خانا ايزي:د.خيري الشيخ

Kan vara en bild av utomhus
خانا ايزي
قبل الدخول في هذا البحث اود ان اتطرق الى معنى كلمة خان فهي كلمة معربة من الفارسية بمعنى البيت والتي اخذت من التركية بنفس المعنى والتي اخذت من السريانية او الارامية بمعنى المنزل او المحل واستخدمه العرب بمعنى موضع سكن المسافر كما يعني الفندق الصغير .وفي اللغة الايزدية الكرمانجية ايضا تعني المنزل او الغرفة او المكان ونقول خانيى من اي بيتي .
الموقع :خانا ايزي من المواقع الاثرية والدينية القديمة تقع شمال مدينة عين سفني حوالى 11كم وتبعد عن معبد لالش 1كم.
ومنذ عام 2015م وانا احاول ان اجمع اكبر قدر من المعلومات عن خانا ايزي :
1.في اللغة السومرية كلمةgal(كال) تعني العظيم و Lu الرجل لذا Lugal بمعنى الرجل العظيم اي الملك اي اله ,وكلمة اي بكسر الياء تعني البيت و كال تعني العظيم و زو(zu) ادات التملك لذا اي زو دا او ايزيدا تعني بيت الاله او معبد مثل معبد ايزيدا البابلي ل اله مدينة بورسيبا نابو ومعبد ايزيداكال اوايزاكيلا او ايزاايلا اي معبد الاله الاعظم مردوخ ابو الاله نابو في مدينة بابل هذا حسب ما كتبه الباحث جورج حبيب . وقد عثر في معبد ايزيدا على 13 لوحة من الاجر المنقوش تعود جميعها الى الى زمن الملك البابلي نبوخذنصر ومن احد هذه الالواح مكتوب عليه:انا نبوبلازام اشموصور ملك بابل وراعي معبدي ايزاايلا و ايزيدا.
2.يقول البروفسور البريطاني هاري ساكز(وليم فريدليك ساكز 1920ـ 2005م)في كتابه ان البابليين قد بنوا معبدا كبيرا لالهتم في شمال الموصل وسمي باسم ايزيدا كيلا او ايزيد كال بمعنى بيت الاله العظيم .
لذا خانا ايزي هي الترجمة الكرمانجية لكلمة ايزيداكيلا اي خان (بيت ) ايزي (الله ) اي بيت ايزي الذي هو الاله الاعظم وهذا ما ايده الكثير من رجال الدين الايزديين وما يؤكد ذلك بقايا اثار السراج (القناديل)في خانا ايزي والمعلوم ان الايزدين يوقدون القناديل والفتائل في اماكن عباداتهم وكانت قناديل خانة ايزي توقد في نفس وقت قناديل لالش .
3.في كتاب معجم البلدان للاديب والشاعر والامام ياقوت الحموي والتي كتبت بين الاعوام 1220م ـ1224م يذكر في هذا الكتاب بان الشيخ عدي بن مسافر اسكن هو واتباعه في قرية ليلش القريبة مكن معبد لالش لذا كان هذا الخان يسمى ايضا خانا لالش .
4. احمد بن الخياط الموصلي (1800م ـ1890م) يقول في كتابه (ترجمة الاولياء في الموصل الحدباء)ان الشيخ عدي عندما قدم من الشام اتخذ من الخان الموجود مقرلسكن عائلته واتباعه في قرية كانت تسمى ليلش.
5.ابن المستوفي الاربلي 1169م ـ1239م يقول في كتابه( تاريخ اربل ) ان الشيخ حسن ابن شيخ عدي الثاني ولد في قرية شمال الموصل اسمها ليلش .
6.يقول الباحث جورج حبيب ان خانا ايزي استخدمت كقلعة محصنة في عهد الاشوريين .
7.يذكر بعض رجال الدين وبعض المعتمرين الايزديين بان سكان القرى المجاورة كانوا يطلقون على هذا الخان خانا ايزديا لان الايزديين كانوا دوما يهتمون بها ويزورونها ويوقدون السراج فيها ويسكنون فيها عندما يزورون لالش.
8.في مقابلة لي مع بير سعيد الخلمتكار في لالش وبديل بابا جاويش في 17/12/2005م في موقع خانا ايزي وبرفقة الصديق مراد جيجو حيث قال بان خانا ايزي كانت تستخدم لزوار والضيوف والحجاج لمعبد لالش حيث كانوا يباتون وياكلون وحتى الدبكات والرقصات الغير الدينية كانت تجري بالقرب من خانا ايزي .
وكان هناك حجر معين بين لالش والخان حيث ياتي سدن المعبد او احد القوالين ويقف على ذلك الحجر ويدعوا الموجودين في الصباح الى التوجه الى المعبد لسماع الاقوال الدينية ( بيتا جندي وبيتا سبي) او لحضور السماط (الاكلة الدينية المقدسة )وكذلك لحضور مراسيم السما ومراسيم الاعياد الجماعية وعيد اربعينية الصيف ثم يرجعون في المساء الى خانا ايزي للمبيت والسكن وذلك للحفاظ على الهدوء ونظافة المعبد حيث كان يمكث فيه الاولياء والخلمتكاريين ومن ثم سدنة المراقد والمزارات في معبد لالش .
9.ومن حيث التخطيط العمراني فكان تصميما مميزا في ذلك الوقت وبني من الحجر والجص والصخرات المنبسطة (تحت) وتم البناء يشكل هندسي على ستة اعمدة من الاحجار الكبيرة ولكل عمود حجر كبير بطول 240سم ومركب عليه حجر اخر طوله 50سم ليبلغ طول العمود حوالي 3متر وتترتب الاحجار بشكل اقواس على هذه الاعمدة بواسطة الجص ويتالف البناء من قاعتين كبيرتين وطويلتين مفتوحتان مع بعضهما من خلال باب طوله 280سم وعرضه 150سم .طول القاعة الاولى 20متر وعرضها من الامام 5متر وطول القاعة الثانية 20متر وعرضها 10متر وفي نهاية القاعتين توجد غرفة كبيرة مثلثة الشكل ويدخل اليها من القاعة الثانية عن طريق باب طوله 275سم وعرضه 165سم وهذه الغرفة المثلثة لها باب خارجي وكذلك تفتح الى غرفة اخرى طولها 8متر وعرضها 7متر وهذه الغرفة منقسمة الى قسمين بواسطة جدار فيه 5 نوافذ طول كل منها 170سم وعرضها 110سم . من الجهة الجنوبية للبناء توجد نافذتين كبيرتين طول الواحدة منها 380سم وعرضها 180سم وايضا خمسة نوافذ صغيرة طول الواحدة منها 65سم وعرضها 20سم .
منم الجهة الشرقية هناك باب للدخول الى الخان من القاعة الاولى طوله275سم وعرضه 167سم وكذلك توجد 6 نوافذ صغيرة تطل على القاعة الثانية طول الواحدة منها 65سم وعرضها 20سم
ان ارتفاع البناية من القاع الى السطح 7متر وعرض الجدار في كل الاتجاهات والغرف متر واحد .
المصادر:
1.من الانترنت حول ما كتب عن ما يخص البحث من الكتاب والباحثين.
2.من مقالة المرحوم الاستاذ ريسان حسن باسم خانا ايزي والمنشورة في مجلة لالش وقد ارسلها لي مشكورا الاستاذ كوفان ريسان حسن.
3.لقائي مع البير سعيد الخلمتكار وبديل بابا جاويش في معبد لالش في عام 2015م.
4.من بعض الرجال الدين والمهتمين بالشان الايزيدي مثل الاستاذ بير خدر سليمان والشاعر والمهتم بالشان الايزيدي شمدين سينو
الصور:
1.صور بعدسة كاميرتي الخاصة مع بير سعيد.
2.صور مخطط البناية وموقعها من مقالة المرحوم الاستاذ ريسان حسن .
د.خيري الشيخ 5/6/2021 المانيا
Ingen fotobeskrivning tillgänglig.
Kan vara en bild av utomhus
Kan vara en bild av utomhus
Kan vara en bild av utomhus och monument
Kan vara en bild av 2 personer, personer som står, utomhus och tegelmur
Kan vara en bild av utomhus

4 تعليقات

  1. ((كلمة خان فهي كلمة معربة من الفارسية بمعنى البيت والتي اخذت من التركية بنفس المعنى والتي اخذت من السريانية او الارامية بمعنى المنزل او المحل واستخدمه العرب بمعنى موضع سكن المسافر كما يعني الفندق الصغير .)))
    عاشت يدك, التعريف بحضارتنا وتاريخنا شيء ممتاز وواجب , لكن لديّ يعض المآخذ على تنسيب الإسم في كثبر من النقاط خاصة التفرّعات البعيدة عنا
    بكل بساطة هي كلمة كوردية فارسية أصيلة ولا يُمكن تنسيبها لأي منهما دون الآخر فكل كلمة كوردية هي فارسية والعكس صحيح وإن كانت تختلف لفظاً قلبلاً فأصلهما واحد, وعندما قدم الأتراك أستخدموها كما هي من الفارسية التي كانت لغة الحضارة ومثلهم العرب وهي ليست من لغتهما ولا من الآرامية ولا السريانية فهم يسمونها بيثة, الأتراك ئيو/ئيف , خان لم يستخدمها في اللغة بتصرف غير الكورد والفرس : وهي تعني الغرفة والبيت والفندق
    خانهء ما : بيتنا ــــ خانهء ئيزي : خانُ ئيزي
    خانييَ مة : بيتنا ــــ خانا ئيزي : خانُ ئيزي
    خانوادة : عائلة أسرة
    خانة دان : بيت عامر غني , بيت الكرم والجاه
    خانةميش خلية نحل عامرة …….. بينما لا تستعملها اللغات الأخرى
    وتعني الفندق بمفردها , ومعاني كثيرة غيرها مع كلماتٍ أخرى مثل خستةخانة ودرمانخانة وجلةخانة وبةندخانة وتعني البيت الذي يضم ذلك العمل أو الشيء.
    كما تسعمل كملحقة إسماء للتعظيم خاصة من قبل الترك الذين لا يعرفون المعنى الحقيقي , خاصةً قي القرون الأولى من قدومهم إلى المنطقة فسمي سليم الأول بسليم خان وكذك إبنه سليمان وقبلهما أورخان, لكن حُوِّر خان إلى هان بسبب خلو التركية من حرف الخاء, لكن بين الكورد لا يزال موجوداً مايدل على أنها كوردية فقط
    علاقة خانا ئيزي بالئيزديين وثيقة بائنٌ ذلك من تنسيب أحدى أسر الأبيار إليها وهم بيريَت خانيَ/ خانا ئيزي ( جماعة الفنان طارق شيخاني) وهم أحفاد جدهم هسن بيرك القائم على الخان وقد تكون لديهم تفاصيل إضافية
    كما لا يُخفى أنها واقعة على طريق تجاري كان مهماً جداً بين العمادية والموصل قبل إستعمال السيارة وشكراً

  2. الاستاذ حجي علو شكرا للمعلومات وكلمة خانه وردت في بعض الاقوال او النصوص الدينية الايزدية :ئه ف دنيا خانه و به شه ر تيدا بازركانا هنه كا باركر و هنكا لى دانى …..
    كما ان كلمة خان استعملت عند المغول بمعنى قائد او زعيم واتت كصفة مع بعض الاسماء مثل جنكيز خان .
    كما قد تاتي كلمة خان للدلالة على الرقعة الجغرافية التي يعيش فيها الايزديين لذا نقول ايزيدخان .
    او كلقب منسوب للمنطقة مثل الشاعر الكبير احمدى خاني نسبة الى مسقط راس عائلته في قرية سي خاني علما بان احمدي خاني هو ابن شيخ الياس الايزيدي الذي اجبر على اعتناق الاسلام نتيحة الابادات وللاسف لم تذكر اي دراسات كردية وابحاث عن احمدي خاني انه ايزيدي وهذا تعمد لاخفاء هوية الايزدية من القرى والاثار والرموز والمشاهير . تحياتي

  3. نعم صحيح هي كلمة كوردية ولا يستخدمها الترك/ المغول للموضع أو الجغرافيا إنما إقتبسوها من الفرس الذين كانوا أسيادأً وحضارة تشمل كل آسيا الوسطى وذلك كملحق لتعظيم أسماء الرجال فقط وليس للجغرافيا , وئيزيدخانة تعني بيت الئيزديين وكان المفروض أن يقولو ئيزيدستان أي بلاد الئيزديين , هكذا هو تطور اللغات كلها , بيت النمل بدلاً من القول ميروخانة بسمونها ميروستان, ونحن في لهجتنا نسميها كونكًيرك أو كونميري, وآخرون يسمونها مالميرو وهكذا اللغة تتشعب وتتطور , وخلال القرون ترى أبناء الجد الواحد تختلف لغتهم عن بعض وإن بعدت أكثر أصبحت لغةً أخرى لا يفهمونا , وقد يكون إسماً علماً مثل خانو الموكري وكان في الشيخان شرطي كوردي إسمه خانو ـ الله يرحمه , وللتساء خاني أو لقباً كما تفضلت عن أحمد خاني, هكذا هي اللغة .
    خانة , و خان و مانة هذا إصطلاح نحوي تسمى جوتة ناف أي الإسم المزدوج وذلك يكون بإعادة نفس الإسن مع البدء بالميم , خان ومان , بجوك ومجوك , خر و مر , تشت و مشت , قةت و مةت ……..
    وشكراً شيخنا العزيز المجتهد

  4. ومنكم نستفيد استاذنا المبدع تحياتي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*