الأربعاء, مايو 29, 2024
Homeاخبار منوعةهل تَطِنُّ أذنك وتشعر بالخمول؟.. إليك علامات فقر الدم بجسمك والحل

هل تَطِنُّ أذنك وتشعر بالخمول؟.. إليك علامات فقر الدم بجسمك والحل

يُعتبر فيتامين B12 من أهم الفيتامينات اللازمة للحفاظ على صحة الفرد؛ فيما يسبب نقصه بالجسم أمراضًا عدة، ويسمى أيضًا بفقر الدم الناجم عن نقص حمض الفوليك، ويمكن أن تظهر أعراض الحالة على المصابين به ببطء.

وقد يؤدي نقص فيتامين B12 إلى العديد من المشكلات الصحية التي قد تكون خطيرة إذا تُركت دون علاج؛ ولذلك سيكون من المفيد أن تكون على دراية بعلامات التحذير من نقص فيتامين B12 حتى تتمكن من تنبيه طبيبك.

وبحسب هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية؛ فإن خفقان القلب الملحوظ يمكن أن يكون أحد أعراض هذه الحالة؛ فيما قد تشمل العلامات الأخرى: التعب، والخمول، والشعور بالإغماء، وطنين الأذن، أو فقدان الشهية وفقدان الوزن.

ووفق “روسيا اليوم”، قد يشعر الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين B12 بالصداع وشحوب الجلد وضيق التنفس، وهناك مجموعة كاملة من العلامات التحذيرية التي يجب الانتباه لها؛ بما في ذلك المسحة الصفراء الشاحبة على البشرة، والتهاب اللسان واحمراره، وقرحة الفم، والتنميل، وتغييرات في طريقة المشي والتحرك، ورؤية مشوشة، والتهيج، والكآبة، وتغييرات في طريقة تفكيرك وشعورك وتصرفك، وانخفاض في قدراتك العقلية، مثل الذاكرة والفهم والحكم (الخرف).

وتشمل الأعراض الأخرى: انخفاض حاسة التذوق، وضعف العضلات والإسهال، ويمكن أن تساعد مناقشة الأعراض وإجراء فحص دم، في تحديد النقص.

وتحذّر هيئة الخدمات الصحية الوطنية من أنه “كلما طالت مدة الحالة دون علاج، زادت فرصة حدوث ضرر دائم”.

والسبب الأكثر شيوعًا لنقص فيتامين B12 هو حالة تُسمى فقر الدم الخبيث، وتؤدي حالة المناعة الذاتية هذه إلى قيام جهاز المناعة في الجسم بمهاجمة خلايا الجسم السليمة عن طريق الخطأ.

وعلى وجه الخصوص، يتم استهداف خلايا المعدة التي تفرز بروتينًا خاصًّا، وفي الفرد السليم، يتم تكوين بروتين يسمى العامل الداخلي في المعدة، ثم يرتبط العامل الداخلي بفيتامين B12، الذي تحصل عليه من نظامك الغذائي، ويتم امتصاصه في الأمعاء.

ودون عامل جوهري، بغضّ النظر عما تأكله؛ فإن الجسم غير قادر على امتصاص فيتامين B12.

ويوجد فيتامين B12 في اللحوم والأسماك ومنتجات الألبان؛ لذا فإن النباتيين أكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة.

وقد تؤدي بعض الأدوية، مثل مثبطات مضخة البروتون (PPIs)، إلى تفاقم نقص فيتامين B12؛ وذلك لأن مثبطات مضخة البروتون تمنع إنتاج حمض المعدة، وهو أمر ضروري لإطلاق فيتامين B12 من الأطعمة التي يتم تناولها.

وسيكون طبيبك على علم بأي أدوية تتناولها، والتي قد تزيد من خطر الإصابة بنقص فيتامين B12 وسيراقبها عند الضرورة. واعتمادًا على سبب نقص فيتامين B12، يمكن أن يختلف العلاج.

وعلى سبيل المثال، قد يُنصح بحقن فيتامين B12، ويتم إدارته بواسطة أخصائي رعاية صحية، وسيحدث هذا إذا كان الشخص يعاني من حالة المناعة الذاتية؛ في حين قد يتم تقديم أقراص فيتامين B12 للنباتيين.

وقد ينصحك الطبيب أيضًا بتناول المزيد من مصادر حمض الفوليك، والتي تشمل البروكلي، ونبات الهليون، والبازلاء، والحمص، والأرز البني.

RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular