ماهو سبب هذه الازدواجية المقيتة ؟ : خلف كرسافي

بطبيعة الحال عندما تدخل الحوار الديني مع اي شخص من أي دين أو مذهب مختلف عنك سوف تقوم بدحض وتفنيد عقيدته بالكامل بشكل وبأسلوب علمي ومنطقي يعتمد على العقل والعلوم والتاريخ والجغرافية والرياضيات والجيولوجيا ستحشد كل العلوم من أجل دحض دين هذا الشخص الذي يجابهك ، لكن الغريب انت عندما تريد أن تدافع عن دينك أو مذهبك فاول ما تضحي به هو الاسلوب العلمي والمنطقي والعقل والتاريخ والرياضيات وغيرها من العلوم والمصيبة كل ما تفعله هذا سيكون عن قناعة راسخة بحيث لا تشعر معها بأية تناقض ابدا . فانا اعتقد شخصيا بان كل متدين يملك عقلين عقل علمي من أجل دحض الأديان والمذاهب الآخرى المختلفة عنه وعقل جدلي خرافي يدافع به عن دينه ويدافع به عن مذهبه وعن إيمانه بكل شيئ يخطر على باله . فطبيعة الأديان تنشأ لك اتباع معتقدين بان دينهم هو الطريق الوحيد للنجاة وخلافه هو عذاب ووعيد . فكل انسان ينتمي إلى مذهب أو دين سيكون مقيد بأحكام وفتاوى رجال دينه وأية مخالفة لهذه الثوابت يدخله في أشكال شرعي وربما حتى يخرجه من دائرة الدين . إذن هو بينه وبين نفسه مطالب أن يدافع عن دينه وعن الطريق الذي تربى عليه بانه هو الصحيح وغيره هو خطأ والمصيبة كذلك لا يوجد هناك محكمة عليا تفصل بقضايا الخلاف بين الأديان والمذاهب فهناك مايقارب اربعة آلاف ديانة رئيسية في العالم فهل تعتقد بأن الله اختارك أن تكون على الديانة الصحيحة لصدفة المولد وهل تعتقد بان كل الأدلة والبراهين الذي تعتمد عليها صحيحة والأديان الأخرى باطلة هل الله اختارك انت أن تدخل إلى الجنة والآخرين الى النار والالطامة الكبرى إن معظم الناس البسطاء والجهلة يسخرون من الأديان الأخرى وكأنه الله وكلهم وحدهم أن يدافعوا عن ذات الله .
وكما هو معلوم الأديان تعتمد على الحديث والأديان كلها تدعي بان الحقيقة ستظهر يوم القيامة ولهذا اننا ننتظر ذلك اليوم وبالتأكيد سنموت ولا نعرف الحقيقة . 12/1/2021
خلف كرسافي مدينة كولن /المانيا

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


تعليق واحد

  1. مقال رائع وفيه من الحكمه والفلسفة والصدق والصراحه التامه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*