السبت, فبراير 4, 2023
Homeاراءنازح ايزيدي يناشد رؤوساء اقليم كوردستان العراق

نازح ايزيدي يناشد رؤوساء اقليم كوردستان العراق

نازح ايزيدي يناشد رؤوساء اقليم كوردستان العراق
م/ الفتنة اشد من القتل
الى / السيد الرئيس مسعود البارزاني المحترم
الى /السيد نيجيرفان البارزاني رئيس اقليم كوردستان المحترم
الى / السيد مسرور البارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان المحترم
بادئ ذي بدء وكما تعلمون جيداً ان الشخص الايزيدي يقوم بالدعوات مبتهلاً الى الباري عز وجل في اليوم الواحد لثلاث مرات حيث يدعو في دعواته الخير والسلام للعالم اجمع ومن ثم يدعو لنفسه ، وكما يعلمه الجميع ليس في قاموس الشخص الغدر والخيانة ، وان ابناء المكون الايزيدي من اخلص و اوفى الكوردستانيين والعراقيين حباً لتربتهم ووطنهم وخير مثال على ذلك كان حمايات اغلبية القادة والامراء العسكريين في الحرب العراقية الايرانية وما تلاه من ابناء هذا المكون المسالم ، وعندما نتحدث عن حب ابناء المكون الايزيدي لتربة كوردستان لا بد لنا ان نتذكر شجاعة وبسالة وتضحية ودفاع الشهيد الخالد ( محمود ايزيدي ) وكذلك استشهاد العشرات لا بل المئات من ابناء المكون الايزيدي دفاعاً عن كوردستان ( حيث في عام 2012 شاركتُ انا الكاتب كمندوب في المؤتمر الخامس للحزب الشيوعي الكوردستاني الذي انعقد في العاصمة اربيل حيث كانت تجلس الى جانبي احدى المناضلات الشيوعيات الايزيدييات من قرية دوغاتا وذكرت ان 41 فرداً من افراد من عائلتها تأنفلوا في عام 1988في قلعة نزاركي في مدينة دهوك من قبل ازلام البعث المنحل اسوة بالعديد من العوائل الايزيدية الاخرى التي ضحت بما لا يقل عن عشرة اوعشرين او ثلاثين شهيداً من عوائلهم) ، ومنذ تأسيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني انضم اليه العديد من ابناء هذا المكون باخلاص ووفاء ليس له مثيل يذكر ، كذلك لا بد لنا ان نتذكر بعد سقوط المقبور صدام حسين وانضمام اغلبية ابناء المكون الايزيدي الى الاحزاب الكوردستانية واخلصوا للاحزاب الكوردستانية خير اخلاص ووفاء وجعلهم مرشحي تلك الاحزاب تصعد الى قبة البرلمان العراقي ومجلس محافظة نينوى ، وكذلك رأينا النسبة العالية من الذين شاركوا في استفتاء كوردستان لجعله دولة مستقلة ولاحظنا كيف في الانتخابات النيابية الاخيرة في عام 2021 وصعود كافة مرشحي الاحزاب الكوردستانية الى قبة البرلمان ، وان كل ما ذكرناه اعلاه لا نعتبره منية او ماشابه ذلك على كوردستاننا الحبيبة وانما نعتبره واجباً مقدساً على عاتقنا ، ولا يمكن لأي فرد ايزيدي ان ينسى ما قامت كورستان حكومةً وشعباً تجاه اخوانهم وابنائهم من ابناء المكون الايزيدي( تقديم المأوى والمأكل والمشرب والملبس وكل ما نحتاجه) بعد ما تعرضوا الى الفرمان الاسود في صيف عام 2014 من قبل عناصر تنظيم داعش الارهابي ، وهذا يعد عنصراً مهماً من عناصر التعايش الاخوي والسلمي بين مكونات كوردستان ومحل فخر واعتزار، ومن خلال التعايش السلمي والاخوي اصبح كوردستان من المناطق الاكثر اماناً وازدهاراً وتطوراً وعمراناً في شتى بقاع المعمورة .
لكننا كابناء المكون الايزيدي نجد بين الفينة والاخرى يظهر رجل دين كالملا ( جليل ) وهو يقوم بخلق الفتن بين مكونات كوردستاننا الحبيبة حيث يفتي بأن لا يجوز شرعاً وحسب اجتهاداته للمسلم معايدة الانسان الايزيدي والمسيحي في اعياده ومناسباته الدينية ويقوم بتحريم الاكل الايزيدي ، وكذلك يقوم المطرب شفان برور في كل مرة بخلق فتنة جديدة بين الاكراد المسلمين والايزيديين ، واقول ان الفتنة اشد من القتل ، وان الفتن لا سمح الله قد يؤدي الى ما لا نتمناه بين ابناء مكونات كوردستاننا العزيزة ، لذلك اناشد ( انا النازح كاتب هذه المناشدة ) السادة رؤوساء اقليم كوردستان المحترمون بوقف هذين الشخصين عند حدهما واسكاتهما لكي يعم الاحترام والتقدير والمحبة والوئام والسلام والتسامح والحرية والامان والاستقرار ربوع كوردستناننا ..
انصر الله كل مَنْ وقف شخص ينوي بعمل فتنة بين اخ واخيه ، واتمنى ان يقف كافة مكونات كوردستان بوجه عدوهم وعدو الله وعدو الانسانية جمعاء ( داعش ) ، وجعل الله ان يعم ربوع كوردستاننا الخير و الامن والسلام والاستقرار في قادم الايام ..
النازح
خدر ديرو حسن الخانصوري
مخيم جم مشكو /زاخوكا رنكين
السبت 2022/1/1
RELATED ARTICLES

1 COMMENT

  1. عزيزي أبو ربيع أنت تطلب المستحيل
    ليس هناك من يقدر أن يقف بوجه
    المتشددين من الكرد المسلمين لا
    رئيس الإقليم ولا رئاسة وزارة الإقليم
    لأن هؤلاء لم يقول شيئاً من عندهم
    بل يستندون إلى القرآن والأحاديث
    وليس هناك أحد قادر على تكفيرهم
    أو اجرامهم والدليل لحد اليوم لا أحد
    يكفر داعش الذي سبب بتدمير العراق
    ناهيك عن جرائمهم ضد الأيزيدية
    لا تطلب من المرء شيء أكبر من طاقته
    فما تطلبه أكبر من طاقة حكومة الإقليم

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular