجة اليها بارك الله فيك بالله عليك هل كان الكرتون في الماضي . اتق الله يا رجل…. مع تحياتي

  17. أخي العزيز حاجي علو

    أنا كنت واثق بأنك لن تقرأ المصدر الذي أعطيته لك في التعليقات السابقة وفيه أشياء أعمق لهذا أقول لك لن تستطيع فهم تاريخ الحضارة النوعية في سومر وبلا أدنى شك ستكون بحاجة لسنوات طويلة لفهم الفرق بين الكمّي والنوعي في العلوم ..
    أرجو منك من القلب أن لا تستهين بمقدستنا ملك فخردين هو صاحب القلم الذي نرتوي من بحار علومه المقدسة والتي لا تعلم عنها شيئاً وإلاّ لما كفرت بهِ ..
    تحياتي

  18. عزيزي انا لم أكفر به هذا ضعف لغوي منك كان عليك أن تقول أخطأت في حقه بدلا من الكفر به وقد أخطأت فعلا عندما قارنتك به
    أما ركاكتي في اللغة العر بية فلانني كوردي والعربية بالنسبة لي هي لغة مكتسبة ولاتثريب علي في ذلك. لكن لغتك هي الركيكة فقد استعملت لن الناصبة مرتين في الموقع الخطأ في اخر تعليق لك من أربعة أسطر فقط. اولا كان عليك استعمال لم الجازمة المؤكدة والماضي المفروغ منه كما قلت وثانيا لا النافية المطلقة لكل الأزمنة لكنك استخدمت لن الناصبة للمستقبل فقط وشكرا

  19. أخي العزيز حاجي علو
    أولا أنا قصدت الجانب المتعلق بالمعاني وليس الجانب النحوي
    ثانياً الكتابة في المواقع الألكترونية لمن يكتب حرّية واسعة في تجنّب النحو لأنه في الكثير من الأحيان يُفرغ الفكرة من أهدافها ..
    نحن ايزيديون لأننا نستمد شريعتنا من العلم الباطن وليست شريعة أرضية لهذا عندما كان أجدادنا يقولون نحن ايزيديون إذا طاوسي ملك أراد كانوا يقصدون أننا على الأرض لا يمكننا أن نكون ايزيديون متكاملون وقول الايزيدي انا كوردي أو عربي يعني أنه يأخذ آلهته معه الى هذا الجانب الأرضي .. وعندما تدخل أبواب المعرفة المقدّسة ستفهم أننا لا نحتاج الى اللغات الأرضية في تلقي العلوم بل لغات بمستويات أعلى تبدأ هذه اللغات على شكل أشكال هندسية وتتطور الى أشكال ضوئية الى أن تصل الى التخاطر المباشر يعني الايزيدي الواعي لا يجب أن يقول على نفسه أنا من القوم الفلاني لأن هويته الدينية وبيره ومربيه يكفونه للتعريف .. وكما تعلم حتى اليوم لا يوجد لغة كوردية تعترف بها المراجع اللسانية في العالم ( الزازاكيون لهم لغتهم التي لا يفهمها اللوريون والسوران والبادينان والكرومانج ) ونفس الشيء ينطبق على الأخرين واللغة تعتبر لغة عندما نتمكن من تحويل كل العلوم لها لهذا هذا لم يتوفر بعد للأسف بالنسبة للكورد .. اللهجة البادينية دخلت الى الايزيدية في نهاية عهد الدولة الساسانية كبديل للأكدية والآرامية وهذا ليس عيباً فالمسيح كان آرامي لكن كل لغات الكنائس والعلوم والنصوص الغنوصطية باللغة اللاتينية فهل كان المسيح اوربياً ولا تينياً ؟؟ وهذا الامر ينطبق على الكثير من الاديان في الشرق الاوسط واسيا ..

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular

Recent Comments

بركات حسون المهركامى on شؤون وشجون ايزيدية : عزيز شمو الياس
ناصر on هيا اشربي
مراد سليمان علو on (رؤية خاصة) : مراد سليمان علو
خالد علوكة on مع مروان، الصعب يهون
مراد سليمان علو on يوميات تاكسيڤان : حاجي علو
خالد علوكة on قريش : خالد علوكة
فواد خلو خديده on