الأربعاء, يوليو 24, 2024
Homeالاخبار والاحداثمراسيم تأبينية في اولدنبورك استذكارا لرحيل الكاتب پير خدر

مراسيم تأبينية في اولدنبورك استذكارا لرحيل الكاتب پير خدر

 

جرت اليوم في البيت الايزيدي في اولدنبورك مراسيم تأبينية خاصة استذكارا لذكرى رحيل الكاتب والباحث الايزيدي پير خدر سليمان وذلك مساء اليوم السبت 26.03.2022.

المراسيم بدأت بتراتيل دينية القاها العالم الديني پير شكري ومن ثم تلتها كلمة البيت الايزدي في اولدنبورك والتي القيت من قبل الياس يانج رئيس البيت الايزيدي في اولدنبورك  والتي عرض من خلالها مسيرة الكاتب پير خدر ودوره المميز في بناء المؤسسة الثقافية في الوطن والمانيا وخاصة البيت الايزيدي في اولدنبورك،  وكلمات اخرى اشيدت بدور الفقيد في رفد الثقافة والفلكلور الايزيدي بشكل خاص والكوردستاني بشكل عام . ومن ثم تم عرض افلام واشرطة صورية من حياة الفقيد پير خدر وكذلك تم عرض سيرة حياته من قبل الكاتب صديق باسي .

من جانبه قال السيد عسكر بويك مسوؤل مركز الدراسات الايزيدية في اولدنبورك بان رحيل پير خدر في هذا الوقت خسارة للوسط الثقافي برمته لما يمتلكه الفقيد من نتاجات فكرية وثقافية تصب في خدمة الثقافة والفلكور الايزيدي. وقال الشاعر خبات شاكر ( احد المثقفين الكور في المهجر) بان پير خدر هو شيخ الثقافة الكوردية عن طريق قصيدة رثاء القاها على الحاضرين ، ومن ثم كلمة السيد تيليم تولان الذي واكب المسيرة الثقافية للفقيد پير خدر ولسنوات طويلة في المانيا.

ومن جانب آخر وردت الى هذه المراسيم برقيات رثاء وتعزية من شخصيات ومراكز ومؤسسات ثقافية في الوطن والمهجر منها الامير حازم تحسين بك وكلمة السيد علي تتر نيروي محافظ دهوك وكذلك كلمة السيد پير خليل نيابة عن عائلة المرحوم في الوطن والتي القيت من قبل السيد صالح عبدو ركافاي مسؤول اللجنة الثقافية للبيت الايزيدي في اولدنبورك .

وفي الختام ونيابة عن عائلة المرحوم پير خدر في المانيا القت السيدة بهار پير خدر كلمة شكرت فيها الحاضرين على حضورهم المميز وكذلك اشادت بدور والدها في رفد الثقافة والفلكلور الايزيدي وكذلك ما قام به الفقيد طوال سنوات عدة خدمت الثقافة والفلكلور بصورة عامة .

وحضر هذه المراسيم التأبينية مجموعة من الكثاب والمثقفين منهم الكاتب زردشت حاجو وشيخ زيدو باعدري وهوشنك بروكا وغياث الدين ستيرك ولفيف من المثقفين الايزيديين في المهجر .

ويعد الفقيد پير خدر سليمان الذي تقلد مناصب ثقافية منها كأول رئيس لاتحاد المثقفين الكورد في دهوك وكذلك رئيس مركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك وعضو برلمان اقليم كوردستان وعضو لجنة صياغة دستور اقليم كوردستان والعراق، يعد من احد اعمدة الثقافة الايزيدية ويعد له الفضل مع زملائه الاخرين في الحفاظ على الارث الديني الايزيدي من الضياع .

اومر رشيد / اولدنبورك

RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular