قرية كبرتوا (( وشهيد دهار اغا)) : سيروان سليم شرو

 

قرية كبرتوا من أشهر قرى منطقة دوبانى (( دشتا دوبانى)) واشتهرت بقصريها قصر ميرزا عاليه وقصر دهار اغا و تعد من القرى القديمة في دشتادوبانى (( دفرا دنا )) وتعود تاريخ بنائها الى الايام الداسنية ودهوك داسنيا وكانت تسمى قديما بالقرية بير ممى..وتقع ضمن القرى الايزيدية المتسلسلة الى باعذراء ولالش ومنها قرية بير موس..وقرية بير ئومرا ..وقري بير هسنا.. وقرية بير خلات وقرية بير مجرماف وقرية مام ئيزدينا …..وحاليا تسمى قرية كبرتوا نسبة الى شجرة توت وعين بير ممى القريب منها و تسمى حاليا العين با كاني هنيشا..وكان اهل القرية يعتمد في الشرب والسقي على هذا العين ..وقد شربت من ماء هذا العين كثيرا ……حيث كانت تسكن القرية عشيرة بريممى الدنائية الذي ينحدر نسبهم من جدهم الاعلى الأخوة بريم .. وممو …وهم فخذ منشق من فخذ المزا الدنانية
والذي يذكر في الاوساط الأيزيدية والدينية فهم من قرية (( بير ممى))……ويعتبر عشيرة البريممية من ضمن العشائر الأيزيدية الدنائية القديمة عاشوا جنبا الى جنب قديما مع.. عشيرة رمكا ..وعشيرة كشكوكا.. وعشيرة النعمانية.. وعشيرة هاجكا ….والروبنيشتية والجميع ينتمون إلى عشيرة الدنائية الكبيرة .. الواقعة شرقي نهر دجلة في ناحية سميل حاليآ……للتذكير عشيرة الباستمية ليست من افخاذ الدنانية فهم اصلا ونسبا من جنوب هضبة الايران وبتحديد من منطقة باستامية(( باستمى)) الواقعة قرب جبل سبهان اي كما نسميها جياى سبحانى

تعرضت عشيرة بريممى وقرية كبرتو لعديد من الهجمات العسكرية العثمانية..في فترة اغوية اغا كور نمر اغا ابن نمر بن سمو اغا بعد مقتل والي الموصل عبد الباقي جليل باشا في سميل على يد فرسان الدنانية بأمر من كور نمر اغا الدنائي ..وهو من فخذ المزا .. والحادثة كانت في عام 1796 ميلادي حيث تعرضت المنطقة لكثير من الهجمات من قبل العشائر العربية وخاصة من عشيرة العبيد وعشيرة الحديدية والطي والمطاوعة والبو حمدان واخر أقوى حملة على دنانية كانت بقيادة الكتوخدا بكر أفندي الموصلي ابن محمد باشا الجليلي او كما نسميهم الجوميليين وكانت اول القرى تدميرا وقتلا هي أهالي قرية كبرتو البريممية باعتبارها الطريق المؤدي الى سميل ومحاربة نمر آغا…حيث تشردوا اهل القرية وتوزعوا على القرى الأيزيدية منهم ذهب إلى قرية داكا ومن ضمنهم عائلة اجدادي ن أل ناسو خلو ومنهم ذهبوا الى قرية جم بركات عائلة ميرزا عالية .. وقرى دير جندي ورحمانية…وقرية خربت صالح وقسم ذهبوا الى شنكار وحتى وصلت احدى العوائل الى قرية كور علي في منطقة شرنخا في تركيا……….المهم في تاريخ القرية بعد استلام عفدي اغا الزعامة من ابيه نمر اغا وكان الأخير داهية زمانه قوي مدبر صادق حكم العشائر بالقوة والتخطيط والعقل المدبر…قام بجمع العشائر المتشردة حوله من جديد وخاصة عشيرة البريممية والرمكا والقاجكا والنعمانية حتى وصلت عدد فرسانها يقال الى 2000 فارس وقام بتعين اغوات ومسقوفية (( مسقوف )) بين افخاذ عشيرة الدنائية حيث جاء ب دهار اغا ..وهو من اولاد اعمامه من قرية جتل السورية وهو من الفخذ المزا الدنائي وعينه اغا على عشيرة وفخذ البريممية ربما الكثير من اهل القريه لا يعرفون ان دهار اغا من فخذ المزا الدنائي وكنيته من سوريا مع ابن عمه سينو (( مام سلو)).. ومام علي والد مام هسام علي ..ومن ثم تم تعين ميرزا عالية مسقوف ومساعد له في الخير والشر في قرية كبرتوا والذي كان يسكن في قرية جم بركات وهو أصله من اهل القرية قديما وكان مهاجرا في جم بركات …ومعروف ان دهار اغا استشهد من اجل دينيه وأيمانية ولم يكون متزوج ولم يترك خلفه ذرية ..وما تبقى منهم هم حفيدات مام سينو … واحفاد مام هسام علي ..الرحمة والخلود للجميع

والمسقوف تعني عكيد واجباته جمع الفرسان عند الحاجة او عندما يحتاج الزعيم والاغا الكبير للفرسان. فالمسقوف اي العكيد يجمع ويكون قائد على مجموعته….وبنى في الأول ميرزا عاليه قصرا له في زمن زعامة عفدي اغا …ومن ثم بنى دهار آغا ايضا قصرا له بعد قصر ميرزا عاليه ..وانا شاهدة على القصرين وكانت القصور قائمة إلى سنة 1986م.وتم تدمير القصرين على يد جيش حزب البعث العربي …..
وللتذكير وبمناسبة تم تعين نعمان فتاح مسقوفا من قبل عفدي اغا والد او جد عرب علي ..مسقوف على عشيرة رمكا في قرية كريبان وبنى قصرا له الأخير وكانت تسمى قصر (( قصرى عربى علي)) في قرية كريبان……آسف على الإطالة فالقصة قرية كبرتوا وعشيرة الدنائية طويلة في منطقة سميل ودشتا دوبانى….
المهم تلاشت زعامة عفدي اغا وضعفت عشائر الدنانية بعد حملة فريق باشا وحملة مير محمد الرواندوزي على المنطقة وعلى الأيزيدية….وذهبت مع ادراج الرياح

وبين عام(( 1870 ..1875 )) يأتي بكر بك الثاني ابن بكر أفندي الموصلي وبأمر من والي الموصل الجليلي ويحتل قرية كبرتو ويسجل جميع أراضي القرية باسمه في عام 1877 ويلقي القبض على دهار اغا ويقتله بأمر من والي الموصل يقال عرض على دهار اغا الإسلام ولبس الشماخة الزرقاء بين اهل القرية والمنطقة الا ان دهار اغا فضل الإعدام وقطع رأسه وان لا يستلم ولا يشهد بان الإسلام ديننا له…..اما المسقوف ميرزا عاليه وحسب المصادر الاجتماعية اختفى هاربا خوفا من قتله اكثر من سنتين…..وبقي ارض واملاك قرية كبرتوا بأسم بكر بك لغاية عام 2003 والسند المزور لا يزال موجود في بيت سالم بك وحازم بك في موصل وهو سند عثماني مزور ..

واخيرا سانشر قصة سمعتها من الاجداد عن عفدي اغا وأمير العمادية في ملحق
المصادر هي مصادر اجتماعية وقصص سمعتها من الأجداد والاباء …داي سيفى سينو من بيت دهار اغا…مام يونس عفدي من ابناء عمومة ميرزا عالية…مام كور احد أهالي قرية كبرتوا الذي عاش اكثر من 110 سنة وانا رأيته وكان جار جدي مام شرو …المرحوم مام بري هسن وكان مدرسة في معرفة الأنساب …مام ئيزدين حمو ابن داي هدول وهو من احفاد عفدي اغا ونمر اغا ..حيا يرزق اطالة الله من عمره

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*