الإثنين, مايو 20, 2024
Homeاخبار عامةتقرير: التوغل التركي في شمال العراق يمنع المسيحيين من العودة الى قراهم

تقرير: التوغل التركي في شمال العراق يمنع المسيحيين من العودة الى قراهم

اكد تقرير لصحيفة احوال التركية نقلا عن مصادر عراقية أن التوغل العسكري التركي في ضد حزب العمال الكردستاني في شمال العراق تسببت في إخلاء عدة قرى مسيحية في محافظة دهوك ، مما جعل من المستحيل على القرويين العودة إلى منازلهم.
وذكر التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ إن ” احدى قريتي منطقة شرانيش استهدفت بالقصف العسكري التركي مما ادى الى اخلائها فيما قال القروي أمير حسن من سكان المنطقة إن ” القصف استهدف حيط القرية وأجزاءها الداخلية ، وألحقت أضرارًا بالمنازل والبساتين”.
واضاف أن ” تم إخلاء 10 من أصل 25 قرية مسيحية في دهوك ، معظمها على الحدود التركية ، بسبب الاشتباكات. ومنذ ذلك الحين تم تطهير ست قرى أخرى من السكان، فيما تضررت حوالي 2000 عائلة مسيحية من العملية ، واضطرت 22 كنيسة إلى إغلاق أبوابها بوجه المصلين “.
وتابع أن ” العملية العسكرية التركية التي تدعى (مخلب النمر) بدأت منذ 17 حزيران الماضي ومازالت مستمرة حيث امتدت الى ما بعد الحدود المعتادة لتركيا ضد حزب العمال الكردستاني، حيث توغلت القوات التركية لمسافة 40 كيلومترا داخل الاراضي العراقية وانشأت اكثر من 30 قاعدة عسكرية لها هناك “.
وقال مسؤول تركي رفض الكشف عن هويته أن ” القوات تنفذ عمليات متكررة داخل الأراضي العراقية ضد قواعد الجماعة في المنطقة الكردية شبه المستقلة في الشمال ، وربما تستعد لعملية واسعة النطاق ضد القاعدة الرئيسية في جبل قنديل”.
وكان الرئيس العراقي برهم صالح قد دعا الاسبوع الماضي ، تركيا إلى الكف عن انتهاك سيادة العراق ، بعد مقتل حرس الحدود العراقي وما لا يقل عن ستة مدنيين في ما يمثل المرة الأولى التي يقتل فيها أفراد من القوات النظامية العراقية منذ أن شنت تركيا عملياتها عبر الحدود العراقية “.
يذكر انه وطوال اكثرمن ثلاثة عقود من القتال بين حزب العمال والقوات التركية قتل اكثر من 7900 عنصر من القوات التركية و 5500 مدني و 22 الفا من اعضاء حزب العمال الكردستاني منذ ان بدأ الصراع بين الجانبين عام 1984 .

RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular