الخميس, يوليو 18, 2024
Homeالاخبار والاحداثمقترحات ملحة لعمل المجلس الروحاني

مقترحات ملحة لعمل المجلس الروحاني

على المجلس الروحاني الايزيدي وأميرهم النهوض من سباتهم وترتيب اوراقهم وذلك:
اولا. مناشدة وجمع الباحثين والمؤرخين الايزيديين وغيرهم المعروفين والمختصين بالتأريخ القديم تحديدا في كونفرانس شامل، لتصفية النصوص الدينية والاشادة الى النصوص الدخيلة حينئذ اي الاقوال، وفرز ماهو اصلي الذي بقي فوق الرفوف لم يتعامل به لاي سبب ما.
ثانيا: الكف من تقليد ومشاركة طقوس الاديان الابراهيمية الاخرى، على سبيل المثال وليس الحصر عيد الاضحى او عيدا “حەجيا”، لانه الايزديايتي وماهيته، اعتقاد قديم باله النور/ تاو، تاووس، شمس اي خودا- أيزي بمعنى الخالق لنفسه وللبشرية والطبيعة وبما فيها.
اذن لايمكن الخروج من هذا الاطار الروحاني والركض خلف تقاليد اديان حديثة ليس للايزيدية ناقة فيها ولاجمل، مع جل الاحترام لمعتقداتهم وتفاسيرهم.
ثالثا: ازالة وحذف النصوق او الاقوال الدينية الغير عقلانية وتحت اية ذريعة كانت، التي تمجد بهكذا مناسبات او شخصيات تاريخية جلبت لنا الشر وليس الخير، لانها كتبت بزمن قريب اي بحدود ثمانية قرون فقط، ونحن هنا نتحدث عن لالش وهي خميرة الارض وبداية التكوين، نتحدث عن اله او خالق محب الخير وليس يحب ان يقدم له انسانا او “نبيا”قربانا له لكسب رضى ربه؟ بغض النظر عن التفسير والتحليل!!
رابعا: التواصل مع الجالية الايزيدية من المختصين والتشاور معا حول العمل المشترك وايجاد الية صحيحة للعمل وفقه، لديمومةًالمجتمع الايزيدي ولاسيما في المهجر.
خامسا: متابعة الفوضى العارمة و التشبيه بعادات وتقاليد اخرى غير منسجمة مع المجتمع والعادات الاجتماعية المتعارف عليها في المجتمع الايزيدي، خطر يهدد كيانه، ليس الا نابع من نتيجة الاهمال من فوقه المشلول( الأمير، المجلس الروحاني، الكتاب والمثقفين ورؤساء العشائر والوجوه الاجتماعية المعروفة) وتراكم الاخطاء السابقة وعدم معالجتها، هذا كله يؤدي الى تهديم نسيج المجتمع باكمله وتفكيك الأجيال القادمة، وفي الاخير يؤدي الى زعزعة الوضع العام لمجتمع لايزال ينزف جراحه من ابادة حديثة.

حسون جوهر

RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular