نادية مراد تخاطب السلطات العراقية بخصوص قضية الشبان الايزيديين الذين حكم عليهم بالإعدام

 

خاطبت الناشطة الايزيدية والمدافعة عن حقوق الانساننادية مراد السلطات العراقية بخصوص قضية الشبان الايزيديين الذين حكم عليهم بالإعدام بالقولنحن نؤمن بالعدالة ونطالب بها لذلك نطالب كاشخاص وكمجتمع ايزيدي باعادة النظر في قضية هؤلاء الشبان الاربعة واظهار الادلة الواضحة حول هذه القضية للجميع لان هنالك شكوك وعلامات استفهام بان التحقيقات كانت تحت ضغط وتهديد عندما تم التحقيق مع المعتقلين والقبض عليهم فليكنالتعامل مع العدالة على أساس عادل للجميع مطالبة الجهات الحكومية باعادة النظر في قضية الشبان الايزيديين بشكل جماعي لتحقيق العدالة بطريقة شفافة وشاملة وبوجود ادلة كافية واضحة للجميع وليس إصدار الاحكام من خلال عدسة التحيز والمعايير المزدوجة للمساءلة.

اطلعت مؤسسة ايزيدي 24 الإعلامية على نسخة من الرسالة التي ارسلتها الحائزة على جائزة نوبل للسلامنادية مرادألى رئيس مجلس القضاء الأعلى  السيدفائق زيدانووزير العدل العراقي السيدسالار عبد الستاروالى مكاتب رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء ومكتب مستشار إلامن القومي، حفاظاً على خصوصية الرسالة تحتفظ مؤسسة ايزيدي 24 على نشر نص الرسالة كاملاً.

ونشرت حساباتمبادرة ناديةعلى مواقع التواصل الاجتماعي تغريدة تؤكد انها خاطبت المذكورين اعلاه بخصوصقضية المعتقلين الايزيديين.

واضافت المبادرةلا تزالمبادرة ناديةملتزمة بالدفاع عن العدالة في ضوء الحكم الأخير الذي أصدرته محكمةجنايات نينوى الأولىفي الموصل بحق أربعة شبان أيزيديين والذي صدر بالإعدام شنقاً حتى الموت بقضية قتل شابين من قبيلة شمر.

ونوهتإن الحاجة إلى محاسبة الجناة على جرائمهم لا يمكن أن يشعر بها المجتمع الايزيدي بشكل أعمق، ولهذاالسبب فإن الأمر المثير للقلق هو أن هذا الحكم الذي صدر عن المحكمة تم التعجيل به واختتامه دون أدلة كافية.

واشارت الى انمبادرة ناديةتحث رئيس مجلس القضاء الأعلى وسلطات نينوى على إعادة النظر في الحكم الصادربحق هؤلاء الشبان الأربعة، حتى نتمكن جميعنا من ضمان تحقيق العدالة بطريقة شفافة وشاملة لجميع الجرائم فيالعراق، بما في ذلك الجرائم التي ارتكبها تنظيم د1عش الاٍرهابي ضد المجتمع الإيزيدي.

ايزيدي 24

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*