الخميس, أبريل 18, 2024
Homeابحاثكوريَ روال Kurrei Ruwal, هل هو زمبيل فرؤش؟ ومن هو زمبيل فرؤش...

كوريَ روال Kurrei Ruwal, هل هو زمبيل فرؤش؟ ومن هو زمبيل فرؤش ؟ : حاجي علو

كوريَ روال Kurrei Ruwal, هل هو زمبيل فرؤش؟ ومن هو زمبيل فرؤش ؟

بعد بحث طويل في الأخبار الشعبية والروايات المتوارثة ونصوص الدين وتقصي الحقائق بكل الوسائل, جرّنا هذا الإسم المبهم
إلى متاهات الإفتراضات والحدس والإحتمال, خرجنا منها بنجاح ونتائج مُطابقة للأحداث لا يمكن دحضها وإن تعذّر تأكيدها بالوثائق المدونة, كباقي الحقائق الثابتة عن معظم فقرات التاريخ الئيزدي ودينهم والتي توصّلنا إليها بنفس الطريقة.
كوري روال, هو لقبٌ وليس إسماً, ويعني الإبن البارّ, الشهم, المقدام, الشجاع, البطل ….., وهذه الألقاب يُمكن أن تطلق على عشرات الأفراد الكفوئين المقتدرين من رجال التاريخ والدين, ولذلك السبب بالذات لم نتوسّع فيه بما فيه الكفاية ضمن فقرات كتابنا المنشور مؤخّراً (فرهنك لالش بانوراما Ferheng Lalsh Panorama)) خوفاً من الإنتقادات التي يُمكن أن تُثار على مثل هكذا موضوع طفى على السطح فجأةً بدون سابق إنذار ولا أدلّة مدونة طالما إحتج بها المحتجون على كتاباتنا السابقة والتي كشفنا فيها كل الحقائق والأحداث التاريخية تقريباً والتي لم يسبقنا إليها أحد, رغم أن الجميع لا يملكون أية أدلة مدونة نزيهة عن أية فقرة من فقرات ديننا وتاريخنا التي يبحثون فيها وينشرونها, بل هم الذين لا يُؤمنون بالوثائق الئيزدية النادرة المدونة.
في البداية إنطلقنا من بوزا كجك لالش بسؤالٍ ألقيته على أحد سكانها : من بنى مهدر بوزا ومن هو صاحبها ؟ وكنت أتوقع أن يكون الشيخ عدي أو ختي بسي, لكنه أجاب بعفوية : مهدرا كوري روالة . وفجأةً توقفت, لأن الشائع أنّ كل شيء للشيخ عدي كما أنني كنت قد عثرت في مخطوطة إبن العدوي على إسم الخطيب حسين (ختي بسي) و بالتعاون مع أحمد الرفاعي أو الشيخ عدي الثاني كان قد ساهم في بناء المهدر أو ترميه أو أضاف إليه إضافات, فظننت أنه هو صاحب المهدر لاسيما أن قبته هي الكبرى وتتوسط المهدر وطواف المهدر يُسمى بإسمه, فإذا كان هو صاحبها فذلك يعني أن كوأص روال هو لقب معظم لختي بسي, وإذا كان المهدر أقدم منه فذلك يعني أن كوري روال هو شخصٌ آخر سبقه بكثير سواءٌ أكان ساسانيّاً أم أقدم منهم, وبظهور صلاح الدين تحرّر الداسنيون من خوفهم الشديد فقاموا بتجديد وترميم معابهم كما فعلوا في لالش وسنجار وسي قُبا بناحية زمار وقبب كثيرة جداً في بعشيقة وبحزاني وغيرها كثير, لقد كانت نهضة داسنيّة إجتماعية ودينية حقيقية في ظل الدولة الأيوبية, فكان عليّ بالبحث و التحقيق عن هذا المقدّس, حتى فاجأنا الأخ السنجاري من سيبا شيخدري يسكن مجمّع مهد حاليّاً وهو الياس أبو دحام بقوله: كوري روال هو الشاه نوشي روان. فالتقطنا رأس الخيط, أما العالم المخضرم الشيخ ميرزا الختاري فقد أكّد لنا أن كوري روال هو زمبيل فروش وهو من أبناء الملوك (إبن ميري مسري) ملك مصر تزهّد وساح بعد أن أتاه عزرائيل في الحلم وأخذه إلى قدر القطران المغلي قائلاً له أتريد الدنيا أم الآخرة؟ فقال الآخرة, ومن لحظتها تزهّد وترك ماله ومُلكه وساح في البلدان يعتاش من صُنع السلال وبيعها, هنا تيقَّنتُ أنّه من أبناء الملوك ومن أفراد الأُسرة الساسانية التي تبعثرت عن آخرها إثر هزيمتهم المُنكرة على يد العرب أثناء الفتوحات الإسلامية, وهو ليس من أبناء ملوك مصر المشهورين كثيري التردد في التراث الئيزدي القصصي, فهم كانوامسيحيين تهادنوا بل تحالفوا مع العرب في البداية ولم يتعرضوا إلى أية معاداة مع العرب المسلمين ولم يكن هناك ملك فكان الرئيس الديني ( القوقس أو البطريرك) هو صاحب السلطة, والمُؤكّد أن الأُسرة الساسانية هي التي مُحيت من الوجود و تبعثر أفرادها إلى أقاصي الدنيا أغلبهم إلى خراسان والذين توجهوا إلى شمال العراق إشتهروا بين أهلها الداسنيين فنسجوا عنهم الأساطير من كل شكلٍ ولون عبروا فيها عن الكوارث والأحداث التي جرت, و بتحرُّرٍ تام عن الزمان والمكان مليء بالكرامات فكلُّهم معاصرو الشيخ عدي بن مسافر يقصدون لالش بكل الوسائل, فعلاً قصدوا الجبال هرباً من الغزاة, وهم كثيرون وأياً منهم ليس نوشي روان المشهور, لكن هذا هو الإسم الذي إشتهر بين الئيزديين فكثر ذكره بحيث يُسمّون به معظم الساسانيين بمن فيهم جده الأعلى بيرمندي كًؤر الذي مقامه في الجراحيّة, إنما كلهم أحفاد اسرته الحاكمة المعاصرين لأحداث سقوط دولتهم أي بعد 637 ميلادية, يذكرهم الئيزديون بأسماء معظمة مثل شاسوار والشيخ مشلح والبير حسن فردوس وزمبيل فروش وكوري روال إضافة إلى درويش آدم ومير براهيم جد الشيخوبكر القاطاني الساساني……, أحدهم يعتاش من صنع السلال وبيعها والآخر يعيش على الصيد حتى شمتته الغزالة وآخر يلبس ملابس الرعيان ويرعى الغنم والآخر يتوب ويلبس الحِداد ـ الخرقة يعتاش على الإستجداء حتى ضربته الطباخة بسبب لقمة من اللحم الحار قبل نضوج الطبخ…., هذه الكارثة الكبرى التي حلّت بالأسرة الساسانية يصفها الشيخ أياد جمال الدين الشيعي الساساني في إحدى فيديوهاته بقوله: (… ضربوا التاج بالسيوف وقطّعوه ….) والمُؤكّد أنّ ثلاثاً من بنات الشاه نفسه سبَين من قبل المسلمين العرب عدا الآلاف من بنات العامة بالضبط كما حدث في كوجو بل أسوأ منها بكثير فلم تكن هناك أمم متحدة ولا حقوق إنسان .

حاجي علو
30 مايس 2023

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ونحن هنا نهيب بشياب ومسنّي مدينتي العمادية وجزيرا بؤتا العريقتين وكُتابها أن يُزوّدونا بمزيد عن هذا الموضوع فهم كنز التراث الكوردي القصصي القديم ولنا في ذلك أدلّة, كما أن تاريخ إيران لا غنى عنه .

RELATED ARTICLES

5 COMMENTS

  1. ــ ــ اخي ماذا تريد ان تقول زمبيل فروش اين .. وكورى روال اين .. رأينا العجب في رجب …اليك اخر واحدث مانشر على زمبيل فروش منقول من كتاب (حبات ذهبية ايزيدية للمؤلف شمدين باراني ط/1 – 2020م ) وله بيت من النص الديني يردده القوالين عندنا .. وارجو ان يفي ويقي ظنون البعض ولله درك …
    هنا البحث :-

    (( بيت زنبيل فروش ــ بائع السلال

    ــ الحكاية الكاملة ــ
    يحفظ رجال الدين الايزيديين هذا البيت مع ترنيمته المميزة ، وتشعل باسمه فتيلة اوشمعة في معبد لا لش برقم (99) حسب كتاب (بدل فقير حجي) اعتقاد وميثولوجيا الايزيديين ص19مطبعة هاوار ـ دهوك 2002م ، كما لأولاده العديد من المزارات وبعضها في بحزاني تحت اسم (السيعد ومسعود ) وهما من زوجته الثانية (كول خاتون ) التي تزوجها بعد وفاة زوجها امير ماردين ، كما يتناقل بعض رجال الدين الايزيديين ، وقد حكى لي (كوجك نون) اختيار بعشيقة ، انه في اربعينيات القرن الماضي كان دراويش مسلمون ينقرون على الدفوف وينشدون حكايات دينية ، ومرة اتوا من بعض مناطق اربيل ووقفوا امام باب كبير القوالين المرحوم (خدر هكشي) المتوفي عام 1949م وبدأوا ينقرون على دفوفهم ويرنمون بعض أبيات (زنبيل فروش) ، فماكان من كبير القوالين ان نادى لجماعته من القوالين طالبا منهم اسماع الدرواشة (بيت زنبيل فروش) فترنموا بها وأجادوا ، وفاقوا اولئك الدراويش ، ولكون النص الايزيدي الذي نشرته في الملحق نقلا عن قوال (رزكان باسي بحزاني ) والذي نقله لي الاستاذ خديدا جمعة اليتيم فيه فقرات عديدة مفقودة فهو غير مدون بل هو محفوظ على الصدور لذلك ارتأيت الاعتماد على
    كتييب (حكاية زنبيل فروش) التي تلقفها (مراد خاني بايزيدي) من فم بعض الدراويش عام 1190هـ التي تشبه الى حد كبير الحكاية الايزيدية الاصلية ، وكان (كيو موكرياني) قد قام بطبعها عام 1967م ثم طبعت في مطبعة كردستان اربيل عام 1975م وقمت بترجمتها الى اللغة العربية ،. وكما تذكر بعض المصادر ان زنبيل فروش هو شخصية حقيقية ، فهو الامير سعيد بن حسن باشا والي ديار بكر، وربما يكون أقدم من ذلك ، كما تذكر الرواية الايزيدية فقد يعود الى فترة تسبق دخول الاسلام الى كردستان ، فالبيت الاصلي في نصه لا يذكر اسم أي نبي بل يؤكد على الفقر الديني والدروشة وارتداء الخرفة السوداء ، متوافقا مع النص الايزيدي وان كان النص المدون في ديوان فقي تيران ـ 1549م ـ 1631م ـ سعيد ديرش ـ دهوك ـ 2005م ـ بيت زنبيل فروش ص 200، يذكر اسماء عدد من الانبياء مما يعطي للبيت الديني هذا صفة اسلامية واضحة ، ورغم ذلك فان قصة زنبيل فروش متداولة قبل زمن فقي تيران بفترة زمنية بعيدة )) .

  2. السيد علوكه
    لو كان السيعد ومسعود هما اولاد زنبيل فروش كما تقول وهم من زوجته الثانية ؟ فلماذا يوجد مزارهم في قرية بحزاني فقط؟ من دون كل مناطق الايزيدية؟؟
    هل هو من سكان بخزاني؟؟

  3. الأخ حيران تحية طيبة
    أستاذي العزيز الأسماء لا تعني شيئاً كل شيء ممكن , هي مسألة تبعثر عشوائي هرباً من الغزو المفاجي, سكان عاصمة الساسانيين ( خؤرستان) لم يشعروا بالحرب إلا بعد مداهمتهم فهم كانوا واثقين من نصر رستم , لكن الآية إنقلبت على حين غرة فهرب الجميع بعشوائية لا يلوي أحد على أحد بحيث بنات الملك وقعن في الأسر, وهكذا تشتت أفراد الأسرة الساسانية وهم بالمئات وهم أقارب وليس بالضرورة أولاد المشهور زمبيل فروش هم أقاربه بكل تأكيد, كانوا ملوكاً وأصبحوا مشردين متسولين وقيل فيهم ماقيل , والخاتون في أغنية زمبيل فروش هي إحدى نساء البلاط الشاهنشاهي وليست زوجةته أو خاتونة قصر معين ,…… ألروايات والأساطير تخلط خاصة كل شيء عند الئيزديين مرتبط بالشيخ عدي وزمانه ومكانه ولا ذرة من الحقيقة في ذلك

  4. اخي حيران : من سكان بعشيقة او بحزاني او شيخان او باعذرة… لافرق المهم كان له روح الايزيدياتي الحق والصح و وجوده عندنا ليس مجرد بيت او قول بل قصة كاملة لحياة متعبد وزاهدفاز في دنياه وآخرته.

  5. تحياتي استاذ حجي …زمبيل فروش هو نفسه نبيذ يوسف هو الشيخ ميرزا ختاري على حق .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular