تجربة ناجحة في المانيا عن تطوير المواهب والطاقات الشابة بإشراف المخرج نوزاد شيخاني

 

 

 

بعد عام من إنطلاقه في آب من العام الماضي أسدل الستار في مدينة كولن بالمانيا على الدورة الأولى من البرنامج التدريبي الخاص بتطوير المواهب والطاقات الشابة في مجال التمثيل وصناعة الفيلم السينمائي بالتعاون مع مركز كولن – إيرينفيلد الثقافي والإجتماعي.

 

وقال المخرج نوزاد شيخاني، المشرف العام على البرنامج التدريبي في كلمته خلال حفل إختتام البرنامج، ان “المانيا تعتبر نموذجا متقدما للبلدان التي تعيش فيها جنسيات مختلفة تحمل معها ثقافات وألوان تميزها عن غيرها، كما تمتلك أبنائها مواهب وطاقات شابة في غاية الأهمية لكنها في نفس الوقت مندثرة ومتشتتة، وإيمانا منا بأهمية الشباب في تقدم وإستمرارية عجلة الفنون بصورة عامة والسينما بصورة خاصة لذا بادرنا إلى إطلاق برنامج تدريبي خاص بتطوير مواهبهم وقابلياتهم في مجال التمثيل وصناعة الفيلم السينمائي”.

 

ويضيف ان “البرنامج انطلق وبدعم من أكبر وأهم مركز ثقافي وإجتماعي تابع لمدينة كولن في المانيا، ومن خلال إطلاق البرنامج شهدنا إقبالا وإهتماما واسعا من الشباب ومن مدن المانية مختلفة بل شملت دول الجوار مثل هولندا واستطعنا من خلال شركتينا سيني آرتس للإنتاج السينمائي والفني في المانيا، وشركة موروكو لاين سينما في المغرب، أن نسجل أعدادا كبيرة من الشباب الموهوبين كقاعدة بيانات ستكون مهمة في المستقبل كمشروع مستقل بحد ذاته”.

 

من جانبه، عبر المخرج الالماني بيتر شبيلمان عضو اللجنة المشرفة، عن سعادته بما شاهد على أرض الواقع من تحقيق نتائج مهمة، ومن خلال المشاهد التمثيلية مع المواهب الشابة والتي أنجزت وأنتجت من قبل شركة سيني آرتس للإنتاج السينمائي والفني، وشركة موروكو لاين سينما، وأثنى في كلمته جهود المخرج نوزاد شيخاني في تدريس وتطوير مهارات هؤلاء الشباب، ووجه كلمته إلى المشاركين قائلا “أنتم محظوظون وبأيدي أمينة لما لمعرفتي القريبة من إمكانيات المخرج نوزاد شيخاني”.   

 

شهد حفل الختام عرض فيلم وثائقي عن أهم ما جاء في البرنامج التدريبي مع المجاميع الشبابية التي شملتهم الدورة بعد إجتيازهم إختبارات الكاستينغ، كما تم عرض المشاهد التمثيلية التي تمت تصويرها مع المستفيدين من الدورة التدريبية، إضافة ألى جلسة نقاش مفتوحة تضمنت مواضيع تخص البرنامج والحديث عن المرحلة القادمة.

 

وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات على المشاركين في البرنامج التدريبي من قبل اللجنة المشرفة، ومن قبل بعض الشخصيات المدعوة، حيث إقتصرت الدعوات بسبب قيود جائحة كورونا.

 

من جانب اخر تم الإحتفاء وتقديم شهادات تقديرية للمواهب والطاقات الشابة التي شاركت في التمثيل في الشريط الدعائي لمشروع مسلسل ألماني عربي (قيد الانجاز) تشجيعا لهم وتحفيزهم لتقديم المزيد من العطاء.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*