رئيس شركة ’فايزر’ يتوقع موعد عودة الحياة إلى طبيعتها في العالم

رئيس شركة ’فايزر’ يتوقع موعد عودة الحياة إلى طبيعتها في العالم
like 0 

 

توقع الرئيس التنفيذي لشركة “فايزر” التي تنتج لقاحات مضادة لفيروس كورونا المستجد أن تعود الحياة إلى طبيعتها في غضون عام، وذلك عقب نحو سنتين من تفشي الجائحة.

ونقل موقع ” سي إن بي سي” الإخباري عن ألبرت بورلا، قوله إن الحياة الطبيعية ستعود على أغلب الظن خلال عام من الآن، مشيرا إلى أنه قد تكون هناك حاجة إلى أخذ جرعة من اللقاح بشكل سنوي من كل عام.

ويتماشى توقع، بورلا،  بشأن موعد استئناف الحياة الطبيعية مع تصريحات، ستيفان بانسيل الرئيس التنفيذي لشركة الأدوية الأميركية والتي قال فيها إنه يعتقد أن الأمور سترجع إلى طبيعتها في غضون سنة.

وقال بانسل لصحيفة نويه زويرشر تسايتونج السويسرية، وفقا لرويترز يوم الخميس، عندما سئل عن تقديره للعودة إلى الحياة الطبيعية: “اعتبارًا من اليوم ، في غضون عام ، أفترض”.

ولكن بورلا – حذر من أن العودة إلى الحياة الطبيعية سيتضمن بعض المحاذير، موضحا أن فيروس كورونا المستجد لن يتوقف عن إنتاج المزيد من المتحورات على غرار سلالتي دلتا أو ألفا.

وفي سياق آخر، قال بورلا إن شركته ستقدم في غضون أيام بيانات لهيئة الدواء والغذاء الأميركية بغية المصادقة على تطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5  و11 عاما.

وأضاف:  في حال التصديق على البيانات فإننا سوف نكون مستعدين لتوفير تلك التركيبة الجديدة من اللقاح”.

وأكد لابورت قدرة شركته على تلبية الحاجات من الجرعات الأساسية والجرعات المعززة وتوزيعها بشكل متزامن.

ونوه إلى أنه منذ بداية العام وحتى نهاية الشهر الحالي سيكون قد جرى إنتاج ملياري جرعة من لقاح فايزر، وأن مليار جرعة أخرى سوف تنتج بنهاية العام الحالي.

وفي رده على اعتراض منظمة الصحة العالمية على توزيع جرعات معززة عوضا عن تقديمها للدول الفقيرة، أجاب: “حكومة الولايات المتحدة سوف توزع مليار جرعة بشكل مجاني بعد أن تشتريها من شركتنا بسعر التكلفة”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*