ar

نادية مراد : جهات تمنع ذهاب فريق التوثيق الى سنجار

Relaterad bild

بحزاني نت

ألتقت يوم امس سفيرة النوايا الحسنة في الامم المتحدة نادية مراد برئيس فريق التوثيق التابع للأمم المتحدة في نيويورك والتي شكلت بقرار من مجلس الامن الدولي ، وذلك لمناقشة آلية عمل الفريق الذي تم تشكيله لجمع الأدلة حول الجرائم التي ارتكبتها تنظيم داعش الارهابي بحق الايزيديين في سنجار .

هذا ما اكدته نادية مراد من خلال منشور لها في صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك واطلعت عليه بحزاني نت , وتقول نادية مراد ان الفريق قام بزيارة العراق وإقليم كوردستان للتنسيق مع الحكومتين المركزية والاقليم للمباشرة بجمع الأدلة واتخاذ أقوال وشهادات الضحايا حول الجرائم المرتكبة .

واشارت نادية الى ان هناك بعض الجهات حاولت إقناع فريق التوثيق خلال تواجده في العراق  بعدم الذهاب الى مدينة سنجار بحجة ان الوضع الامني غير مستتب هناك ومن الافضل للفريق التركيز على مناطق اخرى كانت تحت سيطرة داعش.
اوضحت نادية بانه ليس مهما أية جهة كانت وراء تشكيل هذا الفريق، لكن الأهم ان يتم متابعة عمل هذا الفريق بدقة، والتأكيد على حيادية عملهم.

واضافت , من المهم ان تعمل وتتعاون الجهات الايزيدية مع بعضها البعض سواء كانوا أشخاص او منظمات او مسؤولين ورفد هذا الفريق بالمعلومات المتوفرة لديهم وكذلك تسهيل مهمة تنفيذ المشاريع في مناطقهم بدلا من مهاجمة ومنافسة بعضهم البعض، وكذلك نضع المسؤولية الكاملة على عاثق الحكومة العراقية وحكومة اقليم كوردستان في توفير الامن وكافة الإجراءات للفرق واللجان الدولية اثناء زياراتهم الى مسرح الجرائم في شنكال من اجل توثيقها وكذلك البحث عن الأدلة الجنائية بخصوص هذه الجرائم بدلا من ترويج الإشاعات بوجود مخاوف من زيارة المدينة، سيما ان الكثير من الجهات اصبحت تروج وتمنع اللجان الدولية من زيارة المنطقة بحجة تدهور الوضع الامني لمجرد ان عمل هذه اللجان والفرق لا تتناسب مع اجندات عملهم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*