حنين : نادر شيخ ناسر

هل بقى للعشق مكان

انت تذكرني بايام كان                                        

كيف لي ارد عليك الان

ليس لي قوة ايام زمان

كنا من العاشقين اثنان

يوم كان الحب احسان

القلب والروح فيه حنان

لم يكن في مكاننا جان

لا للحقد ولاللكره مكان

الان اصبح للمتخلف قبان

كل من يتكلم بالحق يهان

يتبعون التخلف كالقطعان

یهاجرون کما يهاجر الغربان

تقاليدنا عاداتنا طي النسيان

تعاليم اجدادنا  لحفظ البنيان                                                

يتجهلون بحجة حرية الانسان

دون معرفة الشنيع من احسان

للمال والشهوات بعضهم يسجدان

طوقنا العائلي مقدس منذ الطوفان

ندفن تراثنا ونلبس قبيح الجيران

لا نكسب حسنات لثقافات الاوطان!    

ونطالب بناتنا وابنائنا معرفة الغفران !

الرب وملائكته عليك يا صديقي الرنان

هل رأيت قوما مثلنا تعرض ل٧٤ فرمان؟  

في كل مرة نقول انها مشيئة ئيزدان!

الى متى نعزف بوتر الغريب الحان ؟      

يا اخي اين سيكون  للعشق مكان ؟

                    نادر شيخ ناسر

                               سويد

                            ٢٨/١١/٢٠٢٠

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


2 تعليقان

  1. احسنت وتحسنت ما قصدت اليه … بارك الله فيك …..جميل جدا وكلام حكيم …

  2. احسنت،المؤسف أن الأكثرية من اهلنا الأيزيدية اللاحئين
    تخلوا عن كل جميل في تقاليدنا وتمسكوا بكل ما هو سيء
    في بلاد المهجر.
    ولم يستفادوا من الإيجابيات فيها.
    وهذا لا يعني الكل ولكن للأسف الأكثرية الساحقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*