الإثنين, مايو 20, 2024
Homeاخبار عامةالولایات المتحدة الأمریكیة تواصل دعمھا لعمل المفوضیة السامیة للأمم المتحدة لشؤون اللاجئین...

الولایات المتحدة الأمریكیة تواصل دعمھا لعمل المفوضیة السامیة للأمم المتحدة لشؤون اللاجئین البالغ الاھمیةفي العراق

هيئة تابعة للأمم المتحدة تتهم الاوربيين بالمغالطة بشأن الهجرة في ...
بیان صحفي بغداد ، العراق 2020
رحبت المفوضیة السامیة للأمم المتحدة لشؤون اللاجئین بالمساھمة الجدیدة البالغة 41.8ملیون دولار والمقدمة من الولایات المتحدة الأمریكیة والتي تھدف إلى دعم خطط الاستجابة الخاصةبالنازحین والخطة الاقلیمیة الخاصة بالقدرة على التكیف للاجئین وطالبي اللجوء السوریین 2020/2021 عنًفضلاخطةالاستجابة لجائحة كورونا. وبذلك یرتفع إجمالي مساھمة الولایات المتحدة للمفوضیة في العراق ھذا العام أكثر من 107ملیون دولار أمریكي. حیث تم لغایة الآن تمویل 31٪ من عملیات المفوضیة في العراق .في العراق الیوم ، لا یزال ھناك الآلاف من العائلات النازحة الضعیفة والتي ھي بحاجة ماسة إلى المساعدة الإنسانیة فبوجود ما یقرب من 1.4ملیون نازح ، و 4.7ملیون عائد ، و 286000لاجئ وطالب لجوء ،تكونالاحتیاجات كبیرة و یكون ھنالك حاجة إلى دعم مستمر لضمان التعافيالمستقر والسلميخاصة في ظل تفشي الأزمة الصحیة السائدة بسبب جائحة كورونا والتي أدت إلى تفاقم مخاطر الحمایة التي تواجھھا الأسر النازحة الضعیفة ، وأعاقت بشكل أكبر وصول ھذه الاسرإلى السلع والخدمات الأساسیة وفرص كسب العیش .سیساعد ھذا التبرع السخي والمقدم في الوقت المناسب من الولایات المتحدة الأمریكیة الى المفوضیة في توقیر خدمات الحمایة اللازمة للعائلات النازحة ، بما في ذلك حمایة الأطفال والحد من العنف الجنسي والعنف القائم على النوع الاجتماعي ومراقبة شؤون عن ًالحمایة ، فضلاتقدیم المساعدة النقدیة اللازمة لتلبیة الحاجات الأس اسیة .أكد القائم بالأعمال في سفارة الولایات المتحدة في بغداد السید ستیفن فاجن بالقول ب أن الولایات المتحدة ملتزمة للغایة في رعایة النازحین العراقیین وكذلك في دعم عمل المفوضیة نحو العودة المستدامة والطوعیة والآمنة ، والاندماج المحلي ، وغیرھا من الحلول. واضاف قا ئلآإن الولایات المتحدة مخلصةفي العمل مع الحكومة العراقیة الجدیدة وحكومة إقلیم كردستان لضمان ازدھار جمیع مكونات المجتمع العراقي في وطنھم وكذلك في تقدیم المساعدة التي یحتاج الیھا السوریین وغیرھم من اللاجئین وطالبي اللجوء في العراق حیث یعتبردعم ھؤلاء السكان ومجتمعاتھم جزءأمن تعزیز استقرار العراق ونجاحھ .وقد صرحت ممثلة المفوضیة السامیة للأمم المتحدة لشؤون اللاجئین بالنیابة السیدة فیلیبا كاندلر بالقول “أ ن ھ مع تزاید التحدیات ، ھناك حاجة إلى التمویل في الوقت المناسب لمساعدة النازحین المتاثرین بالنزاع واللاجئین وطالبي اللجوء والعائدین. یحظى دعم المانحین بتقدیر كبیر خلال ھذه الأوقات لیس فقط في مواجھة آثار جائحةكورونابالنسبة للاجئینوالنازحین بل في الخشیة من أن تستمر العواقب في التأثیر على فرص كسب العیش للأشھر والسنوات القادمة. لن تدخر المفوضیة أي جھد ف ي توفیر الحمایة وغیرھا من أشكال الدعم للمحتاجین حی ث تعمل من أجل تحقیق حلول دائمة لأولئك النازحین. وتقدر المفوضیة الدعم المقدم من الدول المانحة الرئیسیة مثل الو لایات المتحدة الأمریكیة والذي یجعل ھذا العمل المستمر ًممكنا “.

بیان صحفي تظل الولایات المتحدة الأمریكیة أكبر مانح للمفوضیة على مستوى العالم .للمزید من المعلومات یرجى الاتصال:

فراس الخطیب )بغداد( khateeb@unhcr.org+964 780 918 9700

شذى شقفة )اربیل(shakfehs@unhcr.org+964 770 494 6384

رشید رشید )دھوك( Rasheedr@unhcr.org+964 750 713 0014

RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular